تحدي الملاكمة (2)

muthafark 4/10/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn







الأكثر مشاهدة

شرب خل التفاح قبل النوم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

شرب خل التفاح قبل النوم يبحث الكثيرون عن فوائده مع الاعتراف بالفوائد العديدة لخل التفاح،  ولكن يُطرح السؤال: متى يكون أفضل وقت لتناول خل التفاح؟

يرى الكثير من المدونين الصحيين أنه يفضل تناول خل التفاح قبل وجبة الإفطار على معدة فارغة.

لكن شرب خل التفاح قبل النوم هو شيء يفعله الناس، ويؤدي لكثير من الفوائد الصحية المختلفة.

وتناولت العديد من الأبحاث ما يفرزه خل التفاح، حين يتناوله الإنسان قبل الذهاب إلى الفراش.

ومن تلك الفوائد:ـ

1) يعمل خل التفاح على استقرار مستويات السكر في الدم.

حيث أظهرت الأبحاث أن استهلاك خل التفاح قبل النوم يمكن أن يكون مفيدًا للغاية لأولئك الذين يعانون من مرض السكري.

حيث أكدت إحدى الدراسات أن تناول وجبة خفيفة من الجبن، مضافًا لها خل التفاح، تؤدي إلى انخفاض كبيرًا في مستويات السكر في الدم صباح اليوم التالي.

2) يخفف تناول خل التفاح قبل النوم إلى التخفيف من التهاب الحلق.

وخاصة خلال فصل الشتاء، حيث تنتشر أمراض البرد والأنفلونزا.

وحتى إذا تلقيت اللقاح، فلا يزال هناك احتمال ضئيل بأن تعاني أيًا من الأعراض، بما في ذلك التهاب الحلق.

ويقول ديفيد وولف، خبير الصحة البيئية والتغذية والتجميل،  أنه “لا يمكن للبكتيريا المسؤولة عن التهاب الحلق أن تزدهر في البيئة الحمضية من خل التفاح”.

حيث يقترح تناول جرعة من خل التفاح كل نصف ساعة قبل النوم لتخفيف ألم الحلق بشكل كبير في الصباح.

3) النوم بشكل جيد.

خاصة لمن يعاني من القلق والتوتر، وهو مفيد للنساء بشكل خاص.

حيث يعمل على زيادة معدلات الهدوء وزيادة قدرة الدماغ على الشعور بالنعاس.

ومع المداومة على تناول خل التفاح كل ليلة، فيمكن الحصول على نوم جيد كل ليلة بمعدل من 6 إلى 8 ساعات.

يمكن أن يكون سر ليلة الغفوة المريحة في تناول خل التفاح،  بحسب العديد من التقارير الصحية.

وقالت هذه التقارير أن تناول ملعقة كبيرة من خل التفاح مع كوب ساخن من الماء مع العسل قبل النوم يساعد في الحصول على نوم هادئ.

الأكثر مشاهدة

خل التفاح وفوائد قد لا تعرفها عنه

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

خل التفاح يعد من أكثر أنواع الخل شيوعًا في عالم المنتجات الصحية الطبيعية.

ويرى الكثيرون أن له العديد من الفوائد الصحية، التي يدعمها الأبحاث العلمية.

تشمل الفوائد الصحية لخل التفاح؛ فقدان الوزن وخفض الكولسترول وانخفاض مستويات السكر في الدم .

وكذلك تحسين أعراض مرض السكري، كما أنه علاج شعبي قديم، كما تم استخدامه لأغراض متنوعة في عملية الطهي.

خل التفاح ببساطة عبارة عن عصير تفاح، ولكن يُضاف له الخميرة التي تحول سكر الفاكهة إلى كحول.

وهو ما يعرف بعملية التخمر، حيث تتحول بكتيريا الكحول إلى حمض أسيتيك، وهو ما يعطي الخل طعمه الحامض ورائحته القوية.

يتم صناعة خل التفاح من خلال خطوتين رئيستين؛ في الأولى يتم عصر التفاح، ثم يُضاف عليه الخميرة، التي تقوم بتخمير السكريات وتحولها إلى كحول.

وفي الخطوة الثانية يتم إضافة البكتيريا إلى محلول الكحول، حيث يتم تخمير الكحول وتحويله إلى حمض أسيتيك، والذي يعد العنصر الرئيس في الخل.

يحتوي خل التفاح، على خليط من البروتينات والإنزيمات والبكتيريا الصحية التي تعطي المنتج مظهراً غامضاً، لكنها في النهاية تمنحه أيضًا فوائد صحية.

يتضمن خل التفاح في الغالب ثلاث سعرات حرارية لكل ملعقة طعام، كما أنها تحتوي على كمية قليلة من البوتاسيوم.

وكذلك يحتوي  على بعض الأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة.

من بين أهم استخدامات خل التفاح، تنظيف وتعقيم الجسم، حيث كان قديمًا يعمل على علاج فطريات الأظافر والقمل والتهابات الأذن.

وتم اسخدام خل التفاح على يد العالم اليوناني أبقراط، أبو الطب الحديث؛ لتنظيف الجراح منذ أكثر من ألفي عام.

كما اُستخدم قديمًا كمادة لحفظ الغذاء، حيث تظهر الدراسات أن خل التفاح يمنع نمو البكتيريا التي تنتشر في الأطعمة وتؤدي لمشاكل في القولون.

الفائدة الأبرز لخل التفاح، ولعلها الأكثر شيوعًا في مجتمعاتنا العربية، هي أن هذا النوع من الخل، يعد علاج ناجع لمرض السكري من النوع الثاني.

حيث يُصاب الإنسان بهذا المرض نتيجة مقاومة الأنسولين أو عدم القدرة على إنتاجه من الأساس.

وهنا تظهر أهمية خل التفاح الذي يحسن حساسية الجسم للانسولين ويقلل بشكل كبير من نسبة السكر في الدم واستجاباته للأنسولين.

بالإضافة إلى ما سبق بإن خل التفاح له العديد من الفوائد والتي يمكن ذكرها في النقاط التالية:ـ

فوائد خل التفاح للشعر

خل التفاح للشعر يمكن من خلال استخدام خل التفاح الحصول على العديد من الفوائد والنتائج الجيدة بالنسبة للشعر، والعناية به.

ففي الأساس خل التفاح والذي يمكن أن نطلق عليه اختصارًا (ACV) هو مادة شعبية وغذاء صحي.

وهو كما علمنا في الأصل عبارة عن التفاح تم تصنيعه بعملية التخمير، وانتشر هذا الخل عبر الثقافات المختلفة، ويوفر العديد من المعادن والأحماض.

ولدى خل التفاح العديد من التطبيقات التي تؤدي به إلى علاج منزلي.

ومن هذه العلاجات غسل الشعر لتحسين صحة فروة الرأس، وتعزيز الشعر، وكثافته وتألقه ولمعانه.

ويرحب العديد من العلماء باستخدام خل التفاح كدواء مؤقت للأعراض أو حتى باعتباره “علاج شامل” للمشاكل الصحية.

وذلك على الرغم من كون هذا الأمر غير مؤكد علميًا.

إلا أن مثل تلك الأبحاث دائمًا ما يتم إجرائها حول خل التفاح وعلاقته بالشعر، عندما يتعلق الأمر بتقديم منتج جديد للعناية بالشعر.

أما من لديه مشاكل في الشعر مثل حكة فروة الرأس أو تقصف الشعر.

وقد يكون خل التفاح علاجًا طبيعيًا رائعًا لعلاج مثل تلك المشاكل.

هناك العديد من الأسباب والحجج العلمية التي تقف وراء اعتبار خل التفاح علاج مناسب لمشاكل الشعر.

ويأتي على رأسها درجة الحموضة التي يوفرها خل التفاح حين يوضع على الشعر.

حيث كونه مادة حمضية، فهو يحتوي على كميات جيدة من حمض الأسيتيك، الذي يعمل بدوره كمضاد جيد للميكروبات.

وذلك يعني أنه قد يساعد في السيطرة على البكتيريا التي تؤدي إلى حكة فروة الرأس.

على سبيل المثال، يميل الشعر الذي يبدو ضعيفًا أو باهتًا أو هشًا أو متجعدًا إلى أن يكون أكثر قلوية أو أعلى فيما يتعلق بالمقياس الهيدروجيني.

فالفكرة التي يعتمد عليها هي أن المادة الحمضية، مثل خل التفاح، تساعد على خفض الرقم الهيدروجيني وتؤدي إلى توزان صحة الشعر.

خل التفاح العضوي

يعني خل التفاح العضوي، أن يكون ثمرة الفتاح نفسها عضوية، ولم يتم تعريضها إلى أي أسمدة صناعية.

وغالبًا ما يكون هذا النوع من الخل، طبيعي وخال من مادة الجلوتين وغير معدّل وراثيًا.

وخل التفاح العضوي، بارد، غير ساخن، ومتوسط نسبة الحموضة به لا تتعدى 5 ٪.

ويحتوي على العديد من الأنزيمات التي تحتوي على العديد من جزيئات البروتين.

ولخل التفاح العضوي العديد من الفوائد المختلفة حيث يعمل على تعزيز الهضم والتوازن، ويساعد على تهدئة الحلق الجاف.

وكذلك إزالة الالتهابات، بالإضافة إلى إزالة سموم الجسم.

علاوة على ذلك يحافظ خل التفاح العضوي على بشرة صحية، والحصول على شكل شبابي، ويهدئ البشرة المتهيجة.

علاوة على أنه يخفف آلام العضلات بعد ممارسة الرياضة.

كما يساعد خل التفاح العضوي على حماية نظام المناعة، ودرء الكثير من الأمراض والالتهابات.

حيث وجدت الدراسات أن البكتيريا السليمة الموجودة في خل التفاح يمكن أن تساعدك على التعافي في وقت أقرب إذا وقعت فريسة للمرض.

خل التفاح للتنحيف

يحتوي خل التفاح على حمض الأسيتيك وهو عبارة عن حمض دهني يتفاعل مع الأسيتات والهيدروجين داخل الجسم.

وهو ما يؤدي لعملية التنحيف وإنقاص الوزن.

وتشير بعض الدراسات على الحيوانات إلى أن حمض الأسيتيك في خل التفاح قد يشجع على فقدان الوزن بعدة طرق.

أبرز هذه الطرق أنه يخفض مستويات سكر الدم.

حيث يعمل حمض الخليك على مضاعفة قدرات العضلات على امتصاص السكر من الدم.

كما أنه يقلل من مستويات الأنسولين، وهو ما يؤدي لحرق الدهون ومن ثم إنقاص الوزن.

كما يحسن من عملية الأيض، حيث أظهرت دراسة أخرى أن الفئران المعرضة لحمض الأسيتيك يزيد لديها إنزيم AMPK.

مما يعزز حرق الدهون ويقلل إنتاج الدهون والسكر.

علاوة على ذلك فخل التفاح يعمل على التقليل من عملية تخزين الدهون.

وهو ما يؤدي بدوره إلى زيادة من تغيير الجينات التي تقلل بدورها من تخزين الدهون في البطن ودهون الكبد، ويثبط الشهية.

وقد لوحظ أن الذين يتناولون ملعقتين كبيرتين (30 مل) من الخل يومياً يحدث لهم خلال فترة لا تتجاوز الشهر، ما يلي:ـ

فقدان الوزن: 3.7 رطل ما يعادل 1.7 كجم.

تناقص نسبة الدهون في الجسم بنسبة 0.9 ٪

انخفاض محيط الخصر بمقدار 0.75 بوصة ما يعادل 1.9 سم.

تقليل الدهون الثلاثية بنسبة 26 ٪.

ويمكن أيضا أن يساهم تفاح الخل في تقليل نسبة الدهون في الجسم، ويجعلك تفقد الدهون في البطن وتقليل الدهون الثلاثية في الدم.

أضرار خل التفاح

رغم فوائده المتعددة، فإن لخل التفاح العديد من الآثار الجانبية التي يمكن أن تؤثر على صحتنا بالسلب، إذا تناوله الإنسان أكثر من اللازم.

فعلى الرغم من أن الكميات الصغيرة تكون جيدة وصحية بشكل عام، إلا أن تناول الكثير منها قد يكون ضارًا أو حتى خطيرًا بالنسبة للإنسان.

ومن ذلك:ـ

1- تأخر عملية الهضم المعدة.

حيث يساعد خل التفاح على منع طفرات السكر في الدم عن طريق خفض معدل خروج الطعام من المعدة ودخول الجهاز الهضمي السفلي.

وهذا يبطئ امتصاصه في مجرى الدم، وهنا تعمل أعصاب المعدة بشكل غير صحيح.

لذلك يبقى الطعام في المعدة طويلًا ولا يتم إفراغه بمعدل طبيعي.

وهنا تظهر أعراض حرقة المعدة والانتفاخ والغثيان، بالنسبة لمرضى السكري من النوع الأول الذين لديهم مشاكل في المعدة.

كما أن توقيت الانسولين مع وجبات الطعام يمثل تحديًا كبيرًا لأنه من الصعب التنبؤ بالمدة التي سيستغرق فيها هضم الطعام واستيعابه.

2- يساعد خل التفاح على وجود أعراض لمشاكل في الجهاز الهضمي لدى بعض الناس.

حيث وجدت الدراسات أنه يقلل من الشهية ويعزز الشعور بالامتلاء، مما يؤدي إلى انخفاض طبيعي في السعرات الحرارية.

3-  انخفاض مستويات البوتاسيوم وهشاشة العظام.

ولكن في الوقت الحالي لا توجد دراسات تشير إلى وجود تأثيرات لخل التفاح على مستويات البوتاسيوم في الدم وصحة العظام في هذا الوقت.

ومع ذلك، هناك تقرير طبي ظهر في وقت سابق، عن حالة واحد حدث لها انخفاض في معدلات البوتاسيوم بالدم وفقدان العظم.

وفقدان العظم  كان يعزى إلى تناول جرعات كبيرة من خل التفاح المأخوذ على مدى فترة طويلة من الزمن.

فوائد شرب خل التفاح مع الماء قبل النوم

لا تتوقف فوائد خل التفاح الصحية عن مجرد تناوله أثناء النهار وخلال فترات اليوم المختلفة.

بل إن فوائده الأكبر تصل إلى مرحلة النوم وما بعدها، حيث يؤدي إلى عدد من الفوائد الهامة حين نقوم بتناوله قبل النوم مباشرة:

1- منع رائحة النفس السيئة التي توجد في الفم عقب النوم

نستيقظ جميعًا ونحن نعاني من رائحة نفس سيئة تعود إلى ما تناولناه على العشاء في الليلة السابقة.

وقد تكون تلك الرائحة محرجة، ولكن إذا كان الافتراض هو أن رائحة فمك الصباحية كريهة.

حيث أنه يستحق الأمر أن تتخذ إجراءات احترازية تتجاوز وظيفة تنظيف الأسنان بالفرشاة.

وهنا تظهر أهمية خل التفاح الذي يقتل البكتيريا التي تبعث الرائحة الكريهة.

لذا فإن ملعقة واحدة من خل التفاح قبل النوم لن تضمن فقط نظافة الفم الصحية.

بل تضمن أن شريك حياتك لن يتأذى من رائحة فمك في الصباح.

2- يمكن أن ينظم خل التفاح من عملية التنفس خلال النوم، وهو ما يؤدي أنه عند الاستيقاظ لن تعاني من التهاب الحلق.

وهو الأمر الشائع بين الكثير من الناس، كما تشعر بالارتياح والرفاهية بعد الاستيقاظ من النوم.

حيث أن خل التفاح غني بالضروريات اللازمة لإزالة تراكم المخاط، مثل البوتاسيوم، المغنيسيوم، الفيتاميناتA ، B1 ، B2 ، و E.

وحتى إذا شعرت بالبرد، فستحتاج إلى إضافة ملعقة صغيرة من خل التفاح إلى كوب من الماء وشربه قبل النوم للقضاء على البرد في مهده.

3- يعالج مشاكل الجهاز الهضمي الصباحية: يُصاب البعض بألم في البطن كل صباح، بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.

وقبل الاعتماد على وصفات طبية قد لا تحتاج إليها قد يكون كل ما تحتاجه هو وصفة تتناولها على المدى القصير .

هذه الوصفة تعتمد في الأساس على خل التفاح.

4- يمكن لخل التفاح أن يخفف من أعراض مشاكل الجهاز الهضمي مثل متلازمة القولون العصبي والحرقة.

فقط قم بتناول ملعقة صغيرة قبل النوم بالماء، أو إذا لم تستطع تذوق المذاق المر من خل التفاح، يمكنك تخفيفه ببعض الماء.

فلا يهم حجم الجرعة، ولكن المهم أن تحصل عليها بالفعل.

الأكثر مشاهدة