الدكتور خالد جمال السويدي ينال أكبر ميدالية في العالم لإتمامه مبادرة جري أبوظبي – مكة المكرمة

أحمد الصبيح 14:26 25/09/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
الدكتور خالد جمال السويدي

أقيم يوم الاثنين الموافق 23 سبتمبر 2019 حفل تكريم للدكتور خالد جمال السويدي، المدير التنفيذي في مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، بمناسبة منحه أكبر ميدالية في العالم، والتي دخلت موسوعة جينس للأرقام القياسية، لإتمامه مبادرة جري أبوظبي- مكة المكرمة، التي قطع خلالها مسافة 2070 كيلومتراً، في 29 يوماً، حيث انطلق في الأول من فبراير 2019، من أمام جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي ليصل إلى مكة المكرمة في الأول من مارس.

وقد بدأ الحفل بالنشيد الوطني الإماراتي، تبعته كلمة ترحيبية بالحضور، ثم عرض فيلم وثائقي عن مبادرة الجري تناول مراحل الإعداد والاستعداد، والانطلاق والتحديات التي واجهت الدكتور خالد حتى تمكن من تحقيق هذا الإنجاز غير المسبوق. وبعد ذلك تم الإعلان رسمياً عن إحراز الرقم القياسي، تبعه تسلم الدكتور خالد جمال السويدي الشهادة من قبل إدارة موسوعة جينس القياسية.

ثم واصل الحفل فعاليته بكلمة لسعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية أكد فيها فخره كأب بنجله الدكتور خالد، لنجاحه في إتمام التحدي غير المسبوق، وقدم لهُ التهنئة الحارة لتسليمه أكبر ميداليةٍ في العالم، داعيا الله سبحانهُ وتعالى “أن يبارك فيه وفي كلِّ شباب وطننا الغالي؛ دولة الإمارات العربية المتحدة”.

وشدد سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي على أنّ مبادرة نجله الدكتور خالد، انطوت على جملة من الرسائل المهمة للغاية، التي يجب أن نتمسك بها بكلّ قوة، وأهمّها العلاقات التاريخية والمتينة التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، والتي تمثل ركيزة للاستقرار في المنطقة. وقدم سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي أسمى آيات التهنئة لقيادة المملكة العربية السعودية ولشعبِها الشقيق، بمناسبةِ اليوم الوطنيّ التاسع والثمانين للمملكةِ الذي يوافق اليوم الثالث والعشرين من سبتمبر، متمنياً للسعودية كلَّ التقدم والازدهار.

وجدد سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي الشكر الجزيل للمؤسسات والهيئات التي قامت برعاية مبادرة جري أبوظبي-مكة المكرمة، وعلى رأسها، ديوان صاحب السمو وليّ عهد أبوظبي، كما تقدم بشكر خاص وكبير لسعادة الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة العربية السعودية لما قدّمه من دعم غير محدود لإنجاحِ هذا التحدي الكبير، ولكلّ الشخصيات والهيئات والمؤسسات من المملكة العربية السعودية الشقيقة التي دعمت هذه المبادرة بكلّ قوة.

بعد ذلك ألقى الدكتور خالد جمال السويدي كلمة تقدم فيها بالشكر الجزيل على إقامة هذا الحفل بمناسبة منحه أكبر ميدالية في العالم؛ معتبرا أن هذا “وسام على صدري، أفتخر به وحافزا لي في حياتي المهنية والشخصية والرياضية”. ثم تحدث عن التحديات التي واجهته قبل وخلال قيامه بتنفيذ هذا التحدي غير المسبوق؛ وأشاد بالدعم الذي لقيه من القيادة الرشيدة التي “لم تبخل يوما على أبنائها في أي شيء”، وقدم التهنئة للمملكةِ العربيةِ السعوديةِ، بمناسبة اليوم الوطنيّ التاسع والثمانين للمملكة، وأشاد بالدعم الذي لقيه على مختلف المستويات داخل المملكة العربية السعودية. وأكد الدكتور خالد أن هدفه لم يكن الشهرة مطلقاً، ولا تحقيق الأرقام القياسية؛ وإنما أراد “توجيه رسائل، من بينها، توجيه رسالة إلى الشباب الإماراتي، بأن لا شيء مستحيل، مع وجود الإرادة والعزم والتصميم”.

وجرى بعد ذلك نقاش أجاب خلاله الدكتور خالد جمال السويدي عن أسئلة الحضور الذين هنؤوه بهذا الإنجاز الكبير، وتمنو ا له المزيد من النجاح وتحقيق الأرقام القياسية.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة