العداءة كاستر سيمينيا تسير على خطى بولت وتقتحم عالم كرة القدم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كاستر سيمينيا

سارت العداءة الجنوب إفريقية المثيرة للجدل، كاستر سيمينيا، على خطى العداء الجامايكي الشهير يوسين بولت، باقتحامها عالم كرة القدم، والانضمام إلى صفوف فريق للسيدات في بلادها.

وبدأت سيمينيا التدريب مع نادي “JVW” الذي تملكه، جانين فان ويك، قائدة منتخب جنوب إفريقيا للسيدات، ولكنها لن تتمكن من المشاركة في المباريات إلا مع بداية الموسم المقبل في عام 2020، نظرا لأن سوق الانتقالات قد أغلق بالفعل.

وقالت سيمينيا في بيان لها ، اليوم الجمعة : “ممتنة لهذه الفرصة وأقدر الحب والدعم الذي حصلت عليه بالفعل من الفريق”.

وأضافت : “اتطلع لهذه المغامرة الجديدة ، وأتمنى أن أسهم بكل ما في وسعي مع الفريق”.

وتعرضت العداءة لخيبة أمل شديدة لعدم قدرتها على الدفاع عن لقب بطلة سباق 800 متر في بطولة العالم لألعاب القوى التي تحتضنها قطر في سبتمبر الحالي.

ولم تعف الجنوب إفريقية من القواعد الجديدة المفروضة من قبل الاتحاد الدولي لألعاب القوى، والمتعلقة بهرمون “التيستوستيرون” بعد أن أعلنت المحكمة السويسرية الفدرالية العليا، في يوليو الماضي، إلغاء حكم سابق يقضي بوقف تطبيق تلك القواعد.

وذكر الاتحاد الدولي لألعاب القوى أن الرياضيات اللاتي يعتقد أنهن ثنائيات الجنس ولديهن نسب عالية من هرمون التستوستيرون، بالنسبة لامرأة ، يتمتعن بأفضلية غير عادلة على غيرهن، وأنه يجب ضبط مستويات الهرمونات من خلال عقاقير.

وكانت سيمينيا (28 عاما) قد خسرت استئنافا سابقا تقدمت به لدى محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس)، وبعدها لجأت إلى المحكمة السويسرية الفدرالية العليا، والتي أشارت إلى أنها لم تحسم القضية بشكل كلي حتى الآن.

وقالت العداءة بهذا الصدد: “لكن هذا لن يؤدي إلى ثنيي عن مواصلة الكفاح من أجل حقوق الإنسان لكل الرياضيات المعنيات بهذا الأمر”.

وتوجت كاستر سيمينيا بالميدالية الذهبية لسباق 800 متر في كل من دورتي الألعاب الأولمبية “لندن 2012″، و”ريو دي جانيرو 2016″، كما أحرزت الميدالية الذهبية في بطولة العالم في الأعوام (2009 و2011 و2017).

الأكثر مشاهدة

مصر تُهيمن على دورة الألعاب الأفريقية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نجحت البعثة المصرية المشاركة في النسخة الثانية عشر من دورة الألعاب الأفريقية والتي تستضيفها المغرب في الوصول إلى ميداليتها رقم ٥٠ في هذه النسخة بعد مرور ٧ أيام من المنافسات والرقم مرشح للتضاعف مع بقاء تسعة أيام على نهاية الدورة الأفريقية.

ولا تزال تتصدر مصر جدول ترتيب الميداليات بعد أن حقق أبطالها ١٤ ميدالية ذهبية و٢٠ ميدالية فضية و١٦ ميدالية برونزية من خلال رياضات السباحة والجودو والتجديف والتايكواندو والسنوكر وكرة الطائرة الشاطئية والفروسية.

تاريخياً .. تعتبر مصر الأبرز من حيث حصد الميداليات في دورة الألعاب الأفريقية وتتصدر جدول ترتيب الميداليات على مر النسخ السابقة بمجموع ١٣٦٢ ميدالية من ضمنها ٥٤٨ ميدالية ذهبية و٤٠٦ ميدالية فضية و٤٠٨ ميدالية برونزية.

وخلال النسخ ال ١١ الماضية ، تصدرت مصر جدول ترتيب الميداليات مع نهاية الدورة في ست مناسبات مع الاشارة إلى أن مصر انسحبت من المشاركة في نسخة عام ١٩٧٨.

وتعتبر النسخة الماضية والتي جرت قبل أربع سنوات في جمهورية الكونغو هي النسخة الأبرز لمصر من حيث مجموع عدد الميداليات على اختلاف الوانها حيث نالت ٢١٦ ميدالية من بينها ٨٥ ميدالية ذهبية ولكن نسخة ١٩٩١ والتي استضافتها القاهرة هي الأفضل لمصر من حيث عدد الميداليات الذهبية التي تم الحصول عليها وكان العدد وقتها ٩٠ ميدالية ذهبية.

الأكثر مشاهدة

مكافأة مالية لناشئي منتخب مصر لكرة اليد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أعلنت وزارة الشباب والرياضة المصرية اليوم عن رفع قيمة مكافآت منتخب مصر للناشئين المتوج مؤخرا ببطولة كأس العالم لكرة اليد، من 112.500 إلى 150 ألف جنيه.

وبذلك يصل إجمالي المكافآت إلى مليونين و700 ألف جنيه، للاعبين والجهاز الفني والإداري والطبي، بخلاف التبرعات الرسمية التي تلقتها الوزارة اليوم من شركات القطاع الخاص بإجمالي مبلغ 800 ألف جنيه.

وتأتي هذه المكافأة تقديرا للإنجاز التاريخي الكبير الذي تحقق على أيدى شباب مصر بحصولهم على بطولة كأس العالم للناشئين في كرة اليد التي اختتمت منافساتها مؤخرا في مقدونيا.

يذكر أن منتخب مصر نال اللقب العالمي للمرة الأولى في تاريخه عقب فوزه في المباراة النهائية على ألمانيا بنتيجة 32-28.

الأكثر مشاهدة