Getty

موقع سبورت 360 – أزاح جون ميشيل أولاس، رئيس نادي ليون الفرنسي، الستار عن السبب الحقيقي وراء فشل المفاوضات مع فريق ليفربول بشأن إغلاق صفقة نبيل فقير خلال الانتقالات الصيفية الماضية، حيث أشار إلى أن الموقف الضيق قبل مونديال روسيا ساهم في انهيار المحادثات.

وكان ليفربول قريباً من التعاقد مع نبيل فقير قادماً من ليون خلال الانتقالات الصيفية الماضية، إلا أن المحادثات بين الأطراف المعنية لم تُكلل بالنجاح، لأسباب عديدة، منها الإصابة التي تعرض لها اللاعب الفرنسي على مستوى الركبة.

وقال أولاس في تصريحات نقلتها صحيفة (ديلي اكسبريس): “سبب انهيار صفقة نبيل فقير إلى ليفربول؟ في اللحظة الأخيرة لم تتفق الأطراف الثلاثة، ولكن ليس فقط ليفربول وليون هما اللذان كانا قد توصلا إلى اتفاق”.

وتابع: “كان هناك تغيير في وجهة نظر ليفربول، حيث كنا في موقف ضيق بسبب أن اللاعب كان على وشك الذهاب إلى كأس العالم، قررنا إنهاء المحادثات، كان فقير في ذلك الوقت على ما يرام مع كل ذلك”.

وعما إذا كانت إصابة فقير في الركبة هي سبب ابتعاد ليفربول عن الصفقة، قال رئيس ليون:” أعتقد أنها كانت واحدة من الحجج التي استخدمها ليفربول، لكنني شخصياً لا أعتقد أنه كان السبب الحقيقي”.

وعن احتمالية مغادرة نبيل فقير في يناير، قال أولاس: “لا أعتقد أنه يريد القيام بذلك، لا سيما في اللحظة التي نحن فيها، لا أتخيل أن نبيل قد يغادر مع فرصة التأهل إلى الأدوار المتقدمة من دوري أبطال أوروبا”.

يُمكنك أيضاً مشاهدة: تقرير عن مباراة ليفربول وباريس سان جيرمان

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة