موقع سبورت 360 – تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة في مختلف أنحاء العالم، تجاه ملعب أنفيلد، لمتابعة صراع الصدارة على قمة ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويستضيف ملعب “أنفيلد”، مساء الأحد، المواجهة التي تجمع بين فريقي ليفربول ومانششتر سيتي، ضمن فعاليات الجولة الثانية عشر من مسابقة الدوري الإنجليزي.

مانشستر سيتي بداية نقطة التحول لليفربول

ويتصدر ليفربول جدول ترتيب البريميرليج برصيد 31 نقطة، بفارق 6 نقاط عن حامل اللقب أخر موسمين فريق مانشستر سيتي الذي يحتل المركز الرابع برصيد 25 نقطة.

ولم يتعرض ليفربول لأي هزيمة في مسابقة الدوري الإنجليزي هذا الموسم حتى الآن بعد مرور 11 جولة، بواقع 10 انتصارات، وتعادل وحيد في كلاسيكو إنجلترا أمام الغريم التقليدي مانشستر يونايتد.

وبشكل عام، تملك كتيبة المدرب الألماني يورجن كلوب، سلسلة لا هزيمة، حيث لم يتعرض فريق ليفربول لأي خسارة أخر 28 مباراة في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز.

المفارقة الغريبة، أن أخر هزيمة تعرض لها ليفربول في البريميرليج، كانت بالجولة الحادية والعشرين من النسخة الماضية 2018/2019، أمام مانشستر سيتي، والتي انتهت بفوز كتيبة بيب جوارديولا بهدفين مقابل هدف.

منذ هذه الهزيمة، لم يتذوق فريق ليفربول طعم الهزيمة حتى الآن، بواقع 23 فوز و5 تعادلات، فهل تنتهي سلسلة اللاهزيمة التي بدأت أمام كتيبة بيب جوارديولا أمام نفس المنافس؟ أم ستستمر انطلاقة التقني الألماني في البريميرليج وتعزيز الصدارة بتوسيع فارق النقاط؟

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة