إيدين هازارد وليونيل ميسي

موقع سبورت 360 – ما زال البلجيكي إيدين هازارد يتعرض للانتقادات منذ انضمامه إلى صفوف ريال مدريد، فلم يكد يمضي شهر على تواجده مع قائمة الفريق الملكي حتى تعرض لضغوطات لم يختبرها حينما تواجد في تشيلسي، على الرغم أن الموسم بالنسبة له لم يبدأ رسمياً بعد.

الانتقادات التي طالت هازارد لم تتعلق بأدائه الفني في الحقيقة، فعلى الرغم من أن أدائه لم يكن مقنعاً كما يجب في المباريات الودية إلا أن الكثيرون يرون أن اللاعب بحاجة للمزيد من الوقت حتى يتكيف مع فريقه الجديد، لكن الانتقادات تتعلق بشكل مباشر بزيادة وزنه.

صحيفة ماركا الإسبانية نشرت تقريراً أمس عن أشهر النجوم الذي تعرضوا للمضايقات على مواقع التواصل الاجتماعي وفي المدرجات بسبب زيادة وزنهم، ووضعت إيدين هازارد في هذه القائمة وذلك بعد أن أشيع بأن وزنه زائد جداً في بداية الفترة التحضيرية للموسم الحالي، واشتدت هذه الموجة بعد أن نشر فيديو أمس لعضلات بطنه والتي لا يظهر فيها الرشاقة المعتادة من لاعبي كرة القدم في الزمن الحالي.


View this post on Instagram

A post shared by A STAR (@astarbarbers) on

ومن المعروف عن إيدين هازارد حبه الشديد للهامبرغر، النجم البلجيكي سبق أن تعرض لعقوبة الإيقاف الدولي لمدة مباراتين مع منتخب بلاده عام 2011 وذلك بعد أن غادر الملعب بعد استبداله خلال مواجهة تركيا في تصيفات يورو 2012 دون أن يصافح المدرب، واتجه مع عائلته لتناول الهامبرغر في أحد المطاعم الشهيرة قبل نهاية المباراة!

هازارد قال مازحاً عن هذه الحادثة في تصريحات صحفية خلال شهر مارس “مذاق ذلك البرجر هو المفضل بالنسبة لي، وتناوله جعلني أسطورة في المنتخب الوطني، دائماً نتذكر هذه الحادثة ونضحك. كانت تصرفاً غبياً لكن ما زلت أطلب من أمي أن تجلبه لي حينما تأتي إلى لندن”.


على النقيض من ذلك، نجد أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة الغريم اللدود لريال مدريد، والمرشح بقوة لنيل الكرة الذهبية السادسة في مسيرته هذا العام، نجد أنه يتبع حمية غذائية صارمة، والتي سمحت له بتحسين مستواه والتخلص من إصاباته عام 2014.

في موسم 2013-2014 تعرض ليونيل ميسي للكثير من الإصابات، وتسبب ذلك بانخفاض واضح في مستواه الفني، وهو ما دفعه للجوء إلى جيوليانو بوسر أخصائي الطب الرياضي الإيطالي والذي ساعد ميسي على استرجاع لياقته البدنية وتحسين حميته الغذائية.


View this post on Instagram

A post shared by Leo Messi (@leomessi) on


جيوليانو بوسر في حوار مع صحيفة ذا صن البريطانية في فبراير من العام الحالي صرح بأنه منع ميسي من تناول اللحوم الحمراء (لحم البقر والخنزير) كما منعه من تناول البيض، ولم يقتصر الأمر على ذلك بل منعه أيضاً من تناول منتجات الألبان، والأطعمة التي لا يهضمها الجسم جيداً مثل الباستا، البيتزا، والخبز الأبيض. حيث كان معروفاً عن ميسي حبه للحوم كما يظهر في نشاطه على مواقع التواصل الاجتماعي قبل هذه الفترة.

هذه الحمية الغذائية الصارمة ساعدت ليونيل ميسي على تحسين مستواه بشكل ملحوظ خلال موسم 2014-2015 وبالتالي نيل الكرة الذهبية الخامسة في مسيرته، مع قيادة برشلونة لتحقيق الثلاثية التاريخية للمرة الثانية.

ليونيل خسر 3 كلغم من وزنه بعد هذه الحمية، وتخلص من إصاباته بشكل تام، بل أصبح يشاع لدى البعض بأنه نباتي 100% حسب موقع سبورتسكيدا، وإن كانت هذه المعلومة غير دقيقة أو لا يوجد دليل صحيح عليها.

تبقى العادات الغذائية أحد أهم الأمور التي تؤثر على سلامة الرياضيين، وهو ما يجب أن يعيه هازارد مثلما استوعبه ميسي سابقاً.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أجاب المدافع البرازيلي المخضرم مارسيلو دا سيلفا الظهير الأيسر لنادي العاصمة الإسبانية ريال مدريد، عن ما إذا كان فريقه في حاجة إلى صفقات جديدة خلال سوق الانتقالات الصيفية الجارية.

وأكد الدولي البرازيلي مارسيلو دا سيلفا الذي يبلغ من العمر 30 عاماً، أن ريال مدريد الإسباني ليس بحاجة لصفقات أخرى هذا الصيف، مشيراً إلى أن الفريق يمتلك لاعبين على أعلى مستوى.

وتحدث مارسيلو في تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية قائلاً: “لسنا في حاجة لصفقات أخرى، لدينا فريق جيد، سيكون الأمر صعباً ، لكن إذا ركزنا جميعاً على مهامنا، فبإمكاننا الفوز بكل شيء”.

وأضاف: “لقد تعلمت أن أتنافس على جميع الألقاب منذ أن وصلت إلى ريال مدريد، ولن يكون الأمر مختلفاً هذا العام وسنناضل من أجل الفوز بالدوري ودوري الأبطال وكوبا ديل ري”.

وعن الصعوبات التي واجهها في الموسم الماضي: “لقد تعلمت أن أعيش بالنقد وأن أواصل القيام بشيء، وأنا أعرف أفضل من أي شخص آخر عندما أكون في حالة جيدة أو عندما أكون في حالة سيئة، النقد لا يزعجني”.

الأكثر مشاهدة

ريال مدريد يستأنف ضد قرار طرد لوكا مودريتش

رامي جرادات 14:17 19/08/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تقدم نادي ريال مدريد باستئناف للاتحاد الإسباني لكرة القدم ضد البطاقة الحمراء التي تلقاها النجم الكرواتي لوكا مودريتش خلال مباراة سيلتا فيجو التي انتهت بفوز الفريق الملكي بثلاثة أهداف مقابل هدف يتيم، وذلك ضمن إطار الجولة الافتتاحية من بطولة الليجا.

وأشهر الحكم بطاقة حمراء بشكل مباشر في وجه مودريتش بحلول الدقيقة 56 بسبب عرقلته دينيس سواريز لاعب سيلتا فيجو، الأمر الذي يجعله مهدداً بالإيقاف لمدة تتراوح من مباراة واحدة إلى 3 مباريات.

ووثّق الحكم الواقعة في تقريره “لقد ضرب لاعب الخصم على منطقة وتر آخيل دون أن يكون لديه فرصة للمنافسة على الكرة”، وبالتالي فإن عقوبته لن تقل عن الإيقاف لمدة مباراة واحدة.

وطعن ريال مدريد بتقرير حكم المباراة لأنه يرى وصف الحالة ليس دقيقاً، وذلك لكون لوكا مودريتش كان يريد الحصول على الكرة وهو مندفع، ولم يقصد أبداً إيذاء دينيس سواريز.

وتنص المادة 123 من القانون التأديبي المتعلق باللعب العنيف والذي على الأغلب سينطق على لوكا مودريتش بأن اللاعب الذي قوم بسلوك عنيف ولا ينتج عنه أضرار وعواقب وخيمة، تكون العقوبة المستحقة عليه من مباراة إلى ثلاث مباريات.

ويحاول ريال مدريد أن لا يجعل مودريتش يخضع لهذه المادة، وأوضح في تقرير الاستئناف أن النجم الكرواتي كان يحاول استخلاص الكرة فقط.

الأكثر مشاهدة