ليس سهلاً أن تختار أفضل اللاعبين في صفوف ريال مدريد هذا الموسم، هي عملية معقدة للغاية لأن المنظومة كانت سيئة بالمجمل، ولم يظهر معظم اللاعبين بالمستوى المطلوب سواء على الصعيد الجماعي أو حتى الفردي.

الموسم انتهى بالنسبة لريال مدريد، وما تبقى منه مجرد مباريات الهدف منها الوقوف على مستوى اللاعبين قبل الدخول في فترة الانتقالات، ومحاولة إنهاء الدوري الإسباني بأفضل شكل ممكن لكي يستعيد الفريق جزء من الثقة التي خسرها على مدار الأشهر الماضية.

وبما أنه لم يعد هناك ما يقاتل من أجله الفريق الملكي، سوف نختار لكم أفضل 5 لاعبين في الفريق هذا الموسم، طبعاً الاختيار كان بناءً على 3 عوامل رئيسية، هي الأرقام، مدى التأثير على المجموعة وثبات المستوى.

وفيما يلي أفضل اللاعبين في صفوف ريال مدريد لموسم 2018-2019 بشكل تنازلي:-

5- سيرجيو راموس

من أسوأ مواسمه منذ انتقاله إلى ريال مدريد، لكن رغم ذلك لم يكن كارثياً مثل الكثير من اللاعبين، بل على العكس، قدم أداء جيد نسبياً في معظم المباريات، ومشكلته الوحيدة كانت أن مستواه في السنوات الماضية كان أكثر من رائع، لذلك شعرنا أنه كان سيئاً كحال باقي اللاعبين.

في ظل الموسم الكارثي للريال، يمكننا القول أن راموس واحد من أفضل اللاعبين، لقد خاض 42 مباراة وأحرز 11 هدف في مختلف البطولات، كما صنع هدفين أيضاً، في حين تلقى 12 بطاقة صفراء وبطاقة حمراء واحدة.

4- سيرجي ريجيلون

في الحقيقة، ما جعل الجميع يشعر أن ريجيلون يقدم مستوى مبهر هو الأداء السيء الذي قدمه مارسيلو، فاللاعب لم يكن ممتازاً، وما زال ينقصه الخبرة، ولديه نقاط ضعف في بعض الأمور خصوصاً في الشق الهجومي، لكن يحسب له الشخصية القوية التي يملكها خصوصاً في المباريات الكبرى، وأنه كان من اكثر اللاعبين ثباتاً بالمستوى.

ريجيلون خاض 21 مباراة في جمع المسابقات، وكان معظمهما تحت قيادة سانتياجو سولاري، طبعاً لم يسجل أي هدف، بينما صنع 3 أهداف، ومن أرقامه الملفتة أنه كان رابع أكثر لاعب افتكاكاً للكرة بمعدل 1.7 افتكاك في المباراة الواحدة.

3- لوكاس فاسكيز

عندما تجد لوكاس فاسكيز في المركز الثالث في قائمة أفضل اللاعبين في صفوف ريال مدريد، تفهم جيداً مدى السوء الذي وصله إليه الفريق هذا الموسم، فليس من المنطقي أن يتحول لاعب احتياطي في السنوات السابقة إلى مهاجم أساسي ومهم، بل ولا يمكن إخراجه من التشكيلة خصوصاً في المواجهات الكبرى، هذا ما حدث تماماً مع الجناح الإسباني.

لكن لا يجب أن نهضم حق فاسكيز، فقد كان من أكثر اللاعبين اجتهاداً، وكانت أدواره تكتيكية أكثر من أنها فنية، ولقد كان أحد أبطال الفترة الجيدة التي مر بها الفريق قبل الدخول في مرحلة الانهيار ابتداءً من مباراة برشلونة في ذهاب نصف نهائي كأس الملك.

فاسكيز أحرز 5 أهداف وصنع 5 آخرين خلال 41 مباراة، ورغم أنها أرقام متواضعة بالنسبة للاعب في مركز الجناح الهجومي، لكن كما قلنا، أدواره كانت تكتيكية بشكل أكبر، وكان يعطي حيوية للفريق هجومياً بفضل تحركاته المستمرة والمرهقة للمنافسين، كما أن مستواه ثابت في معظم المباريات.

2- فينيسيوس جونيور

بوجهة نظر الكثيرين هو أفضل موهبة صاعدة في العالم خلال الموسم الحالي، وهناك سببين منعاه من التواجد في الصدارة، الأول أنه لم يخض مباريات عديدة، والسبب الثاني يتعلق بعدم فاعليته أمام المرمى مثل اللاعب صاحب المركز الاول الذي سنذكره لاحقاً.

فينسيوس كان نقطة تحول في أداء ريال مدريد بعد دخوله في التشكيلة، وهو من أعطى الأمل للجماهير والصحافة أن الفريق قادراً على تحقيق لقب ما هذا الموسم، كما أضاف عنصر النشاط والحيوية لخط الهجوم بعد أن كان خاملاً في الأشهر الأولى من الموسم.

خلال 33 مباراة خاضها فينيسيوس في الموسم الحالي، تمكن من تسجيل 7 أهداف في جميع المسابقات، لكن الرقم المميز أنه صنع 13 هدف، وهو الأفضل في الفريق من حيث التمريرات الحاسمة.

1- كريم بنزيما

نعم، انتقدناه كثيراً في المواسم الأخيرة، لكن يجب أن نشيد به عندما يثبت خطأ اعتقاد الناس بشأنه، بنزيما كان أفضل لاعب في الريال على جميع الأصعدة، فأرقامه ممتازة، وحافظ على مستواه على مدار الموسم، فحتى لو لم يسجل في المباراة، كان دائماً مصدر الخطورة ومحرك هجمات ريال مدريد الأول.

في الحقيقة، بنزيما كان في مستوى، وجميع زملائه بمستوى آخر تماماً، وهو الوحيد الذي يمكن القول أنه قدم موسم جيد فعلاً، ربما إلى جانب فينيسيوس، وخاض المهاجم الفرنسي 49 مباراة، ونجح في تسجيل 27 هدفاً، كما صنع 10 آخرين، أي انه ساهم بتسجيل 37 هدف بشكل مباشر.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة