كشف النجم الكرواتي لوكا مودريتش الذي فاز بجائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2018، عن موعد رحيله من نادي العاصمة الإسبانية ريال مدريد.

وأشار الدولي الكرواتي لوكا مودريتش البالغ من العمر 33 عاماً، إلى أنه لا يفكر نهائياً في الرحيل عن ناديه ريال مدريد الإسباني خلال فترتي الانتقالات الشتوية والصيفية القادمة، بل يمكن أن يغادر بعد انتهاء عقده.

وتحدث لوكا مودريتش في تصريحات صحفية قائلاً: “الشيء المؤكد بالنسبة لي هو أنني لن أرحل عن ريال مدريد قبل نهاية عقدي”.

وأكدت تصريحات النجم الكرواتي لوكا مودريتش الذي حصل على الكثير من الجوائز الفردية هذا العام بعد موسمه الرائع، على أنه مستمر مع اللوس بلانكوس ريال مدريد في الموسم المقبل وإلغائه فكرة الانتقال إلى نادي إنتر ميلان الإيطالي.

وخرجت الكثير من الشائعات في الأونة الأخيرة، كانت تشير إلى رغبة لوكا مودريتش الشديدة في مغادرة ناديه ريال مدريد، والانضمام إلى إنتر ميلان من أجل خوض تجربة جديدة في مسيرته.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

EFE

موقع سبورت 360 – شن الكرواتي لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد هجوماً عنيفاً على دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد بسبب تشكيكه بكل شيء ، بما في ذلك فوزه بجائزة الكرة الذهبية التي حصل عليها هذا العام.

وجاءت تصريحات مودريتش في مقابلة مع صحيفة “سبورتسكي نوفوستي” ، والتي شدد من خلالها على أنه تعب من الانتقادات التي تلقاها نادي ريال مدريد مؤخراً ، ولهذا قرر الرد بقوة على أولئك الذين يشككون في نجاحات وانجازات الفريق الملكي.

واتهم مودريتش المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني بالعمل على التشكيك بأحقية فوزه في الكرة الذهبية ، وذلك بعد أن أكد المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد بأن مهاجمه أنطوان جريزمان هو من يستحق الجائزة بعد فوزه بكأس العالم 2018.

وقال لاعب الوسط الكرواتي : “أتفق مع دييجو سيميوني في الدفاع عن جريزمان واعتباره الأفضل ، ولكن العيب الوحيد هو الحاجة الدائمة للتشكيك وتقويض ريال مدريد ولاعبيه ، واعتنام كل فرصة لشرح أن انتصارات ريال مدريد غير حقيقية”.

وتابع بقوله : “أنا أحترم سيميوني كثيراً وأيضاً أتلتيكو مدريد ومشجعيه ، ولكن ليس من العدل أو الصحيح التشكيك بانجازاتنا ، بما في ذلك النهائيات التي فزنا بها في دوري أبطال أوروبا ، أطروحاته شعبوية حول محاباة ريال مدريد لأننا قمنا بتهنئتهم عندما فازوا علينا”.

الأكثر مشاهدة

(Getty Images)

موقع سبورت 360 – كشفت تقارير صحفية اليوم السبت أن اللاعب ماركوس يورينتي بدأ يفكر في مستقبله مع ريال مدريد بسبب قلة مشاركاته وجلوسه بشكل غير مبرر على مقاعد البدلاء.

وتخرج ماركوس يورينتي من أكاديمية ريال مدريد بعد أن تدرج في الفئات الصغرى ، فيما انضم إلى فريق المدرب سانتياجو سولاري في الصيف الماضي وقد لعب في ست مناسبت فقط قادمة منذ نهاية أكتوبر الماضي.

ومع ذلك ، فقد جاءت فرصة يورينتي نتيجة لإصابة البرازيلي كاسيميرو ، فيما تؤكد شبكة “ESPN” إن اللاعب البالغ من العمر 23 عاماً قلق من استبعاده عن المزيد من المباريات في المستقبل.

ويشير التقرير إلى أن لاعب خط الوسط سيطالب بإجراء محادثات مع مجلس إدارة نادي ريال مدريد ، بحيث سيطالب ببيعه في سوق الانتقالات الشتوية إذا لم يلعب سوى دور جزئي خلال الفترة المقبلة.

وما زال على عقد ماركوس يورينتي أكثر من عامين ونصف العام مع ، لكن اللاعب الإسباني الشاب يأمل أن يتمكن من المشاركة في المباراة السابعة في الدوري الإسباني ومحاولة تقديم نفسه كلاعب ناجح.

الأكثر مشاهدة