كوميدي 360: ديبالا مع رونالدو وميسي.. سعيد الحظ أم سيء الحظ؟!

محمود حمزة 04:36 15/09/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

في كوميدي 360 نتناول الأخبار بأسلوب كوميدي ساخر دون تحيز إلى فريق أو ضده، وقد يسخر الكاتب من فريق يحبه، أو من لاعب يفضله، فإذا شعرت بالغضب وأنت تقرأ السطور التالية، فعد إلى قراءة هذه المقدمة!

نقرأ في الصحف تصريحاً للاعب يوفنتوس باولو ديبالا يتباهى فيه بلعبه مع ليونيل ميسي في الأرجنتين وكريستيانو رونالدو في يوفنتوس، فنتساءل: هل يُعد ذلك من حسن حظه.. أم من سوء حظه؟!

يقول ديبالا: “عندما عرفت أن رونالدو سينضم إلينا، قلت لنفسي: بعدما كنت سعيد الحظ بلعبي مع ميسي في منتخب الأرجنتين، سأحظى الآن بفرصة اللعب مع رونالدو في يوفنتوس، إنه أمر رائع”.. هل هو أمر رائع حقاً؟!

عندما انضم باولو ديبالا إلى منتخب الأرجنتين مع ليونيل ميسي، لم يكن من سعداء الحظ الذين لعبوا معه، بل كان من سعداء الحظ الذين شاهدوه من مقاعد البدلاء! وعندما انضم كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس، تغير مركز ديبالا، ووجد مكاناً في التشكيل الأساسي.. على مقاعد البدلاء!

وبينما يؤكد ديبالا سعادته باللعب مع رونالدو، أو بمشاهدته من على مقاعد البدلاء! تقول الصحف إن الأرجنتيني يريد الرحيل عن يوفنتوس لأنه لا يلعب، ويقول ماوريتسيو زامباريني رئيس نادي باليرمو -فريق ديبالا السابق- إن اللاعب سيغادر يوفنتوس في يناير.. هل حسن الحظ يؤدي إلى الرحيل؟!

هل ديبالا محظوظ لأنه يلعب مع ميسي ورونالدو، أم لأنه يحظى بفرصة فريدة لمشاهدتهما من على مقاعد البدلاء؟!

اقرأ أيضاً: ديبالا ضحية ميسي.. ثم ضحية رونالدو!

هذا المقال يهدف إلى الفكاهة فقط، وما يرد فيه لا يعبر بالضرورة عن حقيقة أو رأي أو موقف

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة