شركة راعية سابقة تطالب لاعبي برشلونة بإعادة سياراتها

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت360- ذكرت صحيفة “آس” الإسبانية أن شركة السيارات الألمانية “أودي” التي فسخت تعاقدها مع نادي برشلونة الإسباني، قد منحت لاعبي الفريق الكتالوني مهلة حتى نهاية الجولة الآسيوية المخصصة للاستعداد للموسم المقبل، وبعدها عليهم أن يعيدوا السيارات التي حصلوا عليها بناء على التعاقد الذي تم فسخه بسبب مخالفات تمت في تنفيذ الشروط المنصوص عليها في الاتفاق الدعائي بين الطرفين.

ومدت الشركة الراعية السابقة مهلتها بعد أن أعطت لاعبي برشلونة سابقاً فترة سماح لمدة ثلاثة أسابيع لإعادة السيارات، قبل أن تقرر إطالة هذه المدة بحد أقصى حتى عودة اللاعبين من الجولة التحضيرية للفريق في آسيا استعدادًا للموسم الجديد.

وأكدت الصحيفة أن شركة “أودي” عرضت على اللاعبين الذين بحوزتهم سياراتها الاحتفاظ بها في ممتلكاتهم، ولكن بشروط معينة تخدم علامتها التجارية.

وجاء فسخ التعاقد بسبب عدم التزام بعض لاعبي الفريق بالشروط المنصوص عليها في العقد، وحدوث أكثر من واقعة مخالفة مثل حضور بعض اللاعبين لمشاهدة مصارعة الثيران وذهابهم بسيارات الشركة الرافضة لهذا التقليد لأنه يمثل معاملة سيئة للحيوان، وأيضًا هناك لاعبين يحضرون التدريب في المدينة الرياضية أو المباريات في “كامب نو” باستخدام سيارات من علامات تجارية أخرى.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة