إنجازات وعدد أهداف مارادونا خلال مسيرته

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – يُعتبر دييجو أرماندو مارادونا، أحد أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم، وذلك بسبب الإنجازات التي بصم عليها طوال الفترة التي قضاها كلاعب في مختلف الملاعب الأوروبية واللاتينية.

وشق مارادونا طريقه إلى ملعب كرة القدم في سن العاشرة وقدم أول مباراة احترافية له في 16 عاماً، وارتقى طوال مسيرة التي امتدت لأكثر من 21 عاماً، من كونه لاعب فريق عديم الخبرة إلى أحد أفضل اللاعبين في التاريخ.

ونستعرض معكم في هذا التقرير، أبرز الإنجازات التي حققها مارادونا، وعدد الأهداف التي سجلها في مسيرته:

إنجازات مارادونا:

يُشتهر مارادونا، بقدرته على خلق فرص لتسجيل الأهداف لنفسه وللآخرين، وقد نجح في قيادة عدة أندية للتتويج بمجموعة من الألقاب الجماعية. وكانت ذروة النجاح في مسيرته الكروية حينما كان لاعباً في صفوف منتخب الأرجنتين الفائز بكأس العالم 1986.

ويتضمن أداء مارادونا في مونديال المكسيك 1986، هدفين تاريخيين، في الانتصار الذي حققه راقصو التانجو على إنجلترا في ربع النهائي، فالهدف الأول سجله دييجو بشكل غير قانوني بواسطة يده اليسرى، وادعى اللاعب لاحقاً أنه كان من عمل “يد الله”.

أما الهدف الثاني فلم يتطلب أي مساعدة من قوى خارجة عن الطبيعة، سوى قدرة من نوع آخر وهي القدرة على المراوغة من أجل اجتياز مدافعي منتخب الأسود الثلاثة، وهو ما نجح فيه مارادونا، ليضع الكرة في الشباك بعدما راوغ نصف لاعبي إنجلترا.

وفاز مارادونا بالعديد من الألقاب مع الأندية التي لعب لها، ففي عام 1981، حصل على أول ميدالية في بطولة الدوري الأرجنتيني، وبعد موسم واحد انتقل إلى برشلونة لكنه لم يحقق معه أي لقب واكتفى بتسجيل 38 هدفاً، لينتقل بعد موسمين إلى نابولي في دوري الدرجة الأولى الإيطالي مقابل رقم قياسي عالمي بلغ 6.9 مليون يورو.

Getty

وكانت فترة وجوده ضمن صفوف نابولي هي الأكثر توهجاً، فلم يصل إلى ذروة مسيرته فحسب، بل ساعد النادي على تحقيق نجاح هائل، حيث قاد فريق الجنوب للفوز ببطولة الدوري الإيطالي مرتين خلال موسمي 1986/1987 و1989/1990.

كما نجح نابولي في الوصول إلى كأس إيطاليا عام 1987، والفوز ببطولة كأس الاتحاد الأوروبي في عام 1989، وكأس السوبر الإيطالي في عام 1990.

وفاز مارادونا بجائزة الكرة الذهبية في كأس العالم 1986، وفي عام 1999، تم منحه جائزة “دياموند كونيكس”، وهي واحدة من أعرق الجوائز الثقافية في الأرجنتين.

عدد أهداف مارادونا:

سجل مارادونا مع منتخب بلاده الأرجنتين 34 هدفاً في 91 مباراة، أما عن عدد أهداف مارادونا مع الأندية التي لعب لها، فقد سجل 312 هدفاً في 588 مباراة.

وسجل النجم الأسطوري 116 هدفاً مع أرجنتينوس جونيورز، و38 هدفاً مع برشلونة و115 هدفاً مع نابولي، بينما سجل 35 هدفاً بقميص بوكا جونيورز، و8 أهداف مع إشبيلية الإسباني.

الأكثر مشاهدة

مينوتي يؤكد استمرار سكالوني مع الأرجنتين حتى 2022

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – كشف لويس سيزار مينوتي مدير المنتخبات الوطنية في الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم عن قرار يتضمن استمرار المدرب ليونيل سكالوني مع منتخب الأرجنتين حتى كأس العالم 2022.

وجاء هذا الإعلان في مؤتمر صحفي عقده مينوتي بعد اجتماع جرى مع كلاوديو تابيا رئيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم ، حيث أكد استمرار سكالوني على رأس المنتخب الوطني بالاتفاق مع جميع الأطراف.

وكان من المقرر أن ينتهي عقد سكالوني الحالي في كانون الأول / ديسمبر القادم ، لكن مسؤولو الاتحاد الأرجنتيني قرروا بقاءه مع المنتخب الأرجنتيني بعد دراسة مستوى الفريق خلال بطولة كوبا أمريكا 2019.

واتفق مينوتي وكلاوديو تابيا على استمرار المدرب ليونيل سكالوني مع المنتخب الأرجنتيني خلال تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى بطولة كأس العالم 2022 ، والتي تنطلق في آذار / مارس لعام 2020.

وتولى سكالوني البالغ من العمر 41 عاماً مسؤولية تدريب الأرجنتين خلفاً لمواطنه خورخي سامباولي بعد كأس العالم 2018 ، والتي خرج منها في الدور ثمن النهائي بعد الخسارة أمام منتخب فرنسا حامل اللقب.

الأكثر مشاهدة

موقف الاتحاد الأرجنتيني من استمرار سكالوني

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – يتجه الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، برئاسة كلاوديو تابيا، إلى الإبقاء على ليونيل سكالوني كمدرب أول لراقصي التانجو إلى ما بعد نهاية العام الجاري.

ووفقاً لصحيفة “لا ناسيون” الأرجنتينية، فإن الاتحاد المحلي يرى ضرورة استمرار سكالوني خلال الفترة المقبلة، التي ستشهد خوض التانجو لعدة مباريات ودية، حتى نهاية العام الجاري، يليها تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2022، والتي ستنطلق في مارس المقبل.

وأوضحت الصحيفة المذكورة، أن اتحاد الكرة ينوي الإبقاء على سكالوني، حتى بطولة كوبا أمريكا 2020، التي ستنظمها الأرجنتين بالتعاون مع كولومبيا.

وكان سكالوني قد أشار إلى أنه هاتف رئيس الاتحاد الأرجنتيني، وتم تأكيد استمراره حتى 30 ديسمبر المقبل بنهاية عقده، مشدداً على أنه لم يتم الحديث عن أمر آخر.

وكان راقصو التانجو قد ودعوا بطولة كوبا أمريكا 2019، من الدور قبل النهائي، إثر خسارتهم ضد البرازيل بثنائية، لكن الشارع الأرجنتيني كان راضياً عن أداء فريق بلادهم.

الأكثر مشاهدة