فريق سبورت 360- بما يكون الزمالك قد حصد بطاقة التأهل بالفعل من فوزه الأول عل القطن التشادي بسبعة أهداف دون رد، حيث جاءت الخسارة بهدفين نظيفين إيابا شرفية لأصحاب الأرض ولم تؤثر في موقف الأبيض، لكن الزمالك كان بمقدوره الخروج من المباراة بشكل أفضل، وتأهل دون خسارة ولو كانت تحصيل حاصل.

وفي خسارة الزمالك بعض النقاط السلبية التي تتمثل في..

1- خيارات جروس

لو أن المدرب السويسري كريستيان جروس كان مقتنعا بأن مباراة الذهاب حسمت التأهل بالفعل لكان قد دفع ببعض العناصر البديلة في مباراة الإياب، لكن يبدو أن جروس يخشى من تكرار سيناريو مباراة دور الـ 32 لكأس مصر والفوز بشق الأنفس على مركز شباب منية سمنود بالعناصر البديلة.

عدم وجود ثقة كافية لدى جروس في العناصر البديلة، ربما يفقد هذه العناصر ثقتها في أنفسها، فضلا عن أنه يزيد من الضغط على العناصر الأساسية في ظل تلاحم المباريات.

2- بدا واضحا من المباراة الأولى أن القطن التشادي يلعب بخشونة في الكرات المشتركة والالتحامات، ما كان يجب أن يتعامل معه جروس بحذر من خلال الدفع ببعض العناصر البديلة واراحة العناصر التي عانت من ضغط مباريات الفترة الماضية مثلما فعل مع جنش وطارق حامد.

3- الخسارة كان بمقدور لاعبي الزمالك أنفسهم تجنبها لكن الثقة الزائدة والاستهتار كلفا الفريق هزيمة ربما يكون لها تأثير بشكل غير مباشر من خلال نقاط الفريق التي يحصدها بعدد انتصاراته الأفريقية وتصنيفه بشكل عام، فضلا عن أن الزمالك كان من الممكن أن يخرج بنتيجة الفوز، وليس فقط التعادل أو حتى الخسارة التي تلقاها.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة