موقع سبورت 360- يحمل تاريخ مواجهات الأهلي وطلائع الجيش تفوقا كبيرا لصالح الأحمر، ليس فقط  على مستوى النتائج والانتصارات للفريق الأهلاوي، ولكن أيضا فيما يتعلق بالأهداف المسجلة بواسطة اللاعبين الأجانب.

ففي الأهلي ومنذ أن صعد الطلائع للدوري الممتاز موسم 2004-2005، وقد ظهر التفوق للاعبي الأهلي الأجانب على المستوى التهديفي مقارنة بنجوم الطلائع الأجانب.

وسجل أجانب الأهلي 9 أهداف في مرمى الطلائع، مقبل 3 فقط للأخير.

بدأت أهداف أجانب الأهلي في مرمى الطلائع منذ المواجهة الثانية بينهما وكانت في مارس 2005، وفاز الأحمر 3-1، وقتها سجل الكولومبي رفائيل كاستيلو هدف التقدم للأهلي.

أما أهداف الطلائع الثلاثة عبر لاعبيه الأجانب فجاءت خلال التعادل 2-2 في يناير 2009، بتوقيع النيجيري بابا أركو والليبيري دودزي، بينما سجل دودزي هدفا أيضا في فبراير 2010 خلال تعادل آخر بنفس النتيجة.

وعن أفضل الهدافين الأجانب في الأهلي فكان الأنجولي أمادو فلافيو الذي سجل 3 أهداف.

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360- تترقب جماهير النادي الأهلي الاعلان عن مدرب الفريق خلال الساعات القليلة القادمة.

و ذكرت تقارير إعلامية العديد من الأسماء الكبيرة في مجال التدريب ربطتها بالنادي الأهلي.

“سبورت 360” يرصد في التقرير التالي حكاية أول مدرب أجنبي مع النادي الأهلي.

ذكرت بعض المواقع التاريخية أن الانجليزي مستر بوف يعتبر أول مدرب أجنبي في تاريخ النادي الأهلي في موسم 1947 – 1948.

بينما ذكر اللواء فاروق رجب عضو مجلس إدارة النادي الأهلي السابق و صاحب كتاب “موسوعة النادي الأهلي” ان فكرة المدربين الاجانب ظهرت في مصر عندما كان المليونير الاقتصادي عبود باشا “رئيس النادي الأهلي” وكان أول من طرح فكرة الاستعانة بالمدربين الأجانب في سبتمبر 1955 على أن يكون مرتبه مائة جنيه مصري يدفع الأهلي نصف المرتب و عبود باشا النصف الآخر.

و قد تم التعاقد مع المدرب النمساوي فريتز نظير مرتب شهري ثمانون جنيها.

و حصل المدرب النمساوي فريتز بيمبول مع الاهلي على الدوري العام موسمي 55- 56، و 56-57، وكأس مصر موسم 56.

وكان سببا في احتراف صالح سليم نجم  الأهلي وقتها في نادي جراتز أتلانتيك النمساوي.

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360- يلتقي الفريق الكروي الأول بالنادي الأهلي بنظيره طلائع الجيش في المباراة المؤجلة بينهما من الجولة الـ 14 من الدوري المصري.

“سبورت 360” يرصد في التقرير التالي أمور تزيد من صعوبة مباراة طلائع الجيش أمام الأهلي.

1- الجهاز الفني الجديد:

سيزيد من صعوبة مباراة طلائع الجيش أمام الأهلي، الجهاز الفني الجديد للفريق العسكري، و رغبته في إثبات الذات و تقديم أوراق اعتماده بتحقيق نتيجة طيبة أمام الفريق الأحمر.

2- الضغط الجماهيري:

سيزيد من صعوبة مباراة الأهلي أمام الطلائع الضغط الجماهيري الذي يقع تحته الجهاز الفني ولاعبي الأحمر و رغبتها في تحسين نتائج الفريق و استعادة ذاكرة الانتصارات في مسابقة الدوري بعد الفوز في مباراتين متتاليتين أمام بتروجت ثم الجونة.

3- البطولة الإفريقية:

ستكون مباراة طلائع الجيش آخر لقاء للأهلي قبل مواجهة جيما الإثيوبي في ذهاب دور الاثنين والثلاثين لمسابقة دوري أبطال أفريقيا، و يسعي الأحمر لتحقيق نتيجة إيجابية لتكون دافع إيجابي قبل الانطلاقة الإفريقية.

4- رغبة المنافس:

ما يزيد من صعوبة المباراة رغبة وحماس مدرب ولاعبي طلائع الجيش في تقديم أنفسهم بشكل قوى أمام فريق بحجم وقيمة الأهلي.

5- المواجهات التاريخيه:

لم يسبق لطلائع الجيش الفوز على الأهلي في المواجهات التاريخية السابقة مما يزيد من صعوبة اللقاء.

الأكثر مشاهدة