هل يتذكر لاعبو التنس كل شيئ مر معهم في مبارياتهم ؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

لا اعرف لماذا اسأل نفسي هذا السؤال كثيرا ومنذ وقت طويل , هل لاعب التنس يتذكر مثلا بعد 10 سنوات كيف فكر وهو يواجه فرصة كسر في مجموعة فاصلة في نهائي جراند سلام ؟

هل يتذكر لاعب التنس بعد 20 عاما لماذا لعب إرسال سلايس وليس فلات في نقطة مباراة دافع عنها ؟ هل يتذكر لاعب التنس بعد 30 عاما ردة فعله بعد فوز ما في بطولة صغيرة عندما كان يبلغ من العمر 24 عاما ؟ هل هناك شيئ ما يأتي على باله وهو يشاهد فيديو أو صورة لإحدى مبارياته بعد 40 عاما من لعبها ؟

حاولت أن أفكر في الموضوع من أكثر من زاوية , حاولت أن أقيسها على نفسي وان اسأل نفسي السؤال التالي “هل أنا قادر على تذكر جميع امتحاناتي وما أكثرها التي دخلتها في حياتي ولا زلت” ؟ , “هل أنا قادر على تذكر جميع السهرات التي قضيتها مع أصدقائي وما رافقها من مواقف وضحكات” ؟ , “هل أنا قادر على تذكر ما جرى في محاضرة ما بمجرد قراءة ما كتبته فيها لاحقا” ؟ .

وصلت لنتيجة أنني لا يمكنني هذا أبدا , لا أتذكر جميع امتحاناتي ولا أتذكر جميع سهراتي ولا أتذكر جميع محاضراتي ولا يمكنني تذكر أي شيئ من ورقة كتبتها في تاريخها , لا بد أن أنسى ولا يمكن أن أتذكر كل شيئ مهما كان شيئا مثيرا لقلقي وقتها مثل امتحان أو محفزا لبهجتي مثل سهرة أو رحلة .

لكن هل هذا ينطبق على لاعب التنس ؟ هل يمكن للاعب التنس أن ينسى نهائي جراند سلام لعبه ؟ هل يمكن أن ينسى الأفكار التي دارت في ذهنه وهو يتقدم كي يرسل لحسم نهائي كبير ؟ هل يمكن أن ينسى كم الأفكار التي رافقته في ليلة تسبق نهائي كبير ؟ هل يمكن أن ينسى مباراته , انتصاره , لقبه , الأول ؟ الأخير أيضا ؟

قرأت ذات يوم عن احد اللاعبين “لا أتذكره للأسف رغم ان الموضوع عن الذاكرة , الموضوع صعب جدا!” يقول هذا اللاعب انه في إحدى السهرات على هامش إحدى البطولات شاهد روجر فيدرر وذهب كي يسلم عليه , هذا اللاعب كان قد هزم فيدرر في إحدى البطولات عام 1999 , أي قبل أكثر من 13 عاما تغيّر فيها فيدرر كثيرا ولم يعد نفس اللاعب الذي هزمه وقتها , يقول انه لم تجمعه أي صداقة أو تواصل مع فيدرر أبدا , يقول ان فيدرر بمجرد ان سلّم عليه وعرّفه على نفسه سأله “ألم تهزمني في ذلك اليوم في 1999 ؟ لقد كنت قويا جدا يومها” , صُعق اللاعب من هذا السؤال واستغربه جدا , قال له فيدرر مازحا أيضا “كنت أتمنى أن العب معك مرة أخرى كي أردها لك لكن لم تحدث مناسبة”.

نبقى مع فيدرر , السويسري حقق لقب واحد في بطولات التشالينجر كان في ستراسبورغ عام 1999 , بعد مرور 15 عاما عن اللقب كان هناك صحفي شاب من هذه المدنية يريد ربما أن يبني لنفسه اسما صحفيا ولا اعرف كيف خطر له ان يتكلم مع وكيل اعمال فيدرير ويقدم نفسه على انه صحفي من مدينة ستراسبورغ ويريد ان يجري حوار مع فيدرير حول لقبه الوحيد في التشالينجر الذي حققه هناك قبل 15 عاما كاملة , يقول توني غويدسك انه لم يلقي بالا للموضوع ولم يتوقع ان يلقي له فيدرير بالا , لكن عندما رأى فيدرير اسم “صحفي من ستراسبورغ” على دفتر ملاحظات توني سأله مباشرة هل هذا الصحفي يريد ان يتكلم حول لقبي هناك ؟ وفعلا تمت المقابلة بسرعة .

للاسف لا اعرف حالات مشابهة عن لاعبين اخرين , لكن هاتين قصتين توضحان ان لاعب التنس لا ينسى كل شيئ , بل يبقى يحتفظ بتفاصيل قد لا تخطر على بالك , بالتأكيد ستبقى هناك قصص ومواقف في ذاكرته ولن تمحى .

قد يقول احدهم أنا متابع للاعبي منذ وقت طويل وأتذكر كثيرا من مبارياته وتفاصيلها فكيف لا يتذكرها هو ؟ أنت في الواقع تتذكر أهم المباريات , أو تتذكر مواقف صعبة ومباريات عصيبة , أو تتذكر مباريات كان لك أنت فيها مواقف وقصص خلالها , اي انك تتذكر بناء على موقف مر معك لا مع لاعبك .

في اعتقادي الشخصي , أن الشخص الذي يمارس نشاطه بشكل بدني لديه ذاكرة أكثر من ذلك الذي يمارسها بشكل ذهني , طبعا أتكلم عن تذكر ما يحدث معه أثناء العمل لا عن الذاكرة بشكل عام , استطيع أن أقول لكم أن الشخص الذي شارك في بناء منزل أو مبنى أو مجمع تجاري عندما يمر به لاحقا سيتذكر قصص حول إنشاءه أكثر من المهندس أو المقاول الذي اشرف على المشروع , استطيع أن أقول لكم وعن تجربة أيضا أن الإنسان عندما يرتبط موقف ما حصل له بجهد بدني فإن احتمالية أن يتذكره تزداد , مثلا دخلت امتحان وخرجت منه متأخرا وركضت من قاعة الامتحان إلى مكان تجمع المواصلات كي تلحق بوسيلة نقل , هنا بنسبة كبيرة هذا الامتحان سيبقى في ذاكرتك أكثر من امتحان عادي قدمته وخرجت تسير بهدوء نحو ذلك التجمع أو أي مكان .

بناء عليه وحسب قناعتي أيضا , لاعب التنس لديه ذاكرة أفضل من عديد الأشخاص الذين يمارسون أشياء أخرى , طبيعة هذه اللعبة وما تتطلبه من جهد ذهني أكثر بمراحل من غيرها تجبر اللاعب لا إراديا على تذكر عديد التفاصيل التي حدثت معه , لا أقول أن اللاعب سيبقى يتذكر مباراة دور أول في بطولة 250 نقطة انتهت في 50 دقيقة بعد 50 عاما مثلا , لكن كن متأكدا أن لاعب التنس يتذكر كثيرا من مسيرته ويتذكرها “بأفكاره” , أي انه يبدأ من تفكيره في ذلك الموقف ثم ينطلق للموقف نفسه .

كثيرا من أجوبة لاعبي التنس لو تلاحظون حول ذكرياتهم تكون بداية إجابتهم بالكلمات التالية “فكرت , اعتقدت , ظننت , توقعت , خطر لي …” , لاعب التنس يبدأ في استرجاع ذاكرته بأفكاره وليس أعماله , وهي مرتبطة بما قلته لكم أن من يمارس عمله بدنيا لديه ذاكره أفضل من غيره , في النهاية هو يفكر قبل ان ينفذ ومن الصعب أن ينسى الإنسان أفكاره , فما بالك لو جاء بعد هذه الأفكار أفعال ؟ أنت ربما خطرت لك فكرة غريبة أو جديدة أو حتى مجنونة يوما ما حول أي شيئ , لن تنسى هذه الفكرة ربما حتى لو لم تنفذها , لكنك ربما ستنسى يومك كاملا .

كي نصل إلى نتيجة , لاعب التنس لديه ذاكرة أفضل من العديد من الأشخاص في مجالات أخرى , ذاكرتهم لا تتوفر فقط على أهم المواقف و أكثر عصبية وأهمية مثل نهائيات الجراند سلام أو نقاط المباراة والتتويجات أو أول فوز ولقب ومباراة وغيرها , لديهم ذاكرة تتسع للكثير من الأحداث التي عاشوها والتي قد لا تتخيل أنهم يتذكرونها , هذا يأتي من ان رياضتهم تتطلب نشاط ذهني كبير على الدوام وهذا شيئ يحفز كل ما لديه علاقة بالتفكير والنشاط العقلي , ايضا حقيقة أن من يمارس نشاطه بدنيا لديه ذاكرة أفضل ممن يمارسها ذهنيا.

الخبر بالتعاون مع صفحة : خربشات تنسية

النهائيات المتتالية التي خسرها “البيج 4” في بطولة جراند سلام واحدة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

بالرغم من تحقيقهم لعدد كبير من الألقاب في فئة “الجراند سلام” ، إلا أن اللاعبين الأربع الكبار خسروا العديد من النهائيات في البطولات الكبرى خلال مسيرتهم الممتدة منذ سنوات.

ففي ظل التنافس الشديد القائم بين “البيج 4” منذ سنوات ، كان لا بد من فوز أحدهم على الآخر ، فلكل منهم اختصاص وبطولة مفضلة أكثر من غيرها.

في هذا التقرير نرصد لكم النهائيات المتتالية التي خسرها “البيج 4” في بطولة جراند سلام واحدة :

1 * روجر فيدرر

خسر نهائي بطولة فرنسا المفتوحة ثلاث مرات متتالية أعوام (2006 ، 2007 ، 2008)

خسر نهائي بطولة ويمبلدون مرتين متتاليتين (2014 ، 2015)

2 * نوفاك ديوكوفيتش

خسر نهائي بطولة أمريكا المفتوحة مرتين متتاليتين (2012 ، 2013)

خسر نهائي بطولة فرنسا المفتوحة مرتين متتاليتين (2014 ، 2015)

3 * أندي موراي

خسر نهائي بطولة أستراليا المفتوحة مرتين متتاليتين (2010 ، 2011)

مرة أخرى خسر نهائي بطولة أستراليا المفتوحة مرتين متتاليتين (2015 ، 2016)

4 * رافاييل نادال

خسر نهائي بطولة ويمبلدون مرتين متتاليتين (2006 ، 2007)

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

الإصابة تحرم ديل بوترو من المشاركة في بطولة كوينز للتنس

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ديل بوترو

أعلن النجم الأرجنتيني خوان مارتين ديل بوترو المصنف رقم 30 عالميا انسحابه من منافسات بطولة كوينز المفتوحة للتنس ، التي تنطلق بداية الأسبوع المقبل بسبب الإصابة.

ويأتي الإعلان عن غياب ديل بوترو الذي لم يتعاف بعد من التهاب بعظم العانة ، بعد 3 أيام من اعتذار الإسباني رافاييل نادال المصنف الثاني عالميًا عن المشاركة في البطولة لحاجته “للراحة”.

ويبرز بين المشاركين بالبطولة آندي موراي المصنف الأول عالميًا الفائز باللقب 5 مرات، وستانيسلاس فافرينكا، وميلوس راونيتش، ومارين سيليتش، وجريجور ديميتروف، وجو ويلفريد تسونجا، وتوماس بيرديتش، وكيريوس.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة