رونالدو الأفضل وبيكيه الأسوأ في الكلاسيكو المقبل !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

توقع عدد من الصحفيين الإسبان ظهور النجم البرتغالي كرستيانو رونالدو بأفضل صورة في كلاسيكو الكرة الإسبانية بين ريال مدريد وبرشلونة، بينما سيكون المدافع الإسباني جيرارد بيكيه الأسوأ.

وأجرى برنامج “إل شيرينجويتو” الإسباني التلفزيوني توقعاً للصحفيين حول اللاعب الأفضل والأسوأ في الكلاسيكو المقام يوم الأحد المقبل ضمن الجولة الـ33 من الدوري الإسباني.

وأغلب الصحفيين توقعوا أن يكون رونالدو أفضل لاعب في المباراة بينما سيكون جيرارد بيكيه الأسوا.

وضمت قائمة الأفضل كرستيانو رونالدو وليونيل ميسي ومارسيلو وكريم بنزيما وسيرجيو راموس على التوالي، بينما تواجد في الأسوأ جيرارد بيكيه وكيلور نافاس وخافيير ماسكيرانو وتوني كروس وايسكو.

تابع : مباريات اليوممباريات الغدمباريات الأمس

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

ترتيب الليجا العادل: الأسبوع 32

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

دائماً يحتد النقاش كل موسم بين جماهير الفرق الكبرى في الدوري الأسباني عن فكرة بان هناك أخطاء تحكيمية تقوم بنصرة فريق عن فريق أخر أو تحويل مسار بطولة ولقب الليجا من مدريد مثلاً إلى برشلونة والعكس.

لذلك في فقرة وقسم ” ترتيب الليجا العادل ” نشرح في كل جولة الاخطاء التحكيمية التي تثير جدلاً بين الجماهير ومدى صحتها من الخطأ ووضع الترتيب العادل للفرق بعد نهاية كل أسبوع.

17965854_10210602391967721_1766852208_n

سبورتنج خيخون 2-3 ريال مدريد :

في مباراة أدارها الحكم فيرنانديز بوربلان واصل ريال مدريد انفراده بصدارة الليجا بفوز صعب خارج قواعده. المباراة التي كانت مثيرة فنيا كانت مثيرة تحكيميا كعادة مباريات الليجا وشهدت ثلاثة حالات مهمة :-

الحالة الأولى :- في كرة ثابتة تلعب داخل منطقة جزاء خيخون يتعرض سيرجيو راموس المسك لحظة محاولته الوصول للكرة ليطالب بركلة جزاء وسط تجاهل الحكم. المدافع امسك فعلا براموس بل وتعمد عدم افلاته حتى ابتعاد الكرة عن مناطق خيخون. ركلة جزاء وقرار غير سليم من الحكم.

الحالة الثانية :- في كرة عرضية يرسلها دانيلو باتجاه زميله موراتا يرتقي الأخير فوق مدافع خيخون محولا الكرة برأسه تجاه المرمى معلنا هدف التعادل للريال وسط شكوك بوجود حالة دفع على الدولي الإسباني. عند الإعادة يتبين أن الفارو عند ارتقاءه لم يتجه باتجاه المدافع ولم يستعمل يده إطلاقا عند الارتقاء. هدف شرعي وصحيح للريال وقرار صحيح لحكم الساحة.

الحالة الثالثة :- في كرة عرضية داخل منطقة جزاء خيخون في اللحظات الأخيرة ترتطم الكرة بيد مدافع الفريق المضيف بابين وسط مطالبات شديدة من لاعب ريال مدريد باحتساب ركلة جزاء وبوربلان مجددا يأمر باستمرار اللعب. بابين قام بالفعل بمنع الكرة من المرور باتجاه لاعبي الريال ورغم أنه كان قادرا على تفادي اللمس إلا أنه لم يعمل على ذلك واعاق حركة الكرة. ركلة جزاء أخرى غير محتسبة للريال.

النتيجة النهائية :- مع وجود ركلتي جزاء غير محتسبتين للفريق الملكي يبقى الانتصار من نصيب الريال وبالتالي 3 نقاط نظيفة.

تقييم الحكم :- 6/10

ميسي

ميسي

برشلونة 3-2 ريال سوسيداد :

عاد برشلونة بدوره لسكة للانتصارات مواصلا ضغطه على ريال مدريد بفوز صعب على ضيفه سوسيداد. المباراة التي قادها الحكم خوان مونويرا لم تغب عنها الحالات التحكيمية. موقعة الكامب نو شهدت حالتين تستحقان الذكر

الحالة الأولى :- في توغل سريع للبرغوث ليونيل ميسي داخل منطقة جزاء سوسيداد يتعرض نجم برشلونة لاحتكاك مع اسيير ايارامندي ليسقط أرضا مطالبا بركلة جزاء والحكم بدوره يطالب بمواصلة اللعب. ميسي تعرض فعلا للمضايقة من قبل ايارامندي إلا أنها حصلت عبر كتف قانوني فقد على أثره ميسي توازنه ليسقط أرضا. قرار سليم من الحكم ولا وجود لركلة جزاء.

الحالة الثانية :- في محاولة لأحد لاعبي سوسيداد للمرور من جيرارد بيكيه ومواجهة مرمى برشلونة تصطدم الكرة بيد بيكيه وتتحول لركلة ركنية وسط احتجاج لاعب سوسيداد ومطالبته بركلة جزاء دون أن يعير الحكم اي انتباه له. الكرة ارتطمت فعلا بيد بيكيه إلا أن قصر المسافة وغياب حالة التعمد تسقط الحرج عن بيكيه. قرار آخر سليم من الحكم ولا وجود لركلة جزاء.

النتيجة النهائية :- في ظل عدم ارتكاب الحكم لأخطاء مؤثرة يبقى الانتصار من نصيب برشلونة و3 نقاط جديدة للكتان

تقييم الحكم :- 9/10

اتلتيكو مدريد 3-0 اوساسونا :

حقق اتلتيكو فوزاً سهلاً على اوساسونا رغم إراحة المدرب سيميوني لبعض من اهم لاعبيه تحضيراً لمواجهة ليستر سيتي في اياب دور الثمانية. ادار اللقاء الحكم ماريو ميليرو لوبيز المباراة شهدت حالتين فقط .

الحالة الاولى : كرة طويلة ساقطة خلف المدافعين من تياغو باتجاه زميله كوريا الذي قام باستقبال الكرة بطريقة جميلة وفي محاولة لتجاوز الحارس قام سيرغو باعاقته ليعلن الحكم عن ضربة جزاء تم اهدارها لاحقاً عن طريق كاراسكو ، العرقلة موجودة حاصلة فعلاً قرار الحكم صحيح باحتساب ضربة جزاء .

الحالة الثانية : في محاولة من توماس لارسال الكرة لزميله على الرواق الايسر يتصدى مدافع اوساسونا للكرة بيده مانعاً اياها من الوصول والحكم يعلن عن ضربة جزاء ثانية ليعود سيرغو ليتألق مرة اخرى ويتصدى لها. اللمس موجود و متعمد المدافع قام بتحريك كوع يده باتجاه الكرة ، قرار الحكم صحيح باحتساب ضربة الجزاء .

النتيجة النهائية : رغم ضياع ضربتي الجزاء الا ان اتلتيكو تمكن من فرض سيطرته و تسجيل ثلاث اهداف اخرى اهدته الثلاث نقاط عن جدارة واستحقاق .

تقييم الحكم : 9.5-10 .

فالنسيا 0-0 أشبيلية :

في قمة الجولة لهذا الاسبوع من الليغا وبقيادة الحكم غونزاليس غونزاليس حل اشبيلية ضيفاً على ملعب المستايا معقل الخفافيش ورغم انتهاء المباراة بنتيجة التعادل السلبي الا انها كانت مثيرة وشهدت تميز كبير من دفاع الفريقين وكان هناك حالتين.

الحالة الاولى : توغل رائع من الظهير مونتويا لداخل منطقة جزاء اشبيلية متجاوزاً لاعبين و وعمل على ارسال عرضية لمسها الحارس ريكو الا ان لمسها لم يمنعها من الوصول لمنير الذي قام بضرب الكرة برأسه للمرمى الخالي من الحارس لتجد في طريقها المدافع ماريانو ليقوم بابعاد الكرة عن خط المرمى. في الاعادة تبين بان الكرة فعلاً لم تتجاوز الخط بكامل محيطها قرار الحكم صحيح كان باستكمال اللعب .

IMG-20170418-WA0010

الحالة الثانية: كرة ثابتة ترسل الى داخل مناطق اشبيلية لتسقط على رأس المدافع ليبعدها باتجاه زازا لترتطم في يده ومن ثم يقوم بتسديدها مسجلاً هدف يرفضه الحكم بداعي وجود لمسة يد ، اللمس موجود والمسافة ليست قصيرة كان من الممكن تجنب اللمسة ، قرار الحكم صحيح وهدف غير شرعي .

النتيجة النهائية : مع صحة القرارات من الحكم تبقى النتيجة كما هي و نقطة لكل فريق

تقييم الحكم : 9.5-10 .

ترتيب الدوري الاسباني من دون اخطاء تحكيمية :

1 – ريال مدريد [ 78 نقطة ]

2 – برشلونة [ 73 نقطة ]

3 – اتلتيكو مدريد [ 65 نقطة ]

4 – اشبيلية [ 50 نقطة ]

5 – فالنسيا [ 38 نقطة ]

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

بيكيه يسخر من ريال مدريد بتغريدة جديدة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
بيكيه

واصل جيرارد بيكيه مدافع برشلونة استفزاز ريال مدريد عبر التغريدات التي ينشرها على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

ونشر بيكيه تغريدية جديدة يقارن بها بين جماهير برشلونة في الكامب نو التي صفقت للفريق رغم الخروج من دوري أبطال أووبا مع جماهير ريال مدريد في سانتياجو برنابيو التي لم تتوقف عن إطلاق صافرات الاستهجان على اللاعبين رغم التأهل.

وجاء نص تغريدة بيكيه “أمر مثير أن ترى جماهير الكامب نو تصفق للاعبين رغم الخروج، هناك إنهم معتادون على إطلاق صافرات الاستهجان”.

وتأتي هذه التغريدة كنوع من السخرية من جماهير ريال مدريد التي لا تحترم لاعبيها، لدرجة أن كريستيانو رونالدو طالبهم بالتوقف عن ذلك بعد مباراة بايرن ميونخ التي سجل بها ثلاثية نظيفة.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة