من ذاكرة الكلاسيكو .. رأس الخنزير وإصبع مورينيو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تبقى ساعات فقط على انطلاق المعركة الكروية التي تجمع الغريمين التقليديين برشلونة وريال مدريد على ملعب “كامب نو” ضمن منافسات الجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ومع انطلاق العد التنازلي على إطلاق صافرة بداية الكلاسيكو المقام على ملعب برشلونة، هنالك العديد من اللحظات المثيرة للجدل في تاريخ الكلاسيكو والتي يعرفها الجمهور الكروي بشكلٍ عام، إلا أن الواجب يدعوا للتذكير بها.

هنالك حادثتين تعتبران من أشهر الأحداث في تاريخ الكلاسيكو وهما رأس الخنزير وأصبع مورينيو، لكن ما قصتهما ؟!.

– رأس الخنزير

314685_0

في عام 2000 أشعل ريال مدريد الكراهية بينه وبين برشلونة، حيث قام بدفع قيمة فسخ العقد الجزائي لصانع الألعاب البرتغالي لويس فيجو، الذي يعتبر النجم الأول لبرشلونة من عام 1994 حتى ذلك اليوم.

بعدها انفجرت الجماهير الكتالونية غضباً من ريال مدريد الذي لم يقم باحترامهم واحترام فريقهم، وفي نفس الوقت على فيجو الذي وصف بالخائن بعدها.

ولم تنسى الجماهير تلك الحادثة، ففي أول مباراة جمع ريال مدريد ببرشلونة عاش اللاعب البرتغالي أسوأ يوم في حياته عندما تلقى الألفاظ النابية ورمي ضده “القداحات” وأكواب الماء ورأس الخنزير.

– إصبع مورينيو

15103673324

كان موسم 2011-2012 الأشد إثارة، حيث شهد العديد من مواجهات الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد، إلا أن مواجهة إياب كأس الملك بين الفريقين كانت الأشهر.

وبعيداً عن النتيجة والأداء، فإن الحدث الأبرز في تلك المباراة كانت قيام البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد بوضع إصبعه في عين تيتو فيلانوفا الذي كان يعمل مساعداً للمدرب بيب جوارديولا في برشلونة قبل أعوام على وفاته بسبب مرض السرطان.

وظهرت تلك الحادثة وسط عراك واضح بين الطرفين في الدقائق الأخيرة من المباراة.

الكلاسيكو الأخير للأسطورة إنييستا .. فيديو وداعي

الأكثر مشاهدة

من ذاكرة الكلاسيكو .. لاعبون صفق لهم جمهور الفريقين

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
رونالدينيو وإنييستا

تمتلئ مباريات كلاسيكو الكرة الإسبانية بين برشلونة وريال مدريد بالكثير من اللحظات السلبية التي تثبت العداء التاريخي بينهما، إلا أن المواجهات التاريخية بينهما شهدت بعض الحالات الإيجابية.

ومن بين تلك اللحظات أن يصفق أحد الجمهورين للاعب الفريق الأخر، وحصلت هذه الحوادث في عدة مناسبات، وقبل مباراة الأحد القادم بينهما يجب استذكار بعض منها.

عام 1980: الإنجليزي لوري كننجهام

أول لاعب في تاريخ “الكلاسيكو” يصفق له جمهور الفريق المنافس، هو نجح في الحصول على تحية وتصفيق جماهير برشلونة عند خروجه من المباراة بعدما ساهم في تحقيق ريال مدريد الفوز بنتيجة (2-0).

لوري كننجهام

لوري كننجهام

عام 1984: الأرجنتيني دييجو مارداونا

كان أول لاعب من نادي برشلونة تقوم جماهير ريال مدريد بتحيته في المدرجات، فهو في يونيو عام 1983 أثناء مباراة الإياب لنهائي كأس الدوري الإسباني على ملعب “سانتياجو بيرنابيو”، انطلق من منتصف الملعب وتلاعب بحارس الريال وأهان مدافع النادي الملكي بمهارة فردية مذهلة لدرجة أنه أجبره على الارتطام بالقائم قبل أن يسجل هدفه الرائع.

2005: البرازيلي رونالدينيو

دخل رونالدينيو قائمة النجوم الذين صفق له الجمهور المنافس في تاريخ “الكلاسيكو”، حدث ذلك في نوفمبر عام 2005، عندما تلاعب بدفاع ريال مدريد بأكمله مرتين وسجل هدفين من أصل ثلاثية نظيفة في تلك المباراة.

التصفيق لرونالدينيو وإنييستا

التصفيق لرونالدينيو وإنييستا

2015: الإسباني أندريس إنييستا

انضم إنييستا لتلك القائمة في نوفمبر عام 2015، بعدما صفق له جمهور ريال مدريد في ملعب “سانتياجو بيرنابيو” عند خروجه من اللقاء في الدقيقة 74، تقديرا لما قدمه من أداء رائع طوال فترة تواجده في الملعب، فهو سجل هدفا وساهم في صناعة الآخر، ليقود برشلونة للفوز في الدوري بنتيجة (4-0).

الكلاسيكو الأخير للأسطورة إنييستا .. فيديو وداعي

الأكثر مشاهدة

الكلاسيكو .. ريال مدريد يتفوق بوضوح في كامب نو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تتجه أنظار عشاق كرة القدم في كل مكان خصوصاً الكرة الأوروبية وتحديداً الإسبانية إلى ملعب الكامب نو مساء غداً الأحد، حيث يستقبل برشلونة نظيره وغريمه ريال مدريد ضمن مباريات الجولة 36 من عمر الدوري الإسباني.

لا صوت يعلو فوق صوت الكلاسيكو، نعم هذا قانون في كرة القدم المباراة المنتظرة في كل موسم، نبدأ دائماً متى الكلاسيكو في أى شهر وأى يوم، لا شك أنه اللقاء الأكبر عالمياً، حتى لو جاء والأمور قد انتهت في الدوري كما يحدث حالياً.

نعم حسم برشلونة لقب كأس ملك إسبانيا والدوري الإسباني بشكل رسمي في أسبوعين متتاليين أمام إشبيلية في نهائي الكأس وديبورتيفو لاكرونيا بالجولة 35 من الليجا، ولكن يبقى الكلاسيكو هو المباراة النتظرة دائماً.

ويتسلح ريال مدريد غداً بسجله الرائع على ملعب كامب نو، حيث حقق النادي الملكي 5 انتصارات في أخر 10 نزالات على معقل النادي الكتالوني، وتلقى 3 هزائم وتعادل مرتين.

ويدخل ريال مدريد المباراة غداً أمام برشلونة في ملعب كامب نو، متسلحاً بنتائج كبيرة وأداء عظيم في معقل النادي الكتالوني في المناسبات الأخيرة.

ونجح ريال مدريد في الخروج من الكامب نو بدون ولا هزيمة في أخر 3 مواجهات جمعته مع برشلونة في معقل النادي الكتالوني، حيث فاز في مرتين وتعادل مرة.

وكانت بدايات هذه النتائج في موسم 2015/2016 عندما ريال مدريد ضيفاً على برشلونة في ملعب الكامب نو في مباراة الإياب، ونجح النادي الملكي في التغلب على النادي الكتالوني بنتيجة 2-1 بأقدام الثنائي كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما.

وفي الموسم الذي تلاه 2016/2017، خطف ريال مدريد تعادلاً ثميناً برأس قائده سريجيو راموس في اللحظات الأخيرة، حول النتيجة إلى التعادل الإيجابي 1-1 بعد تأخره بهدف نظيف أمام برشلونة طوال المباراة التي جمعتهما على ملعب كامب نو.

وفي بداية هذا الموسم حقق ريال مدريد فوزاً كبيراً على برشلونة في مباراة الذهاب التي جمعتهما ضمن بطولة كأس السوبر الإسباني على ملعب كامب نو، بنتيجة 3-1 بقيادة كريستيانو رونالدو وماركو أسينسيو وهدف مدافع برشلونة جيرارد بيكيه في مرماه.

الكلاسيكو الأخير للأسطورة إنييستا .. فيديو وداعي

الأكثر مشاهدة