بالفيديو.. بداية متوهجة للمحترفين في الدوريات العالمية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ربما لم يعرف تاريخ الكرة المصرية بداية متوهجة للاعبين المصريين في الدوريات العالمية مثل تلك التي شهدتها الجولة الأولى مختلف المسابقات المحلية في العالم.

اهداف الفراعنة هزت الشباك في ملاعب العالم، وفيما يلي يستعرض “سبورت360” ما حققه سفراء الكرة المصرية في مختلف الدوريات..

1- مصطفى فتحي يسجل في رباعية التعاون

لاعب الزمالك المعار إلى التعاون السعودي سجل الهدف الأول لفريقه في شباك الفتح بالدوري السعودي، حيث سدد كرة بيمينه ليكون أول لاعب يسجل هدفا في دوري عبداللطيف جميل هذا الموسم.
مصطفى كان قد أعير إلى التعاون قادما من الزمالك لمدة موسم، ليبرهن أنه صفقة جيدة للفريق الأصفر.

2- كهربا يسجل رغم الخسارة
حفظ محمود عبدالمنعم “كهربا” نجم اتحاد جدة السعودي المعار إليه من الزمالك، ماء وجه فريقه في الخسارة غير المتوقعة بالجولة الأولى من الدوري السعودي أمام الباطن، بعدما سجل الهدف الوحيد في الهزيمة 3-1.
كهربا الذي تألق الموسم الماضي بقميص “العميد” مسجلا 16 هدفا، أحرز أول أهداف النمور هذا الموسم أيضا رغم الخسارة.

3- كوكا يسجل وبراجا يخسر من بنفيكا
خسارة متوقعة تلك التي تلقاها سبورتنج براجا الذي يلعب له المصري أحمد حسن كوكا، من عملاق الدوري البرتغالي بنفيكا حامل اللقب، بثلاثة أهداف مقابل هدف، لكن الهدف الوحيد جاء بتوقيع كوكا، الذي ضمه مدرب الفراعنة هيكتور كوبر للقائمة التي تستعد لمواجهة أوغندا بتصفيات كاس العالم.
ولعل بداية الموسم الحالي أفضل من نهاية سابقه بالنسبة لكوكا الذي غاب فترة للإصابة.

4- النني يصنع وأرسنال يكسب
صنع محمد النني أول أهداف فريقه، بل أو أهداف الدوري الإنجليزي هذا الموسم، بعدما أرسل عرضية متقنة إلى رأس زميله الجديد الكساندر لاكازيت ليرسلها إلى شباك ليستر سيتي، ويفوز أرسنال إجمالا 4-3 في مباراة مثيرة، ورغم أن النني خرج مستبدلا في الشوط الثاني إلا أنه قدم مباراة رائعة، وساهم في الفوز الاول للمدفعجية.

5- محمد صلاح وضربة البداية مع الليفر
كالعادة عاهد صلاح جماهيره ومتابعيه على التألق، فبعض شوط اول مُحبط مع ليفربول تأخر خلاله فريقه الجديد 2-1 أمام مضيفه واتفورد، جاء الشوط الثاني ليساهم فيه صلاح بهدف التعادل من ركلة جزاء حصل عليها نتيجة إعاقة من الحارس جوميز، ونفذها بنجاح زميله فيرمينيو، الذي رد له الهدية في كرة الهدف الثالث حيث كان قد سدد الكرة ساقطة من فوز حارس واتفورد قبل أن يتابعها صلاح إلى داخل الشباك مسجلا أول أهدافه مع الليفر.
خرج صلاح في آخر 5 دقائق ليسجل واتفورد التعادل، لكن ذلك لم يمنع نجم روما السابق من نيل جائزة رجل المباراة.

6- حجازي يثبت أقدامه بهدف
ثبت أحمد حجازي مدافع الأهلي المعار إلى وست بروميتش الإنجليزي أقدامه بقوة مع فريقه الجديد بتسجيله هدف رائع في مرمى بورنموث خلال الجولة الأولى من البريميير ليج.
وعلى طريقة “القادمون من الخلف” انقض حجازي لمتابعة كرة عرضية برأسية في الشباك، ليسجل أول أهدافه في أول مباراة رسمية له.

مفاجأة.. عمرو وردة مهدد بالطرد من فريقه البرتغالي بسبب فضيحة أخلاقية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قالت صحيفة سبوتمايس البرتغالية أن لاعب خط الوسط المصري الدولي عمرو وردة مهدد بالطرد من ناديه الجديد فيرينسي القادم إليه معارا من باوك اليوناني، وذلك بعد 3 أيام فقط من انضمامه إلى صفوف الفريق.

السبب في ذلك حسبما زعمت صحيفة “ريكورد” البرتغالية الشهيرة أيضا هو قيام وردة بـ “التحرش” بصديقتي اثنين من زملائه في الفريق، بعد أحد تدريبات الفريق، ما يجعل النادي يفكر في إعادته لليونان من جديد.

وسيكون هناك إجراء تأديبي بحق اللاعب الذي سيتحدد مصيره لاحقا، لتؤكد الصحيفة أن تصرف وردة كان بمثابة الصدمة لزملائه في الفريق، خاصة أنه قد جاء لتوه إلى صفوف النادي البرتغالي.

ولم يتدرب وردة مع الفريق انتظارا لما سيقوم به النادي تجاهه.

يذكر أن وردة قد تم ضمه مؤخرا لقائمة محترفي منتخب مصر استعدادا لمباراتي أوغندا يومي 31 أغسطس و5 سبتمبر في تصفيات كأس العالم.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

حسام حسن يخشى تكرار سيناريو 97 أمام الأهلي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تمني جماهير النادي المصري أنفسها بتتويج فريقها بلقب كأس مصر للموسم الجاري 2017 بعد غياب دام 19 عاماً عن اللقب الأول والأخير للفريق البورسعيدي بالمسابقة.

ويلتقي المصري بالأهلي مساء الثلاثاء القبل على لقب كأس مصر، في سيناريو مكرر في 6 مواسم سابقة.

حسام حسن المدير الفني لفريق الناي المصري البورسعيدي شارك في المباراة النهائية لكأس مصر في 5 مرات سابقة كلاعب وليس مدرب، بينما تعد هي المرة الأولى في الموسم الجاري التي يقود خلالها فريق لنهائي كأس مصر من مقعد المدير الفني.

وفي المرات الخمسة السابقة التي شارك خلالها حسام كلاعب بالمباراة النهائية لكأس مصر تمكن من التتويج 4 مرات بواقع 3 مع الأهلي ورمة وحيدة مع الزمالك.

وفشل حسام حسن في التتويج وخسر اللقب في مرة وحيدة في موسم 1997 بخسارة الأهلي أمام الاسماعيلي بهدف شهير لأحمد فكري الصغير في شباك الحضري بملعب القاهرة الدولي.

ترى هل يكرر حسام سيناريو 1997 ويخسر الكأس للمرة الثانية في تاريخه بالملاعب لاعباً ومدرباً أم سيتوج ويتذوق طعم التتويج الأول له بالكأس على مدار مشواره التدريبي والخامس له على مدار تاريخه كاملاً؟

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة