رئيس الكاف: توقعت الفوز.. أشكر أبوريدة.. إنفانتينو لم يدعمني ولكن!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تحدث أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم عن فوزه بالانتخابات التي جرت اليوم في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا، بعدما هزم منافسه العنيد الكاميروني عيسى حياتو.

وأكد المدغشقري أحمد في تصريحات تلفزيونية أنه توقع النجاح في الانتخابات ليس لأي شيء سوى أنه كان محاطاً بمجموعة عمل ناجحة.

وأشاد بدعم هاني أبوريدة رئيس اتحاد الكرة المصرية ودوره في تلك الانتخابات.

وعما إذا كان السويسري إنفانتينو رئيس الفيفا يدعمه من أجل الفوز، قال أحمد إنه لم يدعم مرشح على حساب آخر، لكنه بطبيعة الحال هنأه بعد الفوز بحكم العلاقة بين الكاف والفيفا.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

الزمالك يلمح إلى التراجع عن قراره بالانسحاب من الدوري

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ألمح مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، إلى إمكانية العدول عن قرار الانسحاب من مسابقة الدوري الممتاز، وذلك بعدما كان قد اتخذ قرار بدعم من الجمعية العمومية، بعدم استكمال المسابقة اعتراضا على أخطاء التحكيم في مباراة مصر المقاصة الأخيرة.

وكانت مباراة المقاصة قد شهدت جدلا تحكيميا بسبب ركلة جزاء طالب بها الزمالك لم تُحتسب وانتهت المواجهة بفوز المقاصة.

وأوضح مرتضى أن هناك متغيرات على الساحة من بينها قرار حل مجلس إدارة اتحاد الكرة، معتبرا أن مجلس الجبلاية ليس وحده هو الذي رحل بل أيضا الاتحاد الإفريقي بأسره.

وأضاف أنه لا يملك قرار الانسحاب أو العودة، وأنه سيعيد الملف للعرض على الجمعية العمومية، لكنه شدد على أن التركيز الآن يجب أن ينصب على منتخب مصر ومشواره في تصفيات كأس العالم، وأيضا مباراته المقبلة أمام توجو وديا.

وأضاف: “كل الدعم للمهندس هاني أبوريدة في انتخابات الكاف، والأهم حاليا هو مصلحة المنتخب”.

الأكثر مشاهدة

أقسام متعلقة

5 تحديات كبرى تنتظر رئيس “الكاف” الجديد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

لم يكن يتصور كثيرون أن المفاجأة ستحدث بفوز المدغشقري أحمد أحمد برئاسة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، في مواجهة العتيد عيسى حياتو، المخضرم الكاميروني.

ففي الانتخابات التي جرت اليوم حسم أحمد أحمد الذي لا يعرفه الكثير على الساحة الإفريقية، رئاسة الكاف، ليطيح بالكاميروني حياتو الذي استمر في منصبه قرابة 30 عاما.

لكن النجاح له ثمن، وبالتالي سيكون أمام الرجل القادم من مدغشقر مهمة صعبة بعد اعتلائه عرش القارة السمراء، وتتمثل أكبر التحديات التي سيواجهها في..

1- القضاء على الحرس القديم.

أن يحصل حياتو على 20 صوتا من أصل 54 فهو رقم ليس بقليل، رغم الرقم الصادم في فوز لأحمد أحمد، إلا أن هناك 20 اتحاد لا يؤيدون الرئيس الجديد، أو على الأقل منحازون للرئيس السابق حياتو ومن أنصاره ومؤيديه، وبالتالي يجب عليه أن يتعامل معهم سواء باستقطابهم، أو بطرق أخرى تضمن ألا تعاق خططه في الاتحاد الإفريقي.

2- حقوق البث

التحدي الأكبر أمام أحمد أحمد، هو حقوق البث المباعة لإحدى الشركات الفرنسية، وهو تعهد قطعه المدغشقري على نفسه إبان فترة الترشح، حيث قال إنه سيعيد النظر في كل الاتفاقيات الخاصة بحقوق بث البطولات الأفريقية وإعادة توزيعها بنسب عادلة، بما يضمن عدم احتكار جهة بعينها ويضمن نسبة مشاهدة متساوية بين بلدان أفريقيا.

3- الارتقاء بمستوى اللعبة

أمر يتعين عليه فعله على المدى البعيد، وأولى الخطوات تتمثل في أن تكون هناك لوائح محددة وثابتة لبطولات الكاف، فضلا عن إعلان أجندات المسابقات المختلفة، بشكل منتظم بما في ذلك الموعد الحاسم لبطولة أمم أفريقيا دون تعارض مع الارتباطات الأخرى.

4- معركة الفيفا

الكاميروني حياتو كان بصدد خوض صراع مع الفيفا حول مقاعد إفريقيا في المونديال الموسع، الذي يضم 48 منتخبا، حيث كان يطالب عيسى حياتو بأن تحصل القارة السمراء على 10 مقاعد كنسبة عادل قياسا بتطور الكرة الإفريقية.

لكن أحمد أحمد الآن عليه أن يكون مفاوض جيد فيما يتعلق بنسبة التمثيل الإفريقي.

5- التحكيم

ربما يكون من بين أبرز أزمات الكرة الإفريقية في السنوات الأخيرة، التحكيم في المباريات والمسابقات القارية، والذي كان علامة استفهام في الكثير من الاستحقاقات والبطولات، وبالتالي فإن الارتقاء بمنظومة التحكيم ككل أمر من شأنه أن يعيد الثقة في الكرة الإفريقية والنزاهة والشفافية.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة