حلبة مرسى ياس تستضيف سباقات ست بطولات عالمية وإقليمية في أضخم عطلة أسبوع لرياضة سباق السيارات

مدرب القيادة في حلبة مرسى ياس أكسيل جيفريز، انتزع الصدارة في أول مشاركة له في بطولة لامبورغيني سوبر تروفيو

أحمد الصبيح
15/02/2017

article:15/02/2017

شهدت عطلة الأسبوع أكبر برنامج لبطولات رياضة سباق السيارات في حلبة مرسى ياس، حيث استضاف مسار السباق في الحلبة العالمية الشهيرة منافسات ست بطولات حافلة بالإثارة والحماس.

وأقيمت السباقات تحت مظلة نادي ياس لرياضة سباق السيارات وتواصلت على مدى ثلاثة أيام خاض خلالها مجموعة من النجوم العالميين والسائقين المحليين منافسة محتدمة على المسار المخصص لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1.

وتصدرت بطولة لامبورغيني بلان بان سوبر تروفيو، التي تستضيفها حلبة مرسى ياس للمرة الأولى أحداث عطلة الأسبوع، وشهدت منافسة محتدمة أسفرت عن احتلال فريق أنطونيللي موتورسبورت المركز الأول بعد أن تفوق على سيارتي فريق إف إف إف ريسينغ، اللتان حلتا في المركزين الثاني والثالث بفارق ضئيل قدره 1.8 ثانية.

وتواصلت المتعة خلال السباق الثاني والذي شهد تغييرًا في ترتيب المراكز الثلاثة الأولى، لوانتزع في نهايته أكسيل جيفريز، أحد مدربي القيادة في حلبة مرسى ياس وسائق الاختبار في بطولة جي بي 2 المركز الأول خلال أولى مشاركة له في سباقات بطولة لامبورغيني سوبر تروفيو مع فريق جي دي إل ريسينغ، محققًا إنجازًا فريدًا في أولى محاولاته، فيما حل فريق أنطونيللي موتورسبورت ثانيًا في هذه الجولة، وجاء فريق جي دي إل ريسينغ ثالثًا.

وكان الموعد يوم السبت مع السائقين المحليين الذين أظهروا قدراتهم في القيادة والتحكم واختبار أقصى إمكانات سياراتهم خلال منافسات بطولة كأس تي آر دي 86 المخصصة للسيارات من طراز واحد التي تقام بدعم من تطوير سباقات تويوتا التي تعود إلى حلبة مرسى ياس بجولتها الثالثة.

وأثبت كريم الأزهري، حامل لقب البطولة في موسميها الأولين، قدرته الفائقة على المنافسة محافظًا على أداءه الرائع وسيطر على مجريات السباق الأول الذي تصدره بزمن قدره 21 دقيقة و36.418 ثانية، بعد منافسة قوية قدمها غريغوري باين الذي حل ثانيًا متأخرًا عن الأزهري بفارق ضئيلٍ جدًا قدره 0.88 ثانية، وجاء شهاب الفهيم ثالثًا بعد أن أنهى السباق متأخرًا عن صاحب المركز الأول بزمن قدره 1.957 ثانية.

ومع انطلاق السباق الثاني من بطولة كأس تي آر دي 86، عاد الأزهري مجددًا ليتفوق على منافسيه ويحتل المركز الأول بزمن قدره 21 دقيقة و46.658 ثانية، فيما حل شهاب الفهيم ثانيًا للمرة الأولى خلال الموسم متأخرًا عن الأزهري بزمن قدره 1.325 ثانية، واحتل عبد الغفار حسين ثالثًا.

وعلق كريم الأزهري بعد انتهاء السباق: “لقد كانت سباقات عطلة الأسبوع حماسية وممتعة، وأنا سعيد باحتلالي المركز الأول مجددًا. ساهم الطقس البارد اليوم في دفع السيارات لأقصى قدرات الأداء وهذا ما ساهم بزيادة مستويات المنافسة. نحن لا نزال في منتصف موسم السباقات ومن الرائع أن أحصد أكبر قدر ممكن من النقاط، إذ لا يمكن التنبؤ بما قد يحدث خلال الجولات القادمة”.

واختتم الأزهري قوله: “أتوجه بالشكر لحلبة مرسى ياس لاستضافتها هذه المنافسات ، وأشكر جميع المشجعين وكل من يدعمني سواء في الإمارات أو خارج المنطقة”.

كما استضاف مسار الفورمولا 1 في حلبة مرسى ياس الجولة الرابعة من بطولة الإمارات للفورمولا 4 والتي تضمنت سباقات المراحل 11 وحتى 14.

وحل سائقا فريق موتوبارك، أبردين وسارجيانت، المركزين الأول والثاني في السباق رقم 11، فيما أثبت بياستري قدرته على المنافسة بعد أن احتل المركز الثالث مع فريق دراغون 4 ليصعد إلى منصة التتويج لأول مرة في مسيرته الرياضية، محققًا إنجازًا كبيرًا خاصة أنه انتقل من منافسات الكارتينج إلى الفورمولا4 في شهر ديسمبر من العام الماضي. وجاء دايفيد مالوكاز وشيرر، سائقا راسغيرا موتورسبورت، في المركزين الرابع والخامس، خلاس سباق يوم الجمعة الذي استمر 20 دقيقة.

وانطلقت المرحلة 12 صباح يوم السبت بترتيب معكوس على خط الانطلاق، واجتاز سائقا الفريق القطري للفورمولا4 عبد الرحمن تلفت وأحمد المهندي المنعطف الأول في المركزين الأول والثاني. ليندفع تشارلز ويرت وشيرير من فريق موتوبارك نحو المقدمة مبكرًا ويتبادلا المركز الأول عدة مرات، إلى أن انتزع بابنينغتون الصدارة مع انتهاء اللفة الأولى. وبالرغم من المنافسة القوية التي فرضها شيرر وسارجيانت، تمكن السائق المقيم في دبي من انتزاع المركز الأول ليكون أول سائق فورمولا 4 لفريق محلي يتوج لقب سباق خلال الموسم الحالي، فيما حل كل من شيرر وسارجيانت بالمركزين الثاني والثالث على الترتيب.

وجاءت نتائج السباق 13 من بطولة الإمارات للفورمولا4 مطابقة لسباق يوم الجمعة، ليحل كل من أبردين وسارجيانت في المركزين الأول والثاني بعد منافسة قوير فرضها بياستري الذي يبلغ من العمل 15 عامًا. وأكد السائق الشاب علو كعبه بعد أن انتزع الصدارة خلال اللفات الأولى من السباق، فيما تنافس سائقا فريق موتوبارك فيما بينهما، ولكنه خسر موقعه في منتصف السباق. وحافظ بياستري على أدائه القوي ليحتل المركز الثالث للمرة الثانية خلال عطلة الأسبوع متقدمًا على بابينغتون الذي حل رابعًا وسيباستيان وهبة من فريق موتوبارك الذي حل خامسًا.

ومجددًا انطلق سباق مساء السبت بترتيب معكوس للمرحلة السابقة، وهذه المرح سيطر شيرر على مجديات المنافسة وابتعد عن كل من أبردين وسارجيانت، وصعد السائقون الثالثة بهذا الترتيب إلى منصة التتويج، فيما حل وهبة رابعًا وبابينغتون خامسًا. ليكون هذا الانتصار الثاني الذي يحرزه شيرر خلال مسيرته في سباقات الفورمولا4 بعد أن حل أولًا على حلبة لاوستزرينغ في ألمانيا خلال العام الماضي.

وعلق الإنجليزي شون بابينغتون، سائق فريق إنيرجي دبي إف4 ريسينغ: “كان انتزاع هذا الفوز أمرًا رائعًا، خاصة بعد المنافسة القوية التي دامت طوال السباق، فقد واظب سائقا موتوبارك وخاصة فابيو شيرر على فرض منافسة والظهور على المرآة خلفي. في المنعطفات منخفضة السرعة تتقارب السيارات بشكل كبير وتتقلص المسافة التي كنت قد عملت على فرضها، ولهذا شكل الضغط المتواصل للمحافظة على موقعة تحديًا كبيرًا. كما أن مستويات المنافسة تزداد بشكل كبير ولهذا فجميع أعضاء الفريق سعداء بتحقيق هذا الفوز، لقد بذلنا جهدًا هائلًا طوال العام وأريد أن أشكر الفريق كله لاعتماد التغيرات المناسبة في إعدادات السيارة لنتمكن من تحقيق هذا الإنجاز المميز”.

وبعد اختتام السباقات، صرح فيصل السهلاوي، رئيس تطوير الأعمال في حلبة مرسى ياس، “لقد كانت عطلة هذا الأسبوع من أضخم فعاليات رياضة سباق السيارات في حلبة مرسى ياس، بفضل إضافة بطولة لامبورغيني بلان بان سوبر تروفيو، كما أنها شهدت أقوى المنافسات، وكما يمكننا أن نشهد تطور رياضة سباق السيارات يتطور بشكل متواصل عامًا بعد عام”.

وتابع: “أود أن أهنئ كل من يساهم في تنظيم فعاليات سلسلة سباقات ياس ابتداء من موظفي حلبة مرسى ياس، ووصولًا إلى المتطوعين والجمهور، وبالطبع أتوجه بالتهنئة للسائقين الفائزين وأتطلع للجولة القادمة بفارغ الصبر”.

وفي السباق الأول من بطولة بورشة جي تي 3 حقق تشارلي إيستوود المركز الأول فيما جاء كل من رايان كولين وتشارلي فرينز في المركزين الثاني والثالث، وتمكن كولين من انتزاع الصدارة في السباق الثاني متقدمًا على توم إوليفانت الذي جاء ثانيًا وتشارلي فرينز الذي حل ثالثًا.

أما في كأس راديكال الشرق الأوسطـ حل ياني هيرب أولًا بعد أن اجتاز 18 لفة بزمن قدره 47 دقيقة و3.662 ثانية، وحل وراءه كل من كونستانتين غوغايف ونيتشي فويسو اللذان حلا بالمركزين الثاني والثالث، وفي السباق الثاني من البطولة انتزع دوميتراسكو سميث المركز الأول وتبعه كل من سيرجي شالونوف والنوسيف النوسيف.

وتعود سلسلة سباقات ياس إلى حلبة مرسى ياس يومي 10 و11 مارس.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

أخبار متعلقة