حلبة مرسى ياس تستضيف سباقات ست بطولات عالمية وإقليمية في أضخم عطلة أسبوع لرياضة سباق السيارات

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

شهدت عطلة الأسبوع أكبر برنامج لبطولات رياضة سباق السيارات في حلبة مرسى ياس، حيث استضاف مسار السباق في الحلبة العالمية الشهيرة منافسات ست بطولات حافلة بالإثارة والحماس.

وأقيمت السباقات تحت مظلة نادي ياس لرياضة سباق السيارات وتواصلت على مدى ثلاثة أيام خاض خلالها مجموعة من النجوم العالميين والسائقين المحليين منافسة محتدمة على المسار المخصص لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1.

وتصدرت بطولة لامبورغيني بلان بان سوبر تروفيو، التي تستضيفها حلبة مرسى ياس للمرة الأولى أحداث عطلة الأسبوع، وشهدت منافسة محتدمة أسفرت عن احتلال فريق أنطونيللي موتورسبورت المركز الأول بعد أن تفوق على سيارتي فريق إف إف إف ريسينغ، اللتان حلتا في المركزين الثاني والثالث بفارق ضئيل قدره 1.8 ثانية.

وتواصلت المتعة خلال السباق الثاني والذي شهد تغييرًا في ترتيب المراكز الثلاثة الأولى، لوانتزع في نهايته أكسيل جيفريز، أحد مدربي القيادة في حلبة مرسى ياس وسائق الاختبار في بطولة جي بي 2 المركز الأول خلال أولى مشاركة له في سباقات بطولة لامبورغيني سوبر تروفيو مع فريق جي دي إل ريسينغ، محققًا إنجازًا فريدًا في أولى محاولاته، فيما حل فريق أنطونيللي موتورسبورت ثانيًا في هذه الجولة، وجاء فريق جي دي إل ريسينغ ثالثًا.

وكان الموعد يوم السبت مع السائقين المحليين الذين أظهروا قدراتهم في القيادة والتحكم واختبار أقصى إمكانات سياراتهم خلال منافسات بطولة كأس تي آر دي 86 المخصصة للسيارات من طراز واحد التي تقام بدعم من تطوير سباقات تويوتا التي تعود إلى حلبة مرسى ياس بجولتها الثالثة.

وأثبت كريم الأزهري، حامل لقب البطولة في موسميها الأولين، قدرته الفائقة على المنافسة محافظًا على أداءه الرائع وسيطر على مجريات السباق الأول الذي تصدره بزمن قدره 21 دقيقة و36.418 ثانية، بعد منافسة قوية قدمها غريغوري باين الذي حل ثانيًا متأخرًا عن الأزهري بفارق ضئيلٍ جدًا قدره 0.88 ثانية، وجاء شهاب الفهيم ثالثًا بعد أن أنهى السباق متأخرًا عن صاحب المركز الأول بزمن قدره 1.957 ثانية.

ومع انطلاق السباق الثاني من بطولة كأس تي آر دي 86، عاد الأزهري مجددًا ليتفوق على منافسيه ويحتل المركز الأول بزمن قدره 21 دقيقة و46.658 ثانية، فيما حل شهاب الفهيم ثانيًا للمرة الأولى خلال الموسم متأخرًا عن الأزهري بزمن قدره 1.325 ثانية، واحتل عبد الغفار حسين ثالثًا.

وعلق كريم الأزهري بعد انتهاء السباق: “لقد كانت سباقات عطلة الأسبوع حماسية وممتعة، وأنا سعيد باحتلالي المركز الأول مجددًا. ساهم الطقس البارد اليوم في دفع السيارات لأقصى قدرات الأداء وهذا ما ساهم بزيادة مستويات المنافسة. نحن لا نزال في منتصف موسم السباقات ومن الرائع أن أحصد أكبر قدر ممكن من النقاط، إذ لا يمكن التنبؤ بما قد يحدث خلال الجولات القادمة”.

واختتم الأزهري قوله: “أتوجه بالشكر لحلبة مرسى ياس لاستضافتها هذه المنافسات ، وأشكر جميع المشجعين وكل من يدعمني سواء في الإمارات أو خارج المنطقة”.

كما استضاف مسار الفورمولا 1 في حلبة مرسى ياس الجولة الرابعة من بطولة الإمارات للفورمولا 4 والتي تضمنت سباقات المراحل 11 وحتى 14.

وحل سائقا فريق موتوبارك، أبردين وسارجيانت، المركزين الأول والثاني في السباق رقم 11، فيما أثبت بياستري قدرته على المنافسة بعد أن احتل المركز الثالث مع فريق دراغون 4 ليصعد إلى منصة التتويج لأول مرة في مسيرته الرياضية، محققًا إنجازًا كبيرًا خاصة أنه انتقل من منافسات الكارتينج إلى الفورمولا4 في شهر ديسمبر من العام الماضي. وجاء دايفيد مالوكاز وشيرر، سائقا راسغيرا موتورسبورت، في المركزين الرابع والخامس، خلاس سباق يوم الجمعة الذي استمر 20 دقيقة.

وانطلقت المرحلة 12 صباح يوم السبت بترتيب معكوس على خط الانطلاق، واجتاز سائقا الفريق القطري للفورمولا4 عبد الرحمن تلفت وأحمد المهندي المنعطف الأول في المركزين الأول والثاني. ليندفع تشارلز ويرت وشيرير من فريق موتوبارك نحو المقدمة مبكرًا ويتبادلا المركز الأول عدة مرات، إلى أن انتزع بابنينغتون الصدارة مع انتهاء اللفة الأولى. وبالرغم من المنافسة القوية التي فرضها شيرر وسارجيانت، تمكن السائق المقيم في دبي من انتزاع المركز الأول ليكون أول سائق فورمولا 4 لفريق محلي يتوج لقب سباق خلال الموسم الحالي، فيما حل كل من شيرر وسارجيانت بالمركزين الثاني والثالث على الترتيب.

وجاءت نتائج السباق 13 من بطولة الإمارات للفورمولا4 مطابقة لسباق يوم الجمعة، ليحل كل من أبردين وسارجيانت في المركزين الأول والثاني بعد منافسة قوير فرضها بياستري الذي يبلغ من العمل 15 عامًا. وأكد السائق الشاب علو كعبه بعد أن انتزع الصدارة خلال اللفات الأولى من السباق، فيما تنافس سائقا فريق موتوبارك فيما بينهما، ولكنه خسر موقعه في منتصف السباق. وحافظ بياستري على أدائه القوي ليحتل المركز الثالث للمرة الثانية خلال عطلة الأسبوع متقدمًا على بابينغتون الذي حل رابعًا وسيباستيان وهبة من فريق موتوبارك الذي حل خامسًا.

ومجددًا انطلق سباق مساء السبت بترتيب معكوس للمرحلة السابقة، وهذه المرح سيطر شيرر على مجديات المنافسة وابتعد عن كل من أبردين وسارجيانت، وصعد السائقون الثالثة بهذا الترتيب إلى منصة التتويج، فيما حل وهبة رابعًا وبابينغتون خامسًا. ليكون هذا الانتصار الثاني الذي يحرزه شيرر خلال مسيرته في سباقات الفورمولا4 بعد أن حل أولًا على حلبة لاوستزرينغ في ألمانيا خلال العام الماضي.

وعلق الإنجليزي شون بابينغتون، سائق فريق إنيرجي دبي إف4 ريسينغ: “كان انتزاع هذا الفوز أمرًا رائعًا، خاصة بعد المنافسة القوية التي دامت طوال السباق، فقد واظب سائقا موتوبارك وخاصة فابيو شيرر على فرض منافسة والظهور على المرآة خلفي. في المنعطفات منخفضة السرعة تتقارب السيارات بشكل كبير وتتقلص المسافة التي كنت قد عملت على فرضها، ولهذا شكل الضغط المتواصل للمحافظة على موقعة تحديًا كبيرًا. كما أن مستويات المنافسة تزداد بشكل كبير ولهذا فجميع أعضاء الفريق سعداء بتحقيق هذا الفوز، لقد بذلنا جهدًا هائلًا طوال العام وأريد أن أشكر الفريق كله لاعتماد التغيرات المناسبة في إعدادات السيارة لنتمكن من تحقيق هذا الإنجاز المميز”.

وبعد اختتام السباقات، صرح فيصل السهلاوي، رئيس تطوير الأعمال في حلبة مرسى ياس، “لقد كانت عطلة هذا الأسبوع من أضخم فعاليات رياضة سباق السيارات في حلبة مرسى ياس، بفضل إضافة بطولة لامبورغيني بلان بان سوبر تروفيو، كما أنها شهدت أقوى المنافسات، وكما يمكننا أن نشهد تطور رياضة سباق السيارات يتطور بشكل متواصل عامًا بعد عام”.

وتابع: “أود أن أهنئ كل من يساهم في تنظيم فعاليات سلسلة سباقات ياس ابتداء من موظفي حلبة مرسى ياس، ووصولًا إلى المتطوعين والجمهور، وبالطبع أتوجه بالتهنئة للسائقين الفائزين وأتطلع للجولة القادمة بفارغ الصبر”.

وفي السباق الأول من بطولة بورشة جي تي 3 حقق تشارلي إيستوود المركز الأول فيما جاء كل من رايان كولين وتشارلي فرينز في المركزين الثاني والثالث، وتمكن كولين من انتزاع الصدارة في السباق الثاني متقدمًا على توم إوليفانت الذي جاء ثانيًا وتشارلي فرينز الذي حل ثالثًا.

أما في كأس راديكال الشرق الأوسطـ حل ياني هيرب أولًا بعد أن اجتاز 18 لفة بزمن قدره 47 دقيقة و3.662 ثانية، وحل وراءه كل من كونستانتين غوغايف ونيتشي فويسو اللذان حلا بالمركزين الثاني والثالث، وفي السباق الثاني من البطولة انتزع دوميتراسكو سميث المركز الأول وتبعه كل من سيرجي شالونوف والنوسيف النوسيف.

وتعود سلسلة سباقات ياس إلى حلبة مرسى ياس يومي 10 و11 مارس.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

كولين يحلق بصدارة السباق الثاني للجولة الرابعة من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

عزز السائق الإيرلندي ريان كولين صدارته للترتيب العام للموسم الثامن لتحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط، عقب تحقيقه الفوز بسباقه الخامس هذا الموسم خلال السباق الثاني للجولة الرابعة على حلبة ياس مارينا في أبو ظبي.

وبدأ كولين السباق في المركز الثاني على الحلبة وأتاحت له انطلاقته القوية البقاء جنباً بجنب مع الفائز بالسباق الأول السائق الزائر تشارلي إيستوود وتمكن من الحفاظ على هدوءه لاقتناص الصدارة قبل انتهاء السباق، كما تمكن السائق البريطاني توم أوليفانت من تخطي مواطنه سائق كأس بورشه كاريرا تشارلي إيستوود في اللفة الأولى أيضاً، وحدث صراع كبير على المركز الثالث بين بيريرا وإيستوود أدى إلى حدوث تصادم بينهما مما أثر على سرعتهما وفقدانهم العديد من المراكز.

فيما أنهى كولين السباق بكل راحة متقدماً بقارق 3.8 ثانية عن ملاحقة توم أوليفانت في المركز الثاني وعن السائق المقيم في قطر تشارلي فرينز بفارق 7.9 ثانية، وهما الملاحقان الرئيسيان لكولين على صدارة ترتيب البطولة، وقد تمكن السائق الإيرلندي الموهوب بعد خطفه صدارة السباق من توسيع الفارق في الصدارة بفارق 23 نقطة قبل الجولتين الأخيريتين للموسم في البحرين.

وعقب التتويج قال كولين: “كان السباق رائعاً اليوم، والانطلاقة والنتيجة جيدتان وتمكنت من الحفاظ على الصدارة، رأيت تصادم بين إيستوود وبيريرا خلفي، وبعد ذلك لاحظت العقوبة على تشارلي، لذا عندما رأيته قادماً لم أعبأ بالمطاردة”.

وأضاف: “كانت بداية هذا الموسم رائعة لي، في السباق الأول انطلقت من المركز الخامس وأنهيت السباق في المركز الثاني واليوم انطلقت ثانياً وفزت بالسباق وبالطبع هذا شعور رائع، أنا سعيد جداً بما وصلت له في هذه البطولة وكل شيء استفدته منها حتى الأن”.

وأنهى السائق المقيم في الإمارات بشار مارديني السباق في المركز السابع وعقب السباق قال: “كان السباق قوي جداً، لم تكن انطلاقتي على المستوى المطلوب لكني تمكنت من إنهائه بشكل جيد، كنت محظوظاً اليوم مع مناوشات بعض السائقين والتي أخلت الطريق لي والأن بعد انتهاء الجولة سأعكف على تحليل أدائي استعداداً للجولة المقبلة والتي أتمنى أن أتمكن من إنهاء الموسم بصورة جيدة خلال الجولتين المقبلتين في البحرين”.

واختبر المتصدران كولين وأوليفانت نسبياً المسار السالك حيث انفصلا مبكراً عن باقي السائقين لفة بعد الأخرى، وعقب نتيجته المخيبة للآمال في السباق الأول أخذ أوليفانت السباق بجدية أكبر وأظهر تصميماً كبيراً في الجولة التأهيلية للحصول على مركز تأهيلي متقدم وحقق المركز الثاني مما أعطاه أفضلية في اللفة الأولى.

وخلال اللفة الأولى أيضاً، خسر تشارلي فرينز مركزه الخامس لصالح السعودي بندر العيسائي، لكنه سرعان ما تدارك الأمر وواصل الضغط منهياً السباق في المركز الثالث ومحققاً أفضل زمن له خلال الجولة في محاولة لتضييق الفارق مع المتصدر ريان كولين.

أما السائق السعودي بندر العيسائي فقد أدى سباقاً رائعاً حيث انطلق من المركز السادس وأنهى السباق في المركز الرابع وذلك بعد أخطاء بيريرا وإيستوود، كما حافظ العيسائي على زخمه وتركيزه لإنهاء السباق في صدارة الفئة الفضية وتحقيق أفضل زمن في هذه الفئة، وخل العيسائي، كان هناك سباقاً خاصاً بين الفيصل الزبير وتريلر ضمن صراعهم على المركز الخامس حتى تمكن الشاب العماني من انهاء هذا الصراع لصالحه محققاُ المركز الخامس والثاني للفئة الفضية.

وستتواصل منافسات الموسم الثامن من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط خلال الجولة الخامسة على حلبة البحرين الدولية يومي 3 و4 مارس المقبل.

وستستضيف الحلبة الدولية 16 سائقاً يمثلون 12 دولة مختلفة خلال هذه الجولة، بمشاركة متنوعة من المحترفين والهواة والمبتدئين والتي تضم سائقين من إيرلندا، النرويج، ألمانيا، لوكسمبورغ، السويد، وتركيا، في مواجهة قوية مع سائقي المنطقة الذين يمثلون الإمارات العربية المتحدة والبحرين وقطر وسلطنة عمان والمملكة العربية السعودية، خلال سلسلة السباقات الأكثر احترافية في المنطقة.

وجاء ترتيب البطولة عقب الجولة الرابعة (8 من 12 سباقاً) – الموسم الثامن على النحو التالي:

النقاط الفئة الدولة الاسم المركز
188 ذهبية إيرلندا ريان كولين 1
165 ذهبية هولندا تشارلي فرينز 2
152 ذهبية بريطانيا توم أولفانت 3
131 فضية عمان الفيصل الزبير 4
129 ذهبية لوكسمبورغ ديلان بريرا 5
125 فضية السعودية بندر العيسائي 6

 

وجاء ترتيب بطولة الناشئين لدول مجلس التعاون الخليجي عقب الجولة الرابعة (8 من 12 سباقاً) – الموسم الثامن:

النقاط الفئة الدولة الاسم المركز
131 فضية عمان الفيصل الزبير 1
82 برونزية البحرين عيسى بن سلمان آل خليفة 2
53 فضية البحرين عيسى بن عبد الله آل خليفة 3
36 برونزية السعودية محمد آل سعود 4

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

إيستوود يفوز بالسباق الأول للجولة الرابعة من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اقتنص الوافد الجديد تشارلي إيستوود من إيرلندا الشمالية صدارة السباق الأول للجولة الرابعة من الموسم الثامن تحدي كاس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط على حلبة ياس مارينا في أبو ظبي.

وشارك السائق الخبير بسباقات كأس بورشه كاريرا في بريطانيا في هذه الجولة كسائق ضيف، وانطلق من المقدمة مشاركة مع السائق الباحث عن اللقب تشارلي فرينز قبل المتصدر ريان كولين والذي انطلق من المركز الخامس بسبب عقوبة خلال الجولة التأهيلية، ويبدو أن إيستوود لديه خبرات التسابق على حلبة بكامل تكوين مسار فورمولا 1.

وكانت إثارة السباق مع المتصدر الحالي ريان كولين الذي حاول باستمرار التجاوز من العماني الفيصل الزبير والبريطاني توم أوليفانت في إطار سعيه لاستعادة مراكزه المفقودة بسبب العقوبة، واستمر السائق الإيرلندي في مساعيه حتى تمكن من اقتناص المركز الثاني من منافسه المباشر تشارلي فرينز مزيحاً إياه للمركز الثالث.

وقبض ثلاثي الصدارة مراكزهم عن طريق خلق فجوات كبيرة بينهم إلا أن كولين الذي دخل في مناوشات عديدة في منتصف السباق كان قاب قوسين أو أدني من الاقتراب صدارة السائق الضيف إلا أن طموحه لم يسعفه منهياً السباق في المركز الثاني بينما حل تشارلي فرينز في المركز الثالث مبقياً على صدارته للترتيب العام للبطولة متقدماً على فرينز.

وعقب فوزه بالسباق قال فرينز: “كانت انطلاقتي جيدة منذ البداية كانت أول لفات صعبة جداً لكني تمكنت من توسيع الفجوة عن المطاردين والحفاظ عليها حتى النهاية، أجرينا التجارب مساء أمس لذا كنت أعل ما يجب عليٌ فعله وهدفت إلى تحقيق انطلاقة قوية وهو بالفعل ما تم”.

وعلى الرغم من مركزه المخيب للآمال في الجولة لتأهيلية إلا أن ريان كولين كان سعيداً بالمركز الثاني وقال: “أثرت العقوبة التي حصلت عليها في الجولة التأهيلية على أدائي، إذا بدأت السباق في المقدمة كان من الممكن أن تتغير المحصلة النهائية، لكن تشارلي إيستوود سائق بارع، لابد أن أعطيه حقه، كانت انطلاقتي محفوفة بالمخاطر ولكنها كانت جيدة وتمكنت من تجاوز تشارلي فرينز في اللفة الأولى وحافظت على زخمي، وعلى كل الأحوال كانت النتيجة النهائية جيدة”.

وكان بيريرا قريباً من مركز على منصة التتويج وأظهر وجهاً حازماً قاطعاً طريقه من البداية متخطياً أوليفانت والزبير من المركز السادس وحتى المركز الرابع وتمكن من إنهاء السباق بفارق 4.8 ثانية عن باقي المجموعة.

وانهمك الزبير وأوليفانت وتريلر والعيسائي في سباقهم خاص خلق مجموعة الصدارة وأهدر العماني الشاب مركزين بعد انطلاقته الضعيفة، منهياً السباق في المركز السادس بينما أنهى أوليفانت السباق في المركز الخامس، وسط مطاردة عنيفة من الزبير وبفارق 0.6 ثانية، ولكن الزبير أنهى السباق متصدراً الفئة الفضية وبطولة الناشئين.

واستغل السعودي بندر العيسائي خطأ السائق الألماني تريلر في اللفة الأخيرة وأنهى السباق في المركز السابع وحل تريلر في المركز الثامن بفارق 16 ثانية كاملة عن باقي السائقين.

وأخرج الازدحام في منتصف السباق السائق المقيم في الإمارات بشار مارديني خارج المسار في اللفة السابعة، كما أثر على أدائه وانطلاقته بعض الأخطاء الصغيرة التي ارتكبها مما أدى إلى فقدانه الزخم المطلوب وقال: “كانت البداية جيدة ولكن النهاية لم تكن كذلك، تخطيت بعض السيارات في البداية ولكني ارتكبت خطأ صغير في اللفة السابعة عندما سمحت للسيارة في الخلف من الاقتراب كثيراً، لكن غداً هو يوم جديد وأنا أتطلع لتحقيق نتيجة طيبة من خلاله”.

كما شهدت اللفة الثامنة خروج عيسى بن سلمان آل خليفة وكريستوفر بيرستورم من السباق عقب تعرضهم لتصادم.

وستتواصل منافسات الموسم الثامن من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط خلال الجولة الرابعة في واحدة من حلبات النخبة العالمية، حلبة ياس مارينا المذهلة في أبو ظبي حيث سينطلق السباق الثاني يوم السبت 11 فبراير الساعة 3.15 عصراً.

وستستضيف الحلبة الدولية 16 سائقاً يمثلون 12 دولة مختلفة خلال هذه الجولة، بمشاركة متنوعة من المحترفين والهواة والمبتدئين والتي تضم سائقين من إيرلندا، النرويج، ألمانيا، لوكسمبورغ، السويد، وتركيا، في مواجهة قوية مع سائقي المنطقة الذين يمثلون الإمارات العربية المتحدة والبحرين وقطر وسلطنة عمان والمملكة العربية السعودية، خلال سلسلة السباقات الأكثر احترافية في المنطقة.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة