كولين يسيطر على سباقي الجولة الثالثة من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أكد الإيرلندي ريان كولين سيطرته على الجولة الثالثة محققاً فوزه بثاني سباقات الجولة الثالثة للموسم الثامن من بطولة تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط على حلبة دبي أوتودروم، وانفرد بصدارة ترتيب السائقين بفارق 17 نقطة عن أقرب منافسيه، وحقق ريان فوزه الثاني خلال هذه الجولة متقدماً بفارق مريح بلغ 2,54 ثانية عن منافسه المباشر وصاحب المركز الثاني السائق المقيم في قطر تشارلي فرينز.

وكان كولين قد انطلق من المركز الثاني على خط الانطلاق لكنه سرعان ما اقتنص صدارة السباق عقب اللفة الأولى وحتى نهايته، فيما سعى تشارلي فرينز للعمل بجدية أكبر لتحسين مركزه على جدول الترتيب العام للسائقين، عقب خسارته الصدارة تراجعه للمركز الرابع عقب السباق الأول، لكن السائق المقيم في قطر تمكن من استعادة رباطة جأشه وصب تركيزه على العودة القوية عقب انطلاقته المخيبة للآمال في السباق الأول، واستطاع تجاوز توم أوليفانت وديلان بيريرا خلال اللفات المتتالية لينهي السباق في المركز الثاني، وحل خلفه السائق البريطاني توم أوليفانت في المركز الثالث.

وعقب فوزه المتتالي على حلبة دبي أوتودروم قال ريان كولين: “لم تكن بدايتي جيدة مقارنة بانطلاقتي في السباق الأول، حيث كان تشارلي قادراً على البقاء في الصدارة خلال المنعطف الأولى، ومنذ ذلك الحين ظللنا جنباً إلى جنب حتى واتتني الفرصة في اللفة العاشرة وكانت مطاردة نظيفة تمكنت من انهائها لصالحي حينما ضغطت بقوة مما أدى لصنع فجوة بـ 5 ثواني أمام تشارلي الذي حاول تقليص الفارق قبل نهاية السباق إلا أنني تمكنت من إبقاء الأمور تحت السيطرة”.

وأضاف: “يضعني أدائي خلال هذه الجولة في موقف قوي، والأن أنا أتطلع للجولة المقبلة، أعلم أن السائقين الأخرين سيعملون على إيقافي لذا عليَ التركيز على اتساق قيادتي والحفاظ على زخم أدائي حيث تعلمنا خلال هذه الجولة أن كل شيء وارد حدوثه على الحلبة”.

وبعيداً عن صراع ثلاثي المقدمة المحموم واتساع الفجوة عن باقي السائقين مع تقدم السباق، وجهت الجماهير تركيزها تجاه الصراع الثلاثي الدائر على المركز الرابع، وبالفعل لم يخب ظنها، حيث دخل الثلاثي بيريرا والزبير والعيسائي في صراعات متشابكة لفة بعد الأخرى حتى الوصول للفة الرابعة عشر، ومع احتكاك الزبير والعيسائي سقطا خارج الحلبة واهتزت طموحات السائقين ليدخل الزبير في المركز السابع فيما ينهي العيسائي السباق في المركز التاسع.

ونتيجة لهذا الصراع، أبدى تريلر فولفغانغ وعيسى بن سلمان آل خليفة امتنانهما للزبير والعيسائي لتراجعهما وافساح الطريق للمراكز المتقدمة، حيث أنهى فولفغانغ السباق في المركز الخامس، وواصل عيسى بن سلمان آل خليفة عروضه القوية وأنهى السباق في المركز السادس وكان بن سلمان قد أنهى السباق الافتتاحي في المركز الخامس.

وقال صاحب المركز الثاني وتشارلي فرينز: “كانت انطلاقتي رائعة، أعتقد أنني وسعت الفجوة لنصف ثانية وتمكنت من التقاط الأنفاس قليلاً خلال اللفة الأولى، إلا أنني ارتكبت خطأ بعدها تمكنت 3 سيارات من تجاوزي، وتباطأت كثيراً حيث كان من الخطير أن أعود على المسار الصحيح مباشرة، ولكني أثرت السلامة رغم كل شيء، بعدها علقت خلف ديلان والفيصل، ثم تمكنت من تجاوزهما وقررت بعدها تقليص الفارق مع ريان وبالفعل قلصت الفارق إلى ثانيتين لكنهما لم يكونا كافيين لانتزاع الصدارة، أعتقد أنني فقدت 27 نقطة خلال هذه الجولة لذا فأنا أهدف خلال الجولة المقبلة في أبوظبي الفوز في كلا السباقين للإبقاء على حظوظي في المنافسة، سنتعامل مع كل سباق قادم على هذا الأساس وسنرى ما سيحدث في نهاية البطولة”.

وستتواصل منافسات الموسم الثامن من تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط خلال الجولة الرابعة في حلبة ياس مارينا في أبو ظبي خلال الفترة من 10-11 فبراير المقبل.

ويعد تحدي كاس بروشه جي تي 3 الشرق الأوسط السلسلة الأكثر احترافية من نوعها في المنطقة، ويفتح لهم طريقاً مؤكداً نحو الطراز العالمي لرياضة سباقات السيارات الدولية، وأثبتت تشكيلة المشاركين في الموسم الثامن المكونة من 16 سائقاً يمثلون 12 دولة مختلفة، وبمشاركة 9 سائقين جدد في السلسلة، أنها الوصفة المثالية لاستمرارية الإثارة والحماس على الحلبة، ويعود السائقون من إيرلندا والنرويج وألمانيا ولوكسمبورغ والسويد وتركيا إلى دبي لتحدي السائقين الذين يمثلون دول المنطقة من الإمارات والبحرين وقطر وعمان والمملكة العربية السعودية.

وجاء ترتيب البطولة عقب الجولة الثالثة (6 من 12 سباقاً) – الموسم الثامن على النحو التالي:

النقاط الفئة الدولة الاسم المركز
140 ذهبية إيرلندا ريان كولين 1
123 ذهبية قطر تشارلي فرينز 2
112 ذهبية بريطانيا توم أولفانت 3
103 ذهبية لوكسمبورغ ديلان بريرا 4
99 فضية عمان الفيصل الزبير 5
92 فضية السعودية بندر العيسائي 6

وجاء ترتيب بطولة المبتدئين لدول مجلس التعاون الخليجي عقب الجولة الثالثة (6 من 12 سباقاً) – الموسم الثامن:

النقاط الفئة الدولة الاسم المركز
99 فضية عمان الفيصل الزبير 1
72 برونزية البحرين عيسى بن سلمان آل خليفة 2
44 فضية البحرين عيسى بن عبد الله آل خليفة 3
36 برونزية السعودية محمد آل سعود 4

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

كولين يتصدر السباق الأول في تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق الإيرلندي ريان كولين انتصاراً مؤكداً في السباق الافتتاحي للجولة الثالثة للموسم الثامن من بطولة تحدي كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط على حلبة دبي أوتودروم ، وانفرد بصدارة ترتيب السائقين، وذلك على حلبة دبي أوتودروم.

ووضح على ريان جديته وحرصه على اثبات مدى استعداده الجيد للسباق خلال العطلة الشتوية، واستفاد ريان من انطلاقه من المركز الثاني على الحلبة حيث تصدر السباق بعد المنحني الأول حتى انتهائه، متقدماً على أقرب منافسيه بمن 1,998 ثانية.

فيما واصل السائق العماني الشاب الفيصل الزبير تقديم أدائه الرائع منذ بداية الموسم وحل بالمركز الثاني خلف كولين محققاً أفل إنجاز له في مسيرته القصيرة مع السلسلة، وحل الساق السعودي المخضرم بندر العيسائي ثالثاً ليكمل ثلاثي منصة التتويج محققاً أيضاً أفضل نهاية له خلال مسيرته.

وعقب فوزه بثالث سباق له هذا الموسم قال ريان كولين: “كانت انطلاقتي جيدة كما تمكنت من اللحاق ببيريرا سريعاً، وحدثت بيننا مطاردة بسيطة خلال المنحنى الأول وكنت قادراً على اقتناص الصدارة بدون أي تصادم، فيما انشغل دبلان في مناوشاته مع السيارات المطاردة مما أدى إلى فقدانه بعض المراكز، في ذلك الوقت، واصلت الدفع بقوة لتكوين فجوة كبيرة عن باقي المطاردين وركزت على عدم الوقوع في أي أخطاء والحفاظ على الصدارة لتحقيق الفوز، وكان السباق مرضياً بشكل عام والأن أنا أتطلع لتحقيق زمن تأهيلي سريع أيضاً للسباق الثاني ومحاولة الفوز بسباقي الجولة الثالثة كاملين”.

ولم يكن السباق لأصحاب القلوب الضعيفة ولخص تماماً طبيعة هذا الموسم الغير متوقعة على الإطلاق من حيث تغيير المراكز طوال الموسم مبرزاً خيطاً رفيعاً بين بلوغ المجد وخيبة الأمل في هذه السلسة المتطابقة شديدة التنافسية.

وتمكن كولين والزبير والعيسائي فقط من التمتع بقيادة سلسة في حين اضطر باقي السائقين في الدخول في مناوشات على حلبة دبي أوتودروم التي تم تخفيض مسارها إلى 4,29 كم.

Cullen wins Race 1 Round 3 Porsche GT3CCME Dubai (1)

وعقب إنهائه السباق في المركز الثاني قال السائق الشاب الفيصل الزبير: “كانت انطلاقتي جيدة وتمكنت من تحقيق أفضلية على فرينز وبيريرا والابتعاد عنهم، حتى استطاع العيسائي من تجاوزي ولكني تمكنت من اللحاق به وتجاوزه في المنحنى التالي، ومنذ تلك اللحظة انصب تركيزي على عدم الوقوع في أية أخطاء وأنا سعيد جداً للفوز في فئة المبتدئين وتحقيق المركز الثاني في السباق، وكل شيء ممكن أن يحدث غداً في السباق الثاني لذا دعنا ننتظر ونرى ماذا سيحدث”.

وبعيداً عن منصة التتويج، تمكن السائق المخضرم ديلان بيريرا من تحقيق المركز الرابع وذلك بعد انطلاق من المركز الأول، وأنهى ديلان اللفة الأولى في المركز السادس ولكن بيريرا المعروف بأسلوبه الحازم دخل في عدة مناوشات في منتصف السباق وعاد واقتنص مركزين متتاليان منهياً السباق في المركز الرابع متقدماً على السائق المقيم في قطر تشارلي فرينز وتوم أوليفانت.

ومع تقدم السباق، حاول أوليفانت بشتى الطرق الحفاظ على مركزه الخامس مبقياً خلفه تشارلي فرينز الذي حاول في اللفة الأخيرة من تجاوز أوليفانت إلا أن محاولاته باءت بالفشل في النهاية لينهي السباق في المركز السادس.

وكان السائق البحريني عيسى بن سلمان آل خليفة والسائق السويدي كريستوفر بيرغستروم أكثر المستفيدين من الأخطاء في المقدمة، حيث أنهى بي سلمان السباق في صدارة الفئة البرونزية وفي المركز الخامس وكذلك بيرغستروم في المركز السادس، وللأسف لم يستطع السائق المقيم في الإمارات بشار مارديني من إنهاء السباق بشكل جيد مع 6 سائقين أخرين.

وتستكمل سباقات الجولة الثالثة نهاية هذا الأسبوع، حيث يمكن لمحبي رياضة السيارات اختبار حماسة وإثارة البطولة من مدرجات حلبة دبي أوتودروم حيث سينطلق السباق الثاني يوم السبت 28 يناير الساعة 3:40 عصراً.

ويعد تحدي كاس بروشه جي تي 3 الشرق الأوسط السلسلة الأكثر احترافية من نوعها في المنطقة، ويفتح لهم طريقاً مؤكداً نحو الطراز العالمي لرياضة سباقات السيارات الدولية، وأثبتت تشكيلة المشاركين في الموسم الثامن المكونة من 16 سائقاً يمثلون 12 دولة مختلفة، وبمشاركة 9 سائقين جدد في السلسلة، أنها الوصفة المثالية لاستمرارية الإثارة والحماس على الحلبة، ويعود السائقون من إيرلندا والنرويج وألمانيا ولوكسمبورغ والسويد وتركيا إلى دبي لتحدي السائقين الذين يمثلون دول المنطقة من الإمارات والبحرين وقطر وعمان والمملكة العربية السعودية.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة

البطل الإماراتي راشد الظاهري يحقق انتصاره الرابع في بطولة “O-PLATE” المفتوحة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق بطل الكارتينج الإماراتي الموهوب إبن الثمانية أعوام، راشد الظاهري فوزاً مستحقاً في سباق بطولة الإمارات  IAME X30 عن فئة الكاديت في بطولة O plate المفتوحة.

خاض البطل الإماراتي السباق مع أكثر من 100 سائق من دولة الإمارات العربية المتحدة ودول أخرى قدموا الى دبي للمشاركة في ما أصبح واحداً من أكبر سباقات الكارتينغ في المنطقة.

وقد عزم راشد النيه لتصدر السباق في وقت مبكر وكان أول المنطلقين في التصفيات على مسار زلق جعل ظروف السباق صعبة.

وفي اليوم الأول وفي فترتي السباق الاولى والثانية، كان راشد في صدارة المنافسة ولم يستطع أحد إيقافه وحقق انتصارين متتاليين وكذلك أسرع لفة في كلا السباقين. وفي فترة السباق الثالث انطلق الظاهري وبعد بداية فوضية تراجع في ترتيب السباق.

ليعود بعدها بطل الكارتينج الإماراتي الموهوب إبن الثمانية أعوام إلى مستوى التحدي شاقاً طريقه في الميدان ليحتل المركز الثالث.

بدأ الظاهري اليوم الثاني من السباق بشكل جيد، وكان الأسرع على الإطلاق في دورات الإحماء القصيرة قبل النهائي.

وفي السباق ما قبل النهائي إنطلق الظاهري من المركز الأول، ولكن سرعان ما تراجع إلى المركز الثاني.

وقد واصل راشد مع متصدر السباق الى زيادة الفارق الزمني مع المتسابقين الأخرين ومع بضع لفات قبل النهاية وفي أداء جرئ وملفت تمكن البطل الإماراتي الموهوب من شق طريقه في الميدان وإجتياز المتصدر  بطريقة حاسمة محققاً المركز الأول والفوز بالسباق بفارق أربع ثوان.

وعلى الرغم من الأداء القوي في سباق عطلة نهاية الأسبوع، حافظ الظاهري على أفضل أداء له في السباق، وسيطر على نهائي بطولة الكاديت. حيث أخذ زمام المبادرة مع اللفة 12 من بداية السباق، واستطاع الحفاظ على فارق زمني كبير عن منافسيه. وقد وصل راشد الى خط النهاية متقدماً بفارق 7.6 عن المركز الثاني وكذلك تسجيل أسرع لفة في سباق نهاية الاسبوع عن فئة الكاديت.

وفي هذا الاطار صرح مدير الفريق، بطل الفورمولا 3 السابق فوستو ايبوليتي قائلاً :” سباق كبير لراشد في عطلة نهاية هذا الأسبوع كان خارج عن السيطرة حيث كان السائقين الأخرين يقاتلون ويضيعون الوقت، لم يرتكب أي أخطاء تذكر وكان في قمة مستواه، المهمة أنجزت.”

وفي معرض تعليقه على مجريات السباق قال راشد: ” كانت البداية مهمة في السباق النهائي كنت في قمة تركيزي لكي تكون الانطلاقة جيدة واستطعت أن أحافظ على فارق زمني كبير عن باقي السائقين، هذه هي مشاركتي الرابعة في بطولة O plate المفتوحة وأيضاً انتصاري الرابع ، ثلاث انتصارات عن فئة البامبينو وانتصار عن فئة الكاديت. كانت عطلة نهاية أسبوع جيدة جداً، مع العديد من السائقين من بلدان أخرى. شكراً للكارتدروم على تنظيم مثل هذا الحدث الكبير”.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية