سيلتا فيجو يستضيف ريال مدريد .. شهر ونصف من الهزائم في بالايدوس

سيلتا فيجو يعيش فترة جفاف على صعيد النتائج في معقله بالايدوس

سامر جرادات
17/05/2017

article:17/05/2017

مواجهة ريال مدريد ليست بحاجة لتحفيز، قاعدة معروفة في عالم كرة القدم، أي فريق يخوض نزال ولو ودي ضد الريال سيقدم أفضل ما لديه، هذه الضريبة التي تدفعها الفرق الكبرى مثل اللوس بلانكوس، برشلونة، بايرن ميونخ، مانشستر يونايتد، يوفنتوس .. الخ.

لذلك لا نستطيع القول بأن سيلتا فيجو لا يملك الحافز لمواجهة ريال مدريد الليلة في معقله بالايدوس بل على العكس، هو يلعب بأريحية بدون ضغوط من أجل هدف وحيد فقط، إثبات الجدارة أمام الريال وتأكيد التفوق عليه بعد إقصائه من كأس ملك إسبانيا، مع جعل البالايدوس حصن منيع على القطبين في إسبانيا.

لكن بعيداً عن حافز مواجهة الريال فعلى الورق يبدو أن السيلتا ليس في أفضل أحواله، الفريق الجاليسي يعيش فترة إحباط شديد وترنح على صعيد النتائج في مختلف المسابقات منذ بداية شهر إبريل الماضي.

سيلتا فيجو أقصي قبل أيام من مسابقة الدوري الأوروبي على يد مانشستر يونايتد، كما لم يحقق أي انتصار في آخر 5 جولات من الدوري الإسباني بل تلقى 5 هزائم متتالية، وتعرض أيضاً لست هزائم في آخر 7 جولات من المسابقة.

وليس هذا هو السيئ فقط لنادي إقليم جاليسيا، رجال المدرب إدواردو بريزو أخفقوا في تحقيق أي انتصار في معقلهم بالايدوس ضمن مسابقة الدوري الإسباني منذ مطلع إبريل الماضي، وبالتحديد منذ تفوقهم على لاس بالماس بنتيجة 3-1 في الثالث من إبريل.

منذ ذلك الحين تلقى السيلتا 3 هزائم في بالايدوس ضمن مسابقة الدوري الإسباني، الأولى أمام إيبار بنتيجة 0-2 ، والثانية على يد ريال بيتيس بنتيجة 0-1 ، والثالثة أمام أتلتيك بيلباو بنتيجة 0-3 .

هذه النتائج تضاف إلى هزيمة أخرى أمام مانشستر يونايتد بنتيجة 0-1 في نصف نهائي الدوري الأوروبي، فيما حقق سيلتا فيجو خلال هذه الفترة (يوم 13 إبريل) انتصار غير مقنع وبصعوبة تامة على جينك البلجيكي بنتيجة 3-2 في ربع نهائي الدوري الأوروبي.

نتائج سيلتا فيجو في معقله لا توحي بقدرته على الوقوف عقبة في طريق ريال مدريد، لكن التشبث بالعزيمة والرغبة في قهر كتيبة زيدان كما حصل في مواجه كأس الملك يبقى هو المحرك الرئيسي لرجال بريزو ليمنح عشاقهم، وعشاق برشلونة المنافس على لقب الليجا بالتحديد، نفحة من الأمل لتحقيق نتيجة إيجابية الليلة.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة