نفى الفرنسي أنطوان جريزمان مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني، أنباء اتفاقه بشكل مبدأي من مع إدارة برشلونة من أجل الانتقال لهم بداية الموسم الجديد.

وتحدث جريزمان للصحافة الإسبانية، عقب انتهاء المباراة التي جمعت بين أتلتيكو مدريد وريال مدريد بالجولة 31 من عمر الدوري الإسباني.

ونجح الفرنسي أنطوان جريزمان في إحراز هدف التعادل لصالح أتلتيكو مدريد، ليخطف نقطة ثمينة في صراع البقاء في المركز الثاني خلف المتصدر برشلونة الذي حسم تقريباً مصير لقب الليجا هذا الموسم.

وارتبط اسم جريزمان بالانتقال إلى برشلونة في الموسم القادم، بعد تسريب أخبار اقترابه من النادي الكتالوني في يناير الماضي.

وكشف جريزمان أن مستقبله سوف يتحدد قبل بداية كأس العالم 2018 روسيا الصيف القادم، والتي تبدأ يوم 14 يونيو القادم.

وأشار أن أخبار رحيله عن أتلتيكو مدريد واتفاقه مع برشلونة، هى مجرد شائعات ويرفض التحدث عنها أو الاستجابة لها.

الأكثر مشاهدة

علقت صحيفة “آس” الإسبانية المقربة من نادي ريال مدريد على قرار حكم المباراة بشأن احتساب هدف أتلتيكو مدريد الوحيد في شباك ريال مدريد خلال المباراة التي جمعتهما مساء السبت على أرضية ملعب “سانتياجو برنابيو” ضمن منافسات الجولة الثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وانتهت قمة ديربي العاصمة الإسبانية مدريد بالتعادل هدفٍ لمثله، حيث افتتح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو التسجيل لريال مدريد في الدقيقة الحادية والخمسين، قبل أن يعادل المهاجم الفرنسي أنطوان جريزمان النتيجة بعد ست دقائق فقط، لتنتهي المباراة بالتعادل هدف مقابل هدف.

الصحيفة الإسبانية قالت أن هدف أنطوان جريزمان جاء من تسلل، حيث أن بداية الهجمة شهدت تواجد اللاعب في منطقة التسلل بعد التمريرة التي تلقاها من اللاعب توماس.

والتقطت الصور تواجد جريزمان في منطقة التسلل، إلا أن الفارق بينه وبين مارسيلو كان مجرد بعض الميلمترات، ولذلك كان من الصعب على حكم الراية كشف الحالة.

أنطوان جريزمان لحظة التسلل :

grizman

الأكثر مشاهدة

يفتح ملعب سانتياجو بيرنابيو أبوابه لاستضافة مباراة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد ، مساء غد الأحد ، ضمن فعاليات الجولة 31 من مسابقة الدوري الإسباني ، حيث يسعى الروخي بلانكوس للاستمرار في مطاردة برشلونة ، بينما يتطلع الميرنجي لتعزيز مركزه الثالث والابتعاد عن فالنسيا الرابع .

ولطالما اتسم الديربي المدريدي ، في السنوات الأخيرة ، بالندية والإثارة على صعيد المتابعة الإعلامية والجماهيرية ، بالإضافة إلى المنافسة القوية بين الفريقين محلياً وقارياً ، حيث منع ريال مدريد خصمه من معانقة دوري أبطال أوروبا في مناسبتين ، الأولى في لشبونة 2014 والثانية في ميلان 2016 ، بينما تُوج أتلتيكو مدريد بلقب الدوري الإسباني في موسم 2013/2014 ، ليضع حداً للاحتكار الذي نخر عُباب الكرة الإسبانية في السنوات الأخيرة .

ويدين أتلتيكو مدريد بالفضل للمدرب الأرجنتيني ، دييجو سيميوني ، الذي استطاع مناطحة قطبا الكرة الإسبانية ، ونجح في إضفاء صفتيْ الإثارة والندية على ديربي مدريد ، الذي كانت بمنزلة لقاء عادي ، يصول فيه لاعبو ريال مدريد ويجولون ويحققون النتائج المبهرة تلو الأخرى ، دون أن يبدي أتلتيكو مدريد أي ردة فعل سواء في البيرنابيو أو فيسنتي كالديرون .

وإن استحضرنا عامل التاريخ وعرجنا على لغة الأرقام ، فإننا نجد أن أتلتيكو مدريد صعد إلى الدوري الإسباني الممتاز ، في موسم 2002/2003 ، وخاض 42 مباراة أمام ريال مدريد في ديربي العاصمة ، وفشل الروخي بلانكوس في تحقيق الانتصار على الفريق الملكي في أي مباراة لعبها الفريقان ، حتى تولى دييجو سيميوني ، القيادة الفنية للأتليتي ، في 23 ديسمبر من عام 2011 .. بالإضافة إلى أن اللوس كولتشونيروس لم ينجح في تحقيق أي فوز على ريال مدريد في الديربي منذ عام 1999 ، إلى أن جاء سيميوني الذي أنقذهم من براثن الهزائم المتتالية .

وفي مباراة سيميوني الأولى له أمام ريال مدريد ، نجح اللوس بلانكوس في التفوق على الغريم بنتيجة 4/1 ، واستمرت سيطرة ريال مدريد على الديربي لثلاث مباريات ، ونجح المدرب الأرجنتيني في قيادة أتلتيكو مدريد لتحقيق الفوز الأول في ديربي مدريد ، في موسم 2012/2013 ، وذلك بعد أن تواجها الفريقان في نهائي كأس ملك إسبانيا والذي حسمه رجال سيميوني لصالحهم .

وتمكن سيميوني ، من التتويج بلقب بطولة الدوري الإسباني في موسم 2013/2014 ، بعدما حصل على 4 نقاط من ريال مدريد ، بعد أن تفوق ذهاباً بهدف دون مقابل على ملعب سانتياجو بيرنابيو ، معقل الفريق الملكي ، والتعادل إياباً بهدفين لكل فريق ، ليحصل أتلتيكو على بطولة الليجا برصيد 90 نقطة ، بفارق 3 نقاط عن برشلونة وريال مدريد اللذان احتلا المركز الثاني برصيد 87 نقطة .

ويكفي أن نشير إلى أن أتلتيكو مدريد خسر مرة واحدة فقط في المباريات التسع الأخيرة أمام ريال مدريد في الدوري الاسباني ، بنتيجة 0/3 في نوفمبر 2016 ، فيما فاز أربع مرات وتعادل أربع مناسبات أيضاً .. وهو ما يُبرز الفضل الكبير للمدرب الأرجنتيني في عودة أتلتيكو مدريد لمقارعة جاره وغريمه اللدود ريال مدريد .

الأكثر مشاهدة