بالفيديو..كيف تعالج مشكلة انحناء العمود الفقري؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
التغلب على مشاكل العمود الفقري

هناك أشخاص يعانون من تقوس في العمود الفقري، وغالبا ما يكون هذا التحدب والانحناء في الجزء العلوي من العمود الفقري، بزاوية أكثر من 50 درجة، وهو تشوه ملحوظ في العمود الفقري.

وقد يكون هذا الأنحناء بشكل وراثي وقد يكون موضعي نتيجة اتخاذ أوضاع خاطئة، وهنا يفقد الشخص قدرته على المشي بشكل طبيعي ويفقد القوة، واحيانا تحدث تلك الإصابة في مرحلة المراهقة، وقد يكون في فترات لاحقة.

ولكن يمكن علاج تلك المشكلة في خلال 6: 12 شهر من إعادة التأهيل وممارسة الرياضة، وتعمل جلسات العلاج التأهيلي، وممارسة الرياضة على تعزيز أربطة العمود الفقري، وعضلات الصدر العلوية، والمراكز الشوكية في منطقة الكتفين، ويجب ممارسة التمارين بشكل دوري، حتى لو لم يكن هناك إصابة، وذلك من أجل تقوية العضلات في تلك المنطقة، وتعزيز نقاط الضعف، وزيادة قوة الكتفين بشكل عام.

تجنب آلام وإصابات الكتف بتلك الطرق البسيطة!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
آلام الكتف

تتنوع أشكال الإصابات المختلفة للكتفين، حيث توجد ثلاثة أنواع لإصابات الكتفين والتي تتضمن خلع في الكتف، فصل كتف، خشونة في الكتفين.

وتحدث إصابة الكتفين عندما يكون الجزء العلوي من عظم الذراع، ينزلق في مكان مختلف سواء إلى الأمام أو إلى الخلف أو إلى أسفل، وقد تكون الإصابة مجرد التحرك من مكان أو الانفصال تماما، فيما يُعرف بخلع جزئي أو كلي.

وعادة ما تكون أعراض تلك الإصابة الشعور بألم شديد بالإضافة إلى تورم وكدمات وضعف في الذراع، وهو ما قد يحتاج إلى لمدة علاج تصل إلى 21 يوم، وقد تحتاج إلى عملية جراحية لنقل المفصل، لإصلاح الأربطة ممزقة أو أوتار الكتفين.

ويمكن اتخاذا بعض التدابير الوقائية من الإصابات، والتي تشمل التمدد وزيادة القوة، وإضافة الوزن والمقاومة.

ويمكن أن تحدث إصابة الكتف بسبب إجراء حركات خاطئة مثل رفع اليدين على الرأس خلال ممارسة رياضة السباحة أو ضرب البيسبول أو رياضة التنس، ويزداد الألم سوءًا عند رفع الكتف والذراعين.

وتشمل طرق العلاج الراحة لعدة أيام، والقيام بتمارين التمدد لمنع الالتهابات، وتجنب رفع أي شيء فوق مستوى الكتف حتى يشفي الإصابة، والاعتماد على حقن الكورتيكوستيرويد لتقليل التورم وتقليل الألم.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

كيف تتجنب “حرقة المعدة” مع إنقاص الوزن ؟!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
حموضة المعدة

تعاني المعدة في كثير من الأحيان من حرقان المعدة، حيث تم تصميم البطانة الداخلية للبطن، على أنها تتعامل مع درجة حموضة منخفضة، ولكن مع ارتفاع درجة تلك الحموضة يصبح الأمر اسوأ.

وفي الغالب يحدث هذا مع حرق السعرات الحرارية، ونتيجة لحدوث ارتجاع في المرئ، وهو مشكلة شائعة عند كثير من الرياضيين.

وقد أظهرت دراسات جديدة أنه خلال التدريبات المكثفة، يمكن أن تتمدد عضلة المرئ، ما يجعلها قابلة لحماية البطن وجدار المعدة من الارتجاع، ويقلل من الحموضة، مثل تماريس الكرش.

ويظل الجاني الأكبر في الشعور بتلك الحرقة هي تناول المشروبات الغازية والأطعمة الحمضية والحارة والتي تعد المحفز الرئيسي للحرقة أو الوجبات الثقيلة وهنا يفضل تناول الوجبات الخفيفة قبل التمارين الرياضية بمدة ساعة على الأقل.

الخطير في الأمر أن تجاهل هذا الألم، قد يجعله يتطور ليؤثر على صدرك وذراعك، حيث يمكن أن يؤدي إلى ذبحة صدرية أو آلام في القلب، خاصة مع عدم وصول الاكسجين بشكل كامل إلى تلك المناطق.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية