نصيحة خبير يوصي بتخطي وجبة الإفطار بفنجان قهوة!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
وجبة الإفطار

في كتاب جديد لخبير اللياقة البدنية والتغذية الصحية جون كيفر الذي يعمل كمستشار في مجلة بناء العضلات، قدم كيفر، الكثير من النصائح التي يمكن أن تبدو غريبة للبعض من أجل خسارة الوزن، ولكنها في الواقع منطقية، وثبت نجاحها.

ومن هذه النصائح التي قدمها الكتاب الذي يأتي تحت عنوان “كارب نايت” هي تخطي وجبة الإفطار، حيث يقول أنه عند الاستيقاظ تكون مستويات اللبتين (هرمون النحافة) في الذروة بحيث نشعر بالجوع، ومع ذلك، يمكننا قمع هذا الجوع مع فنجان من القهوة، حيث يسقط هذا الهرمون بعد حوالي ساعتين عند الاستيقاظ، مقابل تزايد مستويات هرمون النمو.

وفي حالة تخطي وجبة الإفطار، فأنت تقدم حل وسط، حيث لا يتم إنتاج الأنسولين بشكل كبير، وبالتالي ظهور الهرمونات الأخرى، من خلال القهوة، ثم بعد ساعتين يمكن تناول الإفطار بعد هدوء الجوع، تتناول فيها الكربوهيدرات الصحية.

كما أكد الكاتب على أن إضافة عناصر الألياف إلى وجبات الطعام مثل القرنبيط والهليون( يسمى سكوم في بعض البلدان العربية) وغيرها، مما يساعد في التخلص من احتباس الماء، مع تناول الأسماك والخضروات، ثم تناول وجبة تعتمد على الكربوهيدرات من 3: 4 ساعات بعد التمرين، ما يقلل من معدل الأيض، ومن ثم فقدان الوزن وبناء العضلات في نفس الوقت.

الأكثر مشاهدة

علاج علامات التمدد في جسمك

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
علامات التمدد

قد تحصل على كثير من مكاسب القوة والحجم من خلال التمارين الرياضية، ولكن في الوقت نفسه تكتسب علامات التمدد في البشرة، تكون غالبا باللون الأحمر والأرجواني.

وتحخدث تلك العهلامات في الغالب بسبب النمو السريع في مناطق العضلات، وتظهر بشكل أكبر عند حمل النساء، أو عند زيادة الوزن بشكل سريع.

والنصائح الأكثر شيوعا لعلاج تلك الحالة هي فرك البشر من خلال محلول معين أو زبدة الكاكاو، وحينها سوف تختفي لفترة قصيرة من الزمن ولكن سوف تعود بمجرد بدء التدريب مرة أخرى.

ولكن ظهرت طريقة جديدة لعلاج تلك العلامات من خلال “الضوء الأحمر” وهي طريقة تستخدم لعلاج اضطرابات الجلد المختلفة مثل حب الشباب الشديد والصدفية، حيث يخترق الضوء الأحمر الجلد مما يساعد على تعزيز الجهاز الدوري الخاص بك ويجلب المزيد من خلايا الدم الحمراء إلى المناطق المضطربة. كما أنه يحفز إنتاج الكولاجين والإيلاستين الحيوي. الذي يساعد على ترطيب الجلد.

ويستمر العلاج من خلال تعرض المنطقة المصابة بـ 12 دقيقة فقط، ويتميز الضوء الأحمر بأنه ليس قويًا مثل ضوء الأشعة فوق البنفسجية.

الأكثر مشاهدة

كيف تزيد من قوة عظامك ؟!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
قوة العظام

ما لا يعرفه كثير من الناس عن العظام أن بنيتها تحتوي على مجموعة من الخلايا العظمية التي تسمى “أوستيوبلاستس”، التي تبني العظام، في حين أن الخلايا العظمية الأخرى، هي الخلايا الآكلة، التي تعمل على تكسير العظام نفسها!

قبل سن الثلاثين، يتمتع الأشخاص الأصحاء الذين يستهلكون الكالسيوم الكافي ويؤدون النشاط البدني، بزيادة في إنتاج العظام عن تدميرها، ولكن مع تقدم السن، يتوقف إنتاج العظام، وتبدأ هشاشة العظام، وهو عبارة عن ضعف العظام، حيث يحدث هشاشة العظام عندما يكون هناك خلل بين بناء العظام.

f5ab903271ad778a5656c4058c2d08f809188871

ومع تقدمنا في العمر، تساهم عدة عوامل في هذا الخلل، بما في ذلك انخفاض مستويات الهرمونات المتداولة (هرمون الاستروجين والتستوستيرون) والعوامل الوراثية والخمول البدني.

على الرغم من الحصول على كميات كافية من الكالسيوم وفيتامين D قبل سن 30، إلا أن هذا لا يمنع فقدان العظام في مراحل متقدمة، ومع ذلك، فإن فوائد إدخار الجسم مع كميات موصى بها من الكالسيوم وفيتامين تسمح بتعظيم قوة العظام.

ويعاني أكثر من 100 مليون شخص حول العالم، من مرض هشاشة العظام منهم (80 مليون امرأة و 20 مليون رجل)، ويعتقد أن ثلاثة أضعاف هذا العدد يحتمل إصابته بهذا المرض، مع انخفاض كتلة العظام.

ومن أجل منع الوصول لهذا الأمر يجب أن تغير نمط حياتك خلال فترة شبابك، والحد من كمية فقدان العظام في سن البلوغ، وذلك من خلال القيام بالتمارين التي تشمل تحمل الوزن، وحركات تقوية العضلات، والحصول على جرعة يومية كافية من فيتامين (د) من خلال اتباع نظام غذائي، وأشعة الشمس والمكملات الغذائية.

وكذلك استهلاك ما يكفي من الكالسيوم، من خلال الخضروات الورقية التي تعمل على تزويد الجسم مع فيتامين K، مع دمج العناصر الغذائية التي تحتوي على فيتامين A المعروفة أيضا باسم كاروتين، والتي تتواجد في الفواكه والخضروات الملونة الداكنة.

7d4a12bf7bde67423de3d87df575810972224a33

كما يجب القيام بتمارين الوزن التي تعمل لعى إجهاد العظام عن طريق زيادة كثافة العظام والقوة، مثل المشي، الركض، الرقص، رفع الأثقال، والمشي لمسافات طويلة، فضلا عن الأنشطة اليومية مثل تسلق السلالم، الجلوس والوقوف.

بالإضافة إلى وجود عوامل أخرى مثل علم الوراثة، ومستوى النشاط الذي تقوم به، واستهلاك كميات الموصى بها من الكالسيوم اليومي من خلال المكملات أو شرب الحليب، والتعرض لأشعة الشمس، حيث يعمل فيتامين (د) على تشجيع زيادة امتصاص الكالسيوم في الدم والكلى لتقليل فقدان الكالسيوم في البول. وقد أظهرت الدراسات الجمع بين فيتامين (د) والكالسيوم يمنع هشاشة العظام وكسور العظام.

أما فيتامين (ك) فهو يساعد على زيادة كثافة المعادن في العظام، ويمكن الحصول عليه من من القرنبيط، والخس الأخضر، ومن بين العناصر الأخرى التي تمنع هشاشة العظام الحد من تناول الكافيين، واستهلاك ما يكفي من البروتين وفيتامين (أ).

الأكثر مشاهدة