كيف تتمرن بطريقة “عمالقة اللياقة البدنية”؟

بناء اللياقة البدنية بطريقة العمالقة

حسين فاروق
19/04/2017

article:19/04/2017

بناء اللياقة البدنية
بناء اللياقة البدنية

قبل عام من الآن، قام كلا من جوش ويلكينسون وكايل جروندين، بابتكار ما يعرف بطريقة “كولوسوس” أو العمالقة في بناء اللياقة البدنية، وكمال الأجسام، وذلك من خلال إنشاء قناة تعمل كوسيلة لإخراج المعرفة والخبرة في الميدان لمساعدة الآخرين على أن يكونوا أفضل وأقوى وأكثر ذكاء.

وطريقة “كولوسوس” لمن لا يعلم مستوحى اسمها من عملاق رودس الكلاسيكي الشهير بالحضارة الأغريقية القديمة.

وتعتمد تلك الطريقة على وجود خبرات كثيرة في اكتساب القوة، من خلال تدريب رياضي محدد، يعتمد بدوره على التكرار من 3: 5 مرات في المجموعة التدريبية الواحدة، في وقت لا يتجاوز الساعة الواحدة، في 5 أيام في الأسبوع، والتركيز على العضلات الأضعف في اليوم السادس، والراحة في اليوم السابع، مع التكرار في برامج تدريبية متصلة لمدة ثلاث سنوات.

وغالبًا ما يتم تناول الكربوهيدرات قبل التمرين أو بعض من ثمار الموز، أما بالنسبة للحصول على الغش في البرنامج الغذائي، فنحن بحاجة إلى أن نأكل ما نريد بشكل كبير، حتى من الكربوهيدرات والدهون، بخلاف البروتين والأحماض الأمينية قبل وأثناء وبعد التدريبات، كما يمكن الحصول على فيتامين (د) وحبوب الفيتامينات في الصباح، بالإضافة إلى بعض من الفيتامينات الأساسية.

وخلال التمارين الرياضية يتم التركيز على عضلات الصدر العلوية، والتي تؤدي إلى وجود اللياقة البدنية بشكل كامل، ثم يبدأ الانخفاض مع تقليل السعرات الحرارية بنسبة 100 سعر حراري كل أسبوع، وذلك في ظل مرونة واضحة في النظام الغذائي والتمارين الرياضية على حد سواء.

ولا يؤمن أصحاب تلك الطريقة، بمقولة أن الكربوهيدرات تصنع الدهون، وأن الدجاج والبلطي والقرنبيط ضرورية من أجل الحصول على نظام غذائي مرن، كما يؤمنون بإمكانية إنجاز أي شئ من خلال العمل بجد ما يجعل الحلم حقيقة واقعة.


شارك

شارك بتعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

*

نقترح عليك

كلمات مفتاحية

أقسام متعلقة