يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2020,17 نوفمبر

الحقيقة حول سيرجيو راموس!

ربما يكون سيرجيو راموس واحدًا من أكثر الألغاز الكروية في كرة القدم، فكيف يمكن للاعب واحد أن يتأرجح تقييمه بين المتابعين ما بين مدافع عادي (هناك من يذهب إلى وصفه بالسيء) وبين اعتباره من قبل البعض الأفضل في التاريخ؟

مسألة تقييم المدافعين هي مسألة أصعب كثيرًا من تقييم المهاجمين. غالبية من يتابع كرة القدم يتابع كرة القدم! لا، لا يوجد هناك خطأ كتابي لكن من يتابع المباريات من الطبيعي أن تكون جُل مشاهدته هي للكرة نفسها ومن يتحرك بها أكثر مما يحدث في أماكن أخرى على الشاشة وبالتالي فإن المشاهد يحصل على فرصة معقولة نوعًا ما للحكم على اللاعبين المهتمين أكثر بالشأن الهجومي من خلال تحكمهم بالكرة سواء بالمراوغات أو الانطلاقات أو التمريرات أو التسديدات.

لكن ماذا عن المدافعين؟ من الصعب على غالبية المتابعين ترك الكرة نفسها والانشغال بمتابعة باقي اللاعبين الذين يتحركون دونها خاصة من جانب لاعبي الفريق الذي لا يمتلك الكرة، وبالطبع فإن غالبية المتابعين لا ينوون مشاهدة إعادة للمباراة لمتابعة أشياء أخرى تحدث في أماكن غير محيط الكرة نفسها.

لذلك تقتصر مسألة الحكم على المدافعين غالبًا على العرقلة المشروعة وقطع الكرة والدفاع بالرأس وتفادي المراوغة 1 لـ1 وإن نجحت في أغلبها ستُبهر الأعين التي رُغمًا عنها تكون مضطرة لتجاهل التفاصيل التي لا تأتي إلا بالتركيز فيها وترك الكرة كالتحركات والتمركز وتلك الأشياء التي لا يمكن رصدها إلا بأكثر من مشاهدة أو التضحية بالتركيز مع الكرة.

مقالات للكاتب