يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2021,11 أبريل

ما هي مفاتيح بايرن ميونيخ للعودة أمام سان جيرمان؟

بليلة عاصفة في ميونيخ ومليئة بالثلوج والأمطار سقط بايرن أمام ضيفه سان جيرمان بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة تحدث كل العالم عن جماليتها وعن الفوارق الرقمية الكبيرة التي ظهرت فيها بعد أن حصل بايرن على 31 محاولة للتسجيل مقابل 6 محاولات للضيف الذي كان المنتصر بالنهاية بنتيجة 3-2 لكن السؤال الأبرز بنهاية سهرة الأربعاء كان: هل مازال بإمكان بايرن العودة بلقاء الإياب؟

يبدو الوقت بين لقاءي الذهاب والإياب ضيقاً جداً لتغيير أي شيء خاصة مع وجود مباراة بالدوري لكل فريق لذا لا يمكن انتظار تغيير السمات العامة لأي من الطرفين إلا من خلال ما سيحدثه دخول بعض العناصر الجدد مع العودة المرتقبة لباريديس لوسط باريس والتوقعات حول قدرة فيراتي على اللحاق بالقمة لكن الواقع يقول أن حال هذا الثنائي لا يبدو أفضل بكثير من أندير هيريرا الذي كان الرجل الأول بوسط سان جيرمان بالنهائي الموسم الماضي ضد بايرن لذا ستستمر بالغالب معاناة باريس بإخراج الكرة تحت الضغط وأيضاً سيستمر بايرن بخط دفاعه المتقدم خاصة مع حاجته لخلق فارق هدفين للتأهل بما أن فرضية وصول المباراة لنتيجة 4-3 مثلاً لا يمكن الرهان عليها.

ما لن يتغير أيضاً هو حال بعض اللاعبين حيث يبدو أن البافاري سيلعب لقاء الإياب دون زوله وغوريتسكا مع استمرار غياب مفتاحيه المفضلين بالهجوم بدوري الأبطال ليفاندوفسكي وغنابري الذي كان ثالث أفضل هدافي البطولة بالموسم الماضي برصيد 9 أهداف لكن هذه الغيابات قد تكون مفتاح النجاة لبايرن من عناد فليك والذي لطالما أصر على استخدام ألابا كقلب دفاع إضافة لذلك أظهر بواتينغ مستوى أفضل من زوله هذا الموسم وتحديداً حين دخل بديلاً ضد سان جيرمان بعد إصابة زميله وبالواقع لا يمكننا تجميل تبديلات فليك كثيراً على أنها كانت تصحيح للأخطاء ففي الواقع كانت تغييرات اضطرارية بسبب الغيابات.

يمكننا تلخيص مدى سوء خيارات فليك بالبداية بلقطة الهدف الأول فقبل تمريرة دي ماريا لنيمار اختار لوكاس الضغط على داغبا ومعه خرج ألابا من مكانه وترك مكانه كقلب دفاع فارغاً أما كيميش فكان أبطأ من اللحاق بنيمار ولم يحاول التدخل على التمريرة لقطعها:

مقالات للكاتب