يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2021,20 يونيو

موراتا و10 لاعبين.. قصة المهاجم الذي سيطيح بمدربه

في لا كارتوخا، سنلعب بموراتا و١٠ آخرين، هكذا قال لويس إنريكي قبل مباراة إسبانيا وبولندا، ليظهر بصورة العنيد كعادته، الذي لا يفضل اللون الرمادي، ويصر على الصدام مع الجميع، في سبيل الفوز بالأبيض أو الأسود. هو لوتشو، لاعباً ومدرباً وقائداً، لا يخاف ولا ينافق ولا يوافق على كل شيء، لذلك أصر على ألفارو موراتا رغم الانتقادات الكبيرة الموجهة إليه، وقرر البدء به أساسياً ضد بولندا، رغم أنه كان أحد أسباب التعادل المخيب للآمال ضد السويد في الجولة الأولى.

صحيفة “ماركا” لم تدع التصريح يمر مرور الكرام، لتؤكد في “مانشيت” صريح بأن إسبانيا ستلعب بموراتا و13 ألف آخرين، في إشارة إلى عدد جماهير الملعب الكبير في الأندلس، وكأنها تراوغ إنريكي بكلمات مضادة فقط قبل المواجهة، لكنها سترجمه بل تحكم عليه بالإعداد بدون شك، إذا سقط أو خسر أو تعادل، وبالتأكيد خرج من الدور الأول.

لعبت إسبانيا في المباراة الأولى ضد السويد برسم 4-3-3، توريس ولابورت في قلب الدفاع، ألبا ويورينتي على الطرفين كأظهرة، وفي المنتصف رودري بالمركز 6، على يمينه كوكي وعلى يساره بيدري، وفي الهجوم ثلاثية توريس، موراتا، وداني أولمو. خطة جعلت الفريق يستحوذ ويضغط بقوة ويقطع كرات عديدة في نصف ملعب منافسه، لكنه لم يسجل بسبب إضاعة أكثر من فرصة سهلة، كذلك افتقاده إلى الجناح الهداف الذي يدخل إلى العمق ويصنع ثنائية المقدمة، إضافة لافتقاد لاعب الوسط الذي يقطع من الوسط إلى قلب منطقة الجزاء بالتبادل مع رأس الحربة، بسبب تواجد يورينتي على اليمين، ووضع مورينو على الدكة لصالح أولمو وتوريس، الثنائي المتشابه جداً في مركز الجناحين.

ضد بولندا، حافظ لوتشو على نفس رسمه الخططي، لكنه قرر وضع جيرارد مورينو على اليمين، كجناح وليس مهاجم صريح، مع الحفاظ على موراتا في المقدمة، واللعب بنفس ثلاثي الوسط: رودري، كوكي، وبيدري. أما منتخب بولندا مع باولو سوزا فراهن على رسم 3-4-2-1، بتواجد بيريشنسكي، غليك، بيدناريك بالدفاع أمام الحارس تشيزني. وفي المنتصف كاميل، كليتش، مودر، وتيموتيوش، وبالهجوم سويدرسكي وزيلينسكي خلف روبرت ليفاندوفسكي.

مقالات للكاتب