يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2021,07 يونيو

لابورتا وكومان.. هل انتهت الحرب بينهما أم بدأت؟

“آمل أن أرى برشلونة أكثر تنافسية، مع عقلية فوز شرسة، ونظام هجومي وفريق يضغط بصورة أكبر. لا استرخاء خلال اللحظات الرئيسية من الموسم أيضاً”، هكذا قال جوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة، لحظة تجديد الثقة في رونالد كومان، من أجل الاستمرار على رأس الإدارة الفنية للفريق لموسم آخر، وكأنه يهدده بشكل غير مباشر، ويوجه له رسالة واضحة وشديدة الصراحة، كل ما سبق في كفة والقادم في كفة أخرى تماماً، لأن الإدارة الجديدة ستدعمك بلا شك، لكنها لن تقف مكتوفي الأيدي حيال أي فشل أو سقوط أو هزيمة غير متوقعة. بوضوح لابورتا لم يعط كومان “شيكاً على بياض”، بل أعطاه فرصة جديدة لكن بتغيير كامل لكل قواعد اللعبة.

كان لابورتا أكثر المرشحين دعماً لكومان قبل الانتخابات، لم يهدده مثل فيكتور فونت على سبيل المثال، ودعمه بشكل واضح بعد فوزه، بالتأكيد على أن الإدارة بالكامل تقف في صف الهولندي وتهدف إلى إنهاء الموسم بشكل مثالي. الحقيقة أن تقييم موسم برشلونة مع رونالد يبدو معقداً بعض الشيء، لأن الفريق بداية الموسم كان سيئاً بدرجة لا توصف، ولم يتوقع أحد منافسته على لقب الدوري أو حصوله على أي بطولة، حتى إذا كانت كأس الملك.

الأمور أصبحت أفضل منذ بداية 2021، حقاً تحسن الفريق على مستوى الأداء، الحدة، الكثافة، الهجوم، وبالتأكيد النتائج، لينافس بقوة على لقب الليجا، ويخرج من الأبطال أمام باريس سان جيرمان بعد إياب موفق ومحترم، بالإضافة إلى الفوز بكأس الملك على حساب بلباو، والخسارة في نهائي السوبر بصعوبة أمام نفس الفريق.

على مستوى النتائج والأرقام، الفريق فاز بالكأس، ونافس على الدوري، رغم أنه بدأ بشكل سيء، لم يكن لديه رئيس، أجبر بارتوميو على الاستقالة، رحل أكثر من نجم دون تعويض، وفوق كل ذلك مشكلة ميسي الذي أصر على الرحيل قبل بدء الموسم، مما يجعل توقع أي شيء إيجابي أو غير مألوف أمر أقرب إلى المستحيل، وبالتالي فإن أي نتيجة يحققها كومان تبقى جيدة، من وجهة نظر المعطيات السيئة والمقدمات الكارثية هذا الموسم.

مقالات للكاتب