يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2021,06 يوليو

فيجسا وفيليب .. ثنائي محوري مناسب؟

بعد تأكد استمرار اللاعب الصربي فيجسا في النادي الأهلي، وظهور أخبار اقتراب الأهلي من حسم صفقة المحور الكرواتي فيليب براداريتش أصبح حديث الشارع الأهلاوي يتركز على هذه المعضلة وبات موضوع فيجسا وفيليب بمثابة صُداع مستمر، البعض يفضل إستمرار فيجسا والبعض يؤيد فكرة التغيير واللجوء للاعب مثل فيليب، لكن هل فيجسا وفيليب قادرين على اللعب سوياً في قالب واحد كثنائي محوري (محور مزدوج) أم إن الخصائص سوف تتضارب ؟

الثنائي المحوري (المحور المزدوج) هي ثنائية للاعبين في عمق وسط الملعب في الخطط التي تلعب بمحورين مثل 4-2-3-1 أو 4-4-2 أو غيرها , وهي هيكلة شائعة بحثاُ عن التوازن في وسط الملعب، ومن فوائد الثنائي المحوري خلق تفوق عددي وتصعيب عملية الضغط على الخصم وبنفس الوقت لتغطية مساحات أكثر وهنالك ثنائيات معينة تنجح كخصائص، فيجسا في كرة القدم هو لاعب فكاك (قاطع كرات) ومكسر للهجمات (Destroyer) بينما الكرواتي فيليب هو لاعب موزع وممرر (Passer) وأحياناً مبتكر , في كرة القدم هنالك ثنائيات كثيرة جمعت بين الإثنين أبرزها ثنائية قاطع الكرات مع محولها للأمام، فيجسا مهمته الافتكاك والضغط وتكسير الهجمات وتغطية المساحات، بينما فيليب مهمته استلام الكرة وتوصليها للخطوط الأمامية وربط الخطوط ببعضها.

فيجسا بطبعه هو لاعب فكاك ومميز في هذا الجانب وبنفس الوقت جيد إلى حد معين في توصيل الكرة لزملائه ولو كنت بتمريرات قصيرة جانبية، وفيليب لاعب موزع جيد يملك حس هجومي و رؤية مميزة وذكي في اللعب في المساحة خلف خط الدفاع، لذلك لو فعلاً قرر الأهلي استمرار فيجسا والتعاقد مع فيليب فالتشكيلة الأفضل التي من الممكن أن تجمع بينهم هي 4-2-3-1 مع زيادة هجومية من الموزع فيليب بينما يقوم فيجسا بالتغطية الخلفية , هاسي مدرب الأهلي يملك أكثر من نمط يستطيع استخدامه لو إجتمعت هذه الثنائية، النمط الأول هو أن يعمل فيليب على الزيادة العددية الهجومية في مناطق عالية بشرط أن يكون هذا النمط في مرحلة تطوير الهجمة في الثلث الثاني وليس في الثلث الأول في عملية البناء، وسبق للكرواتي فيليب لعب هذه الأدوار مع نادي العين السعودي، والنمط الثاني أن يكون فيليب خلف الكرة بينما يعمل فيجسا والبقية على الزيادة الهجومية، هذا النمط مناسب جداً في مرحلة بناء الهجمة من الخلف، فيليب يستلم مهمة بناء الهجمة بينما يعمل على فيجسا على الزيادة للأمام لسحب لاعبي الخصم معه وتقليل الضغط على فيليب.

في الحالة الدفاعية هنالك حالات كثيرة مناسبة منها 4-1-4-1 ومنها 4-4-1-1 أو 4-4-2 وهذا يعتمد بشكل كلي على المنظومة بأكملها وليس فقط على ثنائية فيجسا وفيليب، في الحالة الدفاعية 4-1-4-1 مثلاً يعمل فيجسا على مراقبة لاعب الخصم المتمركز بين الخطوط بينما يعمل فيليب وبقية ثلاثي الوسط الهجومي على تكوين جدار دفاعي مكون من 4 لاعبين أمام فيجسا، ولو واجه الأهلي خصم لا يستخدم لاعب يتحرك بين الخطوط ، فحالات دفاعية مثل 4-4-1-1 وغيرها ستكون مناسبة لهذه الثنائية.

مقالات للكاتب