يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2021,09 يونيو

آرون وان بيساكا.. ظهيرٌ قابلٌ للتطوير أم مدافعٌ تحت الإنشاء

منذ اعتزال غاري نيفيل، عانى مانشستر يونايتد من إيجاد ظهيرٍ أيمن بجودته وبقدرته على الاستمرار في تقديم الأداء الثابت، حيث تناوب أكثر من لاعب خلال السنوات الماضية على هذا المركز من جون أوشيه وويس براون إلى البرازيلي رافائيل ثم كريس سمولينغ وفل جونز وأخيراً ماتيو دارميان وأنتونيو فالنسيا قبل أن تُعلّق الجماهير الآمال على آرون وان بيساكا الذي ظهر بشكلٍ أكثر من رائع مع كريستال بالاس موسم 2018/19 الأمر الذي جعل سولشاير يتعاقد معه بمبلغٍ تجاوز 50 مليون يورو.

الظهور المميز لوان بيساكا مع كريستال بالاس اقتصر على الجانب الدفاعي، حيث عُرف روي هودسون بأفكاره الدفاعية والتي تقتضي ظهيرين قادرين على تقديم الأداء الدفاعي بشكلٍ مميز -ربما ظهير واحد يقوم بالدور الهجومي والدفاعي معاً وكان حينها فان أنهولت- الأمر الذي أظهر بيساكا بشكلٍ أكثر من رائع بسبب قدرته في المواجهات 1 ضد 1 والتي تفوّق بها بشكلٍ مذهل على مستوى الدوريات الخمس الكبرى وليس على مستوى الدوري الإنجليزي، حيث كان صاحب أعلى نسبة افتكاك للكرة في كل الدوريات الكبرى خلال موسم 2018/19 [69%] حيث كسب 38 مواجهة من 55 مواجهة تعرض لها.

مع مانشستر يونايتد، استمر بيساكا بتقديم ذات الأداء المذهل في المواجهات الثنائية 1 ضد 1 وحافظ على نسبة افتكاك للكرة بحدود [62%] في موسمه الأول مع الفريق 2019/20، حينها كانت أدواره أكثر دفاعية بمحاولته عدم التقدم كثيراً والبقاء بين أنصاف المساحات والأطراف للتغطية العكسية، مع بعض الأدوار الهجومية التي كُلّف بها خلال الموسم.

كانت المشكلة الأبرز خلال تلك الفترة هي غياب التأثير الهجومي عنه سواءً من ناحية التحركات أو لعب الكرات العرضية، إضافةً لأسلوبه الدفاعي الذي لا يُساعد الفريق في بعض الأحيان لعمل التحولات الهجومية، حيث كان أسلوب بيساكا الدفاعي يعتمد على إجبار الخصم على الأطراف ثم فتح مساحة بسيطة له ليتقدم بها قبل أن يدخل في سباق سرعةٍ معه ليتفوق به عليه من خلال الزحلقة Slide Tackle الأمر الذي عادةً ما يجعل الكرة تخرج من الملعب ولا يستفيد فريقه من حصوله على الكرة لعمل التحوّلات.

مقالات للكاتب