يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2020,17 ديسمبر

كيف طوّر يورغن كلوب أفكاره وصنع فريقاً جماعياً؟

أتى يورغن كلوب إلى ليفربول بعد بداية سيئة للفريق في موسم 2015/16 تحت قيادة براندن رودجرز، حينها كان الفريق يعاني على مستوى الدوري الإنجليزي والدوري الأوروبي، وبعد استلام الألماني لمهامه استطاع قيادة الفريق في ذات الموسم لنهائي الدوري الأوروبي وكأس الرابطة ولكنه خسرهما أمام اشبيلية الاسباني ومانشستر سيتي على التوالي.

في موسمه الأول الكامل 2016/17 تمكّن كلوب من إنهائه في المركز الرابع والتأهل لدوري الأبطال في الموسم التالي، والذي استطاع فيه الوصول إلى النهائي ومواجهة ريال مدريد قبل أن يخسر اللقاء، ليخرج الألماني صباحاً ويُغني: “سنعيدها لليفربول”، وفي العام التالي أوفى بوعده.

موسم 2019/20 توّج 5 سنوات من العمل الشاق ليورغن كلوب، وبالرغم من سوق الانتقالات التي لم تكن قوية إلا أن ليفربول كان أكثر الأندية ثباتاً طوال الموسم، حيث استطاع احتلال الصدارة منذ الجولة الثانية ولم يتنازل عنها مطلقاً حتى التتويج بلقب الدوري.

خلال هذا الموضوع، سأتحدث بشكلٍ أكثر تفصيلاً عن أسلوب لعب ليفربول مع يورغن كلوب مع توضيح بعض التطورات التي أحدثها الألماني على شكل وأسلوب الفريق في الموسم الماضي 2019/20:

مقالات للكاتب