يرجى العلم بأن التسجيل على منصة سبورت 360 بلس قد توقف، وسيتم إيقاف الخدمة بتاريخ 15/8/2021، للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الرابط التالي

2021,27 فبراير

أتالانتا – ريال مدريد.. تأثير الطرد وفكرة إيسكو

في الظروف الطبيعية يبدوا من السهل تحليل مباراة بشكل موضوعي مع تقسيم القليل من الأحكام والتقييمات، لكن الأمر ليس بتلك السهولة عندما يتعلق الأمر بمباراة لعب أحد طرفيها مايزيد على سبعين دقيقة بلاعب أقل بسبب الطرد لأن غياب التكافئ العددي يجعل من الموضوعية الإبتعاد عن إطلاق أي حكم لأن الجميع يتدرب يوميا لأجل الإستعداد لمباراة تلعب بأحد عشر لاعبا ضد نفس العدد، أوهكذا قالها غاسبريني مابعد المباراة:

“كنا مستعدين لمباراة بطريقة معينة، الطرد جعل تطبيق ذلك الأمر مستحيل، الطرد لم يكن موجود أبدا، كان لدينا لاعب يقوم بالتغطية في الخلف”.

كما كان متوقعا قرر غاسبريني رفع خط الضغط الأول بشكل عالي، رجل لرجل في كل أرجاء الملعب، هناك إستثناء بسيط هنا، إذ أن منظومة الضغط في أتالانتا عادة ما تتجنب الضغط على أظهرة المنافس في بداية اللعب، لكي لايفكر حامل الكرة وهوالحارس في الغالب بإرسال كرة الى الثلث الأخير، إذ يفضل غاسبريني وضعية 3 ضد 5 في الخلف، بدل 3 ضد 3، لذلك يتأخر الأظهرة في الضغط على أظهرة ريال مدريد عند أولى مراحل إخراج اللعب من الخلف، مابعد تمريرة كورتوا لأحد أظهرته اللذان كانا متوفران وهوالزواية التي كان يقرر ريال مدريد الصعود منها كما يفعل غالبية خصوم غاسبريني .

لمواجهة فريق يدافع برجل لرجل وهي حالة إستثنائية في عالمنا اليوم وجب عليك أن تقوم بإحداث تغييرات في بعض الوضعيات والقرارات، لذلك قرر زيدان إعطاء حرية أكبر للاعبيه في تبادل المراكز، تبادل مراكز يعني حدوث تبديل مباشر في الرقابة من طرف المنافس، فعل مقابل رد فعل، لكن الأسبقية هنا هي للقرار الأول لذلك يمكن إحداث الثغره بسهولة عندما يحدث تبادل سريع للمراكز، وتلك إحدى أكبر عيوب أنظمة الدفاع التي تتخذ لاعب الخصم كمرجعية أولية .

مقالات للكاتب