25 لحظة بارزة في تاريخ بطولة أمريكا المفتوحة للتنس

أحمد الصبيح 18:30 22/08/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يستعد عشاق ومتابعي الكرة الصفراء حول العالم لانطلاق منافسات بطولة أمريكا المفتوحة للتنس ، خلال الفترة من 26 أغسطس الجاري ولغاية 8 سبتمبر المقبل.

وقبل انطلاق آخر البطولات الأربع الكبرى لهذا العام يوم الاثنين المقبل ، نستعرض في هذا التقرير أبرز لحظات بطولة أمريكا المفتوحة.

* 1968 – في السابق كان يطلق عليها بطولة أمريكا الوطنية ثم أقيمت بطولة أمريكا المفتوحة لأول مرة في نادي وست سايد للتنس بجائزة قيمتها 100 الف دولار.

* 1968 – أصبح آرثر آش، الضابط بالجيش الأمريكي، أول أمريكي من أصول افريقية يفوز بلقب الرجال في البطولة الكبرى بعد فوزه على الهولندي توم أوكر 14-12 و5-7 و6-3 و3-6 و6-3.

التصنيف والترتيب العالمي للتنس – رجال

التصنيف والترتيب العالمي للتنس – سيدات

* 1969 – قام رود ليفر بتحول كبير بعد أن ارتدى حذاء مخصصا لمقاومة الأرضية العشبية المبتلة ونال لقبه الثاني على صعيد البطولات الكبرى بعد الفوز على توني روتشي.

* 1970 – أصبحت مارجريت سميث كورت ثاني سيدة تفوز باللقب بعد تغلبها 6-2 و2-6 و6-1 على روزي كاسالس ونالت كل ألقاب أمريكا المفتوحة هذا العام في الفردي والزوجي مع جودي دالتون والزوجي المختلط مع مارتي ريسن.

وكانت هناك إضافة أخرى في البطولة وهو الشوط الفاصل واستخدم لأول مرة في إحدى البطولات الأربع الكبرى.

* 1971 – كانت كريس إيفرت تبلغ من العمر 16 عاما وتغيبت عن المدرسة لتقوم بواجباتها الدراسية في الملعب في أول مشاركة لها في أمريكا المفتوحة وبلغت الدور قبل النهائي في البطولة التي أحرزت لقبها ست مرات.

* 1974 – أقيمت البطولة على ملاعب عشبية لآخر مرة وتفوقت بيلي جين كينج على ايفون جولاجونج 3-6 و6-3 و7-5 في مباراة وصفها الصحفي والمؤرخ ستيف فلينك بأنها واحدة من أعظم أربع مباريات في تاريخ أمريكا المفتوحة.

* 1975 – اتجهت الأنظار إلى منطقة فورست هيلز حيث سمح بإقامة مباريات ليلية لأول مرة في أمريكا المفتوحة.

* 1977 – لم يكن الخبر الأبرز هو خسارة ريني ريتشاردز أمام فيرجينيا ويد في الدور الأول بل كان مشاركتها كأول متحولة جنسيا في البطولة حيث ولدت تحت اسم ريتشارد راسكايند، الذي لعب خمس مرات في بطولة أمريكا الوطنية قبل عملية تحويل جنس عام 1975، لتعود للملاعب في نيويورك بعد عامين تحت اسم ريني.

* 1978 – كانت نقطة تحول بعد ترك نادي وست سايد للانتقال لمركز التنس الوطني في فلاشينج ميدوز والتحول من الملاعب الرملية إلى الصلبة.

* 1979 – هل كانت هناك مباراة أغرب من مباراة الدور الثاني عام 1979 بين جون مكنرو وايلي ناستاسي؟ انزعج ناستاسي من قرار بالمجموعة ثالثة وقرر النوم في الملعب مع وضع المضرب كوسادة ورفض اللعب.

توقف اللقاء واحتسب لصالح مكنرو لكن مدير البطولة بيل تالبرت، وبعد اللقاء المشجعين لعبوات الجعة وأكواب ورقية داخل الملعب، قرر إكمال اللقاء بعد تغيير الحكام وفاز مكنرو بعد أربع مجموعات.

* 1979 – كانت تريسي أوستن تبلغ 16 عاما فقط عندما هزمت مارتينا نافراتيلوفا وكريس ايفرت على الترتيب لتصبح أصغر بطلة لأمريكا المفتوحة.

* 1981 – انتهت واحدة من أقوى المنافسات الثنائية على صعيد الرياضة بعد خسارة بيورن بورج بطل ويمبلدون بأربع مجموعات أمام جون مكنرو حيث اعتزل اللاعب السويدي بعدها بوقت قصير.

* 1988 – اكتمل موسم شتيفي جراف الرائع بفوزها برابع لقب للبطولات الأربع الكبرى خلال عام ميلادي وهي آخر لاعبة تحقق هذا الانجاز.

* 1991 – بطريقة ما نجح جيمي كونورز، وبعد 17 عاما من تتويجه بلقبه الأول في أمريكا المفتوحة، في الوصول للدور قبل النهائي بعد أن بدأ البطولة في التصنيف 174 عالميا.

وبجانب انتصاراته الرائعة يمكن تذكر كلمات وجهها للحكم اعتراضا على قرار في مباراة بالدور الرابع قائلا “أنا هنا ألعب وأحرك مؤخرتي في سن 39…وانت تفعل بي هذا؟” وذلك بحسب ما نقله مشجع لكونورز.

* 1995 – التقت شتيفي جراف مع مونيكا سيليش عشر مرات من قبل لكن هذه المرة كانت مميزة فقد كانت أول مواجهة بينهما منذ قام مشجع لجراف بطعن سيليش خلال مباراة عام 1993 في ألمانيا. وتفوقت جراف واحتضنت منافستها عقب المباراة.

* 1997 – افتتح ملعب آرثر آش ويسع 22 ألف و547 مقعدا وحمل اسم أول رجل فاز بلقب أمريكا المفتوحة.

* 1999 – تغلبت سيرينا ويليامز على مارتينا هينجيس لتحرز لقبها الأول ضمن ستة ألقاب في أمريكا المفتوحة.

* 2001 – مواجهة فينوس ضد سيرينا كانت أول مباراة نهائية في الفردي بين شقيقتين بالبطولات الأربع الكبرى خلال أكثر من قرن. وفازت فينوس في أول نهائي بطولة كبرى بين لاعبتين أمريكيتين من أصول افريقية في أول بطولة مفتوحة تعرض مكافأة متساوية بين الرجال والسيدات.

* 2002 – أنهى بيت سامبراس مسيرته بشكل خيالي بعد الفوز على أندريه أجاسي بأربع مجموعات ليحصد لقبه الخامس في أمريكا المفتوحة.

* 2006 – لم تنته مسيرة أجاسي بالفوز باللقب في 2006 لكن المشاعر كانت لا توصف بعد خسارته أمام بنجامين بيكر في الدور الثالث حيث وقف الجمهور للتصفيق له لمدة أربع دقائق وانهمرت دموعه وهو يودع الملعب الرئيسي ويرسل قبلاته للحضور.

* 2006 – تغير اسم مقر البطولة إلى مركز بيلي جين كينج الوطني للتنس. كما تم البدء في تطبيق نظام الإعادة الفورية في البطولة.

* 2008 – حقق روجر فيدرر لقبه الخامس على التوالي في أمريكا المفتوحة بعد الفوز بثلاث مجموعات على أندي موراي. وبعدها بعام واحد، انتهت تلك السلسلة بخسارته أمام خوان مارتن ديل بوترو في مفاجأة كبيرة في مباراة من خمس مجموعات وكان هذا أول فوز له على المصنف الأول عالميا.

* 2009 – وجهت سيرينا ويليامز عبارات مهينة لحكم الخط عقب إشارتها باحتساب نقطة لكيم كليسترز في مباراتهما بالدور قبل النهائي. تم احتساب نقطة جزائية على سيرينا ونظرا لأنها كانت نقطة حسم المباراة فقد انتهت لصالح كليسترز. كما تم تغريم سيرينا مبلغ 82500 دولار.

* 2009 – خطفت كيم كليسترز قلوب الجماهير عندما أصبحت أول لاعبة غير مصنفة تحقق لقبا ببطولة كبرى ودخلت الملعب مع طفلتها جادا التي كانت تبلغ من العمر 18 شهرا.

وكان هذا أول انتصار لأم في بطولة كبرى منذ 29 عاما عندما أحرزت ايفون جولاجونج لقب ويمبلدون في 1980.

* 2016 – بعد سنوات من تأجيل وتأخير مباريات بسبب الأمطار أصبح ملعب آرثر آش يضم سقفا متحركا تكلف 150 مليون دولار وأغلق السقف لأول مرة في مباراة بين رافاييل نادال وأندرياس تسيبي وذلك في ليلة ممطرة من شهر اغسطس آب.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة