بيت سامبراس .. اللاعب الذي اعتزل وهو على قمة العالم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سأكون متفاجئا لو حقق الفوز في المباراة القادمة , انه ليس نفس اللاعب الذي حقق 13 جراند سلام , هذا ليس بيت سامبراس الماضي” , هكذا علق اللاعب البريطاني غريغ روديسكي بعد خسارته امام بيت سامبراس في الدور الثالث من امريكا المفتوحة 2002.

قبل شهرين من هذه المباراة علق بيت سامبراس قائلا “انا في اسفل نقطة في مسيرتي الاحترافية” بعد خسارته من لاعب مغمور في ملعب فرعي في ويمبلدون , تلك الخسارة التي كانت تعني تراجعه الى المركز 17 عالميا وكانت تعني انه سيدخل امريكا المفتوحة كلاعب غير مصنف ضمن الـ 16 الاوائل .

حسنا يبدو ان سامبراس يلفظ انفاسه الاخيرة في اللعبة , هذا ما كان يدركه هو نفسه مثل مريض يشعر بدنو اجله , قرر سامبراس العودة الى مدربه القديم “بول اناكون” , تواصل معه للمرة الاخيرة كي يفعل شيئا يعيده الى القمة للمرة الاخيرة.

صيف 2002 كان كل شيئ واضحا في رأس سامبراس , التتويج في نيويورك للمرة الاخيرة ثم .. النهاية.

سامبراس طوال هذه البطولة كان يعود الى غرفته في الفندق للنوم فقط كما يقول اناكون , كان متعبا جدا منذ الدور الاول , فعلا هو لم يعد ذلك الوحش الذي يدخل للملعب ويدمر الخصوم بادنى جهد , لكن لا زال لدى البطل شيئا ما كي يقوم به.

“كل شيئ كان يدور حول ثقتي وايماني بنفسي , بول ذكرني بمن اكون وماذا فعلت في اللعبة” قال سامبراس لاحقا عن هذه الفترة.

مع مواجهة لاعبين صاعدين في طريقه للنهائي , الشاب القوي تومي هاس ومواطنه الصاعد اندي روديك الذي هزمه مرتين سابقا كان واضحا ان سامبراس استنفذ كثيرا من طاقته , كان سامبراس يلعب ضد خصومه اللاعبين ويلعب ضد جسده ايضا , ربما جسده ايضا كان يدرك ان النهاية اقتربت.

اذا وصلنا للنهائي , اغاسي الذي يعيش فترة جميلة يبدو بحالة بدنية افضل بكثير , بعد 5 اشهر سيحقق استراليا المفتوحة , سامبراس الذي وصل بعد معارك بدنية يبدو على غير العادة غير مرشح للفوز في نهائي جراند سلام وهو الذي فاز قبل هذا النهائي بـ 13 نهائي من 17 لعبها بنسبة مميزة جدا.

لكن لانه سامبراس يبدو انه اراد وضع نقطة النهاية لمسيرته بطريقة تليق به , كان يعرف انه اللقاء الاخير مع المضرب , ولأنه اللقاء الاخير ولأنه “بيت سامبراس” , استعاد الامريكي شبابه وسدد 84 ضربة قاضية جعلت الجمهور الامريكي الذي يميل غالبيته لـ اغاسي صاحب الشعبية الاكبر ينسى نفسه ويصرخ ويتفاعل مع كل ضربة قاضية لـ سامبراس كأنه يدرك ان شيئا ما سيحصل بعد المباراة.

اغاسي لم يدري ما يفعل , هل هذا سامبراس 2002 ام سامبراس 1995 ؟ يقول اغاسي “كانت المباراة شيئا يشرح ما فعله طوال مسيرته ولماذا هي هكذا , فوزه كان الشيئ الصحيح دون شك”.

وكان مسك ختام , بيت سامبراس في مباراته الاخيرة يحقق لقبه القياسي “وقتها” رقم 14 في الغراند سلام ويعتزل وهو على قمة العالم , كبريائه جعل من لحظة انكسار واعلان نهاية جعل منها لحظة انتصار وابهار وتأكيد قيمة.

ربما تمالك نفسه امام الجمهور لكن بالتأكيد لم يتمالكها لاحقا , لقد بكى وبكى بالتأكيد , الما وتعبا فرحا وبهجة , لا يهم ما دام فعل ما يخطط له واعتزل كما ينبغي له ان يعتزل , لقد اخفى دموعه بعد تلك الملحمة كي يعتزل فائزا وشامخا , لأنه بيت سامبراس.

الخبر بالتعاون مع صفحة : خربشات تنسية

اربح آي فون 7 بالتعاون بين UAE Exchange وسبورت 360 عربية .. اضغط هنا

الأكثر مشاهدة

جارين يُقصي زفيريف من ربع نهائي بطولة ميونخ

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ودع اللاعب الألماني ألكسندر زفيريف المصنف الثالث عالميا منافسات فردي الرجال ببطولة ميونخ المفتوحة للتنس ذات الـ 250 نقطة ، من الدور ربع النهائي ، اليوم الجمعة.

وفشل زفيريف من بلوغ المربع الذهبي في البطولة المقامة في ألمانيا بعدما سقط في فخ منافسه التشيلي كريستيان جارين بواقع مجموعتين مقابل واحدة تفاصيلهما 4-6 و 7-5 و 5-7.

وسيلعب جارين في الدور المقبل مع الإيطالي ماركو شيكيناتو المرشح الثالث للقب الذي تغلب على المجري مارتون فوسوفيكس بواقع 1-6 و 7-5 و 7-5.

الأكثر مشاهدة

أسطورة التنس .. أندريه أجاسي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
أندريه أجاسي

أندريه أجاسي هو لاعب تنس أمريكي لوالدين من أصل آشوري وأرمني إيراني محترف معتزل, ولد يوم 29 أبريل عام 1970 في لاس فيجاس نيفادا بالولايات المتحدة الأمريكية، طوله 1.80 متر، ويلعب باليد اليمنى.

وهو واحد من بين 6 لاعبين فقط ربحوا كلّ مسابقات  الجراند سلام  الأربعة للفردي أثناء مسيرتهه والماسترز، وكأس ديفيس، وميدالية ذهبية أوليمبية.

وأصبح لاعب كرة مضرب محترف في عام  1986يفوق مجموع جوائزه 31 مليون دولار أمريكي. أصبح المصنف الأول عالمياً أول مرة في 10 أبريل عام  1995.

متزوج من لاعبة كرة المضرب الألمانية السابقة شتيفي غراف، ولهما طفلان.

ظهر شاب امريكي عمره 16 سنة في ساحة التنس لما كان يسيطر آنذاك ايفان ليندل، بوريس بيكر وماتس ويلاندر. أندريه أجاسي سيصبح بشكل سريع نجما بينهم وذلك بفضل أسلوب لعبه ومظهره.

ارتقى للتصنيف الثالث عالميا سنة 1988،  وهو ينتمي لجيل أمريكي جديد سيقود عهدا جديدا للتنس الأمريكي، منهيا بذلك قصة كونورز وماكنرو، مع سامبرس وكوريير وتشانغ.

التسعينات شهدت العصر الذهبي لأندريه أجاسي مع بروز نجم آخر في الملاعب، وهو مواطنه بيت سامبراس، إضافة إلى مايكل تشانغ.

جميعهم اعتزلوا اللعبة، بينما واصل أجاسي الكفاح وحيداً كآخر الأساطير، ولعب بشكل جيد وروح عالية حتى الفترة التي أشارت إلى ظهور نجم يخطف الأضواء، وهو السويسري روجر فيدرر.

Andre-Agassi-1

عام 1999 كان من أفضل السنين في مسيرته الرياضية، ووصل مجموع جوائزه في تلك السنة إلى ما يقارب 4 ملايين دولار أمريكي، وفاز في تلك السنة في عديد من البطولات أهمها: الرولاند جاروس، أمريكا المفتوحة، هونغ كونغ، واشنطن، باريس.. وقد احتلَّ في تلك السنة أيضاً مركز الوصيف في بطولة ويمبلدون المفتوحة للتنس، كما أنَّ سنة 99 هي السنة الوحيدة في مسيرة أجاسي التي أنهاها وهو يحتلُّ المركز الأول في تصنيف اللاعبين.

بطولاته

حقق خلال مسيرته التي امتدة 20 عاما 60 لقبا نذكر أبرزها :

* فاز 8 مرات بالبطولات الأربع الكبرى “جراند سلام” وهي : (أستراليا المفتوحة 4 مرات أعوام 1995، 2000، 2001، 2003 وفرنسا المفتوحة عام 1999 وويمبلدون عام 1992 وأمريكا المفتوحة أعوام 1994، 1999).

* حقق 17 لقبا في بطولات الماسترز للأساتذة ذات الـ1000 نقطة.

* أحرز لقب كأس الماسترز مرة واحدة عام 1990.

* فاز بذهبية أولمبياد أتلانتا عام 1996.

* أحرز لقب كأس ديفيز لفرق التنس مع منتخب بلاده الولايات المتحدة الأمريكية ثلاث مرات أعوام (1990، 1992، 1995).

أندريه اجاسي

أندريه اجاسي

مؤسسة أندريه أجاسي الخيرية

مؤسسة أندريه أجاسي الخيرية، أنشأها عام 1994 بأكثر من 60 مليون دولار لمساعدة الأطفال المحتاجين في منطقة لاس فيغاس التي ولد فيها ومازال يعيش فيها.

المؤسسة قامت بإنشاء أكاديمية أولاد وبنات أندريه أغاسي في العام 1997 بمساحة 25 ألف قدم مربع، حيث يمكن للأطفال تلقِّي تعليمهم مع بعضهم بعضاً، كما أنَّ النادي مزوَّد بملعب لكرة السلة والتنس، وقاعة لتعلُّم علوم الحاسوب ومكتبة ومركز لتأهيل المراهقين.

اشترك بنشرتنا الإخبارية .. اضغط هنا

الأكثر مشاهدة