مقارنة شاملة بين مايكل جوردان و كوبي براينت

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كوبي براينت و مايكل جوردان

في خبر هز أوساط الرياضة العالمية مساء ، الأحد ، توفي أسطورة كرة السلة الأمريكية السابق كوبي براينت ، في حادث سقوط طائرته المروحية في مدينة كالاباساس بولاية كاليفورنيا.

كوبي براينت فتى لوس انجلوس ليكرز المدلل كان أحد أبرز اللاعبين في تاريخ الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين ، حقق العديد من الألقاب و الإنجازات خلال مسيرته التي استمرت 20 عاماً.

كوبي اعتزل لعبَ كُرة السلَّة نهايةَ موسم 2015 – 2016، ومَعَه إسدالُ الستار على واحدةٍ مِن أَجملِ حقبات كُرة السلّة الأمريكيّة.

كوبي الذي قال عنه الأسطورة مايكل جوردان أنَّ بإمكَانِهِ الفَوز على كلٍّ من “دواين وايد – كارميلو أنتوني – جوليوس إيرفينغ – إيلجين بايلو – جيري وست إضافةً إلى ليبرون جيمس” في حالِ مواجهتِهِم وجهًا لوجه، لكِنَّه اعتَرَفَ أنَّه كانَ سَيَخسَر أمامَ كوبي

– “قد أَخسَر أمَامَ كوبي براينت لأنَّه سَرَقَ كُلَّ حركاتي”.

وعلى مَدى سنوات كثرت المُقارَنَات بين كوبي براينت ومايكل جوردان ولَكِن لَم يَحسِم الأمر سِوى المدرب الأُسطورة فيل جاكسون الّذي علّقَ في كِتابِه تَحتَ عِنوان “روحيّة النجاح” على هذه الأُحجِية وقال “جوردان كان أفضل في قِيادة رِفاقِه إلى المعركة.. وكوبي براينت رجل الفَوز مَهما كان الثَّمَن وسَيُسجِّل 81 نُقطة بمُفرَده إذا ما دَعت الحاجة”.

وعن هذه المُقارنة قال صاحِبُ الأحد عشر لقبًا في الـ NBA أنَّ “جوردان” كانَ يُمَثِّل القُوّة والصَلَابة فِيمَا يَتميّز كوبي براينت بالسَلاسَة والسُرعة، مُشِيرًا إلى أنَّ رَغبَةَ الّلاعبَين بإحرازِ الأَلقاب كانت على نَفسِ القَدَرِ مِنَ الحَمَاس والاندِفَاع وبأنَّ كوبي براينت مُستَعِدّ للتَضحِية بِقَدر “جوردان” من أجل تَحقيق هذه الغاية.

الواضح أيضًا من خلال متابعة اللاعبَين، أنَّ أحَدَ أكبَر الفَوَارِق هو أنَّ “مايكل جوردان” كانَ أكثَر تَفوّقًا كقائد رغمَ أنّهُ كانَ في بعضِ الأحيان قاسيًا على زملائه، هذا ما قالَه “جاكسون”، واصِفًا “جوردان” بأنَّه كانَ قائِدًا بالفطرة، فيما كانَ كوبي براينت بِحاجة إلى تَعلُّم كيفيّة السَمَاح للآخَرين بالقيام بعملِهم لِكي يقترب مِنهم أكثَر عِوضًا عَن تَوجِيه الأوامِر.

كوبي براينت و مايكل جوردان

كوبي براينت و مايكل جوردان

وبِحسب “جاكسون” أيضًا فإنَّ كوبي براينت -الذي سَجَّلَ في إحدَى المَرّات 81 نُقطةً في سَلَّة تورونتو رابتورز- يتمتّع بذهنيّة الفَوزِ مَهمَا كانَ الثّمن ولا يَعرِف معنى لكَلِمَةِ الاستِسلَام وسيواصِل التَسدِيدَ على السلّة حتى لو لم يكن موفقًا حتى يَنجَح في التَسجيل.

أمّا جوردان فكَان أفضل في مُجاراة الوَضع القائِم وأفضل في التّأقلم والاستِماع إلى جَسَدِه -أي إذا كان يشعُر بالإرهاق أو الأوجاع- وإذا كانت تسديداتُه لا تَجِد طَرِيقَهَا إلى السلَّة يَنتَقِل للتركِيز على الناحِية الدِفاعيِّة أو تَمرِيرِ الكرات الحاسمة لزملائه، وإذا شعر أنَّه موفق في التسديد مِن خارِجِ القَوس فَسَيَدك سلَّة الخَصم بالثُّلاثيِّات حتى الثانية الأخيرة.

مُيُول “مايكل” كانت الاختِراق بين المُدافعين بقوّة وصَلَابة فيما يُحاوِل كوبي براينت في أغلب الأحيان الاحتكام إلى السلاسة من أجل التَّوغل بين تكتُّل لاعبي فَريقِ الخَصم.

مقارنة رقمية بين مايكل جوردان و كوبي براينت

– كوبي براينت

فاز بلقب الدوري 5 مرات

اختير أفضل لاعب في النهائي مرتين

حصل على جائزة أفضل لاعب في الدوري مرة واحدة موسم 2008.

شارك في مباراة كل النجوم 18 مرة

حاز على جائزة أفضل لاعب في مباراة كل النجوم 4 مرات

تم اختياره في أفضل تشكيلة للموسم 11 مرة

أنهى الموسم كهداف للدوري في مناسبتين

يعتبر الهداف التاريخي لنادي لوس أنجلوس ليكرز

فاز بمسابقة “السلام دانك” موسم 1997.

مع المنتخب الأمريكي فاز بالميدالية الأولمبية الذهبية لكرة السلة مرتين خلال دورة بكين 2008 و دورة لندن 2012.

سجل براينت خلال مسيرته 33.663 آلف نقطة ، واستحوذ على ما يزيد عن 6.800 آلاف كرة مرتدة، وقدم ما يزيد على 6.122 آلاف تمريرة حاسمة.

– مايكل جوردان

فاز بلقب الدوري 6 مرات

هداف الدوري 10 مرات

حصل على جائزة أفضل لاعب جديد في الدوري موسم 1985

أفضل لاعب في النهائي 6 مرات

أفضل لاعب في الدوري “mvp” 5 مرات

شارك في مباراة كل النجوم 14 مرة

فاز بجائزة أفضل لاعب في مباراة كل النجوم 3 مرات

تم اختياره ضمن أفضل تشكيلة للدوري 10 مرات.

أفضل مدافع في الدوري موسم 1988

هداف الدوري 10 مرات

فاز بلقب “السلام دانك” مرتين

تم اختياره كأفضل رياضي في أمريكا ثلاث مرات

يعتبر الهداف التاريخي لفريق شيكاغو بولز

تم اختياره كواحد من أفضل 50 لاعب كرة سلة في التاريخ.

فاز بالميدالية الأولمبية الذهبية لكرة السلة مع المنتخب الأميركي مرتين الأولى في دورة في لوس انجلوس و1992 في برشلونة.

وسجل جوردان خلال مسيرته وحتى الآن 32.292 آلف نقطة، واستحوذ على 6.672 آلاف كرة مرتدة، وقدم 5.672 آلاف تمريرة حاسمة.

* أول لقاء جميع بين مايكل جوردان و كوبي براينت

قال كوبي براينت عن أول لقاء معه مع كوبي براينت في موسم 1997 : “كنت أفكر بيني وبين نفسي ، لن آبه بأي شيء ، سأدمر هذا الرجل ، لا آبه بعظمته وبكوني في سن الثامنة عشرة ، أنا قادم لأنتصر.

ولكن أول شيء قام به ، استلم الكرة عند الزاوية وقام بذلك الدوران الذي يفعله على رجل واحدة، ثم انساب عبر الخط الجانبي ليوقعني في فخ خدعته وينفذ الدنك بعد تخلصه من مراقبتي.

أذكر أنني ضحكت على نفسي وأنا أركض على طول الملعب، لطالما رأيت هذه الحركة منه آلاف المرات، ولا أصدق أن حيلته قد انطلت عليّ!!

لكنني بعد ذلك قلت لنفسي. حسناً، لنقم بالعمل ، وفي كل مرة قابلته فيها بعد ذلك أردت أن أريه كيف أرد عليه بنفس حركاته”.

كوبي براينت و مايكل جوردان

كوبي براينت و مايكل جوردان

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة