فيت لاب في خور دبي يدعو هواة الرياضة لتحسين لياقتهم وصحتهم البدنية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

كشف مركز ’فيت لاب‘ الرياضي المميز في ’نادي خور دبي للجولف واليخوت‘ عن عرضه الجديد الذي يقدمه لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك لتشجيع عشاق اللياقة على الالتزام بقرارتهم الصحية، حيث يدعوهم المركز الرياضي على اختلاف مسؤولياتهم ومستوياتهم، من الرياضيين المحترفين إلى الأهالي المشغولين الذين يملكون بعض الوقت فقط للقيام ببعض التمارين الرياضية والاستفادة من العرض الجديد للارتقاء بمستوى لياقتهم البدنية.

حيث يدرك مدرّبو اللياقة البدنية في’فيت لاب‘ في ’نادي خور دبي للجولف واليخوت‘،كمية الانشغال والمسؤوليات التي قد تثني الكثيرين عن الالتزام بممارسة الرياضة، لذلك فهم يتمتعون بالخبرة المثالية التي تضمن لهواة اللياقة الالتزام بقراراتهم وتحقيق طموحاتهم، حيث يقدم النادي لمواطني دولة الإمارات مجموعة من التسهيلات والعروض تتمثل بـ :

– إمكانية استخدام صالة الألعاب الرياضية لمدة عام

– إمكانية استخدام المسبح في Lab Fit خور دبي

Swimming Pool

– خصم 25 %في نادي خور دبي لليخوت

– مجانًا.. الحصول على دورة تدريبية شخصية

كما يدعو النادي الرياضي عشاق اللياقة البدنية لشحن حماسهم والتوجّه إلى مركزه في ’نادي خور دبي للجولف واليخوت للاستفادة من العرض الجديد الحصري الذي يقدّمه، حيث سيتمكّن المشترك من الحصول على عرض اشتراك4725 درهم فقط مقابل 12 ً شهرًا بدال من 9 أشهر

للتواصل، يرجى الاتصال على الرقم: 042054567أو عبر البريد الالكتروني: [email protected] يمكن الاطلاع على المزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني:https://www.dubaigolf.com/dubai-creek-golf-yacht-club/energise/%D8%A8%D8%B1%D9%86%D8%A7%D9%85%D8%AC-fit-lab-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A/

الأكثر مشاهدة

رئيس الاتحاد الإماراتي للفروسية في حوار خاص مع سبورت 360

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

تحدث اللواء أحمد ناصر الريسي رئيس الاتحاد الإماراتي للفروسية في حوار خاص مع صحيفةSport360″ ” عقب ختام الدورة الثامنة لبطولة الإمارات للقفز بالخيل.

وقال الريسي لقد كان موسمًا رائعًا، هذا ما كنا ننتظره بعد بناء امتد لعدة مواسم سابقة، شاهدنا العديد من اللاعبين الدوليين يسافرون إلى الإمارات للمشاركة في مسابقة عالمية، عددهم كان أكبر من أي وقت مضى.. كان لدينا هذا الموسم 60 متسابق دولي، بالإضافة إلى 180 متسابق من الشرق الأوسط من ضمنهم 100 لاعب من الإمارات.

لا يعد هذا دليلًا على نمو تلك الرياضة فقط، بل يعد تطورًا على مستوى المرافق، الأحداث والمسابقات التي تقام على أرض الوطن.

ما هو أبرز شيء ميزّ هذا الموسم من وجهة نظرك ؟

كما هو الحال دائمًا، لا أنظر إلى كأس رئيس الدولة للقفز بالخيول برعاية لونجين على أنه أهم أحداث هذه الرياضة في البلاد، بل على أنه مسابقة تضم جميع الاتحادات المختصة باللعبة، وتحدد فريقي الشرق الأوسط اللذان سينالان شرف المشاركة في كأس الأمم.

هذا الموسم تشرفت بمشاهدة الفريق الإماراتي الذي نجح في التأهل، أتطلع لمشاهدتهم في برشلونة خلال شهر أكتوبر، إنها فرصة رائعة لتمثيل بلادنا في مسابقة ذات طراز عالمي كهذه، وأنا على ثقة بأنهم سيكونون مستعدين بشكل جيد لهذه البطولة في إسبانيا.

ما هي الأشياء التي يسعى الاتحاد إلى تحسينها الموسم القادم؟

هدفنا الدائم هو جعل تلك الرياضة أكبر وأفضل من خلال مزيد من العمل مع الأندية المحلية. نأمل أن نقدم لهم الدعم الكافي لبناء أماكن من طراز رفيع تساهم في جذب أعداد أكبر من المتسابقين بالخارج.

نحاول أيضًا أن نطوّر متسابقينا المحليين وأن نعدّهم بشكل جيد ليكونوا مستعدين للمشاركة في معسكرات التدريب الصيفية الخارجية.

كوننا اتحاد إماراتي، فإننا نعمل وفقًا لخطة الدولة لزيادة الذكاء الاصطناعي، كون الإمارات رائدة في هذا المجال على مستوى المنطقة، بالإضافة إلى أن مهمتنا الأساسية دائمًا هي تزويد اللاعبين وأصحاب الخيول بأفضل خدمات ممكنة.

هل أنت راضٍ عن نمو الرياضة هذا العام؟

جميع تخصصات الفروسية نالت دعمًا هائلًا هذا العام، ليس فقط من جانبنا بصفتنا اتحاد اللعبة فحسب، بل وأيضًا من قادة هذا البلد الذين يؤمنون بأهمية الحفاظ على جزء لا يتجزأ من ثقافتنا وتراثنا بما يتناسب مع مقوّمات العصر الحديث قدر الإمكان. جهودنا لرفع مستوى هذه الرياضة بدأت في 2010، خطواتنا كانت بطيئة نوعًا ما لكنها ثابتة. حصلنا على دعم الاتحادات الدولية التي أرسلت متسابقيها للمنافسة في بطولاتنا.

كأس رئيس الدولة شارك به أكثر من 126 متسابق جاؤوا من 25 دولة مختلفة.

ما هي أهمية الوصول للأولمبياد بالنسبة للإمارات؟

هدفنا الأساسي والأهم هو رؤية علم بلادنا يرفرف عاليًا في الأولمبياد، الوصول إلى الألعاب الأولمبية سيعد بمثابة تتويجًا لجهودنا جميعًا، الاتحاد، اللاعبين، الأندية وكل من له صلة برياضة الفروسية في الإمارات، ستكون لحظة خالصة من الفخر لنا جميعًا.

هذا الإنجاز لن يعزز مكانة دولة الإمارات كعاصمة لرياضة الفروسية في المنطقة فحسب، بل يضعنا على الخريطة عالمياً.

أين ترى هذه الرياضة في غضون 10 سنوات؟

أرى قدرات متسابقينا ومهاراتهم تزداد حتى نتخطى قدرات المتسابقين الأوروبيين. لدينا بالفعل لاعبين يمكنهم أن ينافسوا في المسابقات العالمية، لكن هدفنا هو جعل الجميع بمثل هذا المستوى الرفيع.

ما هي أفضل طريقة لجذب مشجعين جدد؟

نعمل حاليًا على زيادة عوامل الجذب في عروضنا، عادة ما يأتي الأشخاص مع عائلاتهم لتمضية يوم جميل فقط، لكن ينتهي بهم المطاف بقضاء وقت أكبر لأنهم أحبّوا هذه الرياضة الرائعة. يمكننا أيضًا زيادة الأنشطة العائلية مثل ركوب المهر وأنشطة الأطفال وتقديم الكثير من الطعام!

الأكثر مشاهدة

بالصور .. ختام منافسات دوري الإمارات لونجين لقفز الحواجز

أسدل الستار على فعاليات برنامج موسم قفز الحواجز (2018/2019) مساء السبت الماضي بمنافسات نهائي لونجين والتي اشتملت على 10 أشواط أقيمت على مدى ثلاثة أيام، وجاء ختام النسخة الثامنة لدوري الإمارات لونجين ناجحاً بحجم المشاركة وبقوة التنافس الذي استمر حتى الجولة الثانية لكل فئة، وجرت جميع الأشواط على ميدان الصالة المغطاة بنادي الشارقة للفروسية برعاية لونجين وإشراف اتحاد الإمارات للفروسية والسباق وبالتعاون مع نادي الشارقة للفروسية والسباق مستضيف منافسات الدوري في الأسابيع الثلاثة الماضية، وتنافس على ألقاب الدوري فرسان وفارسات قفز الحواجز من أندية ومراكز الفروسية بالإمارات من جميع الفئات، وهي فئة فرسان المستوى الأول وفازت بلقبها الفارسة أنيتا ساندي بالجواد “فور كاش 2” من اسطبلات إليت، وفئة المستوى الثانيونال اللقب الفارس محمد يوسف باقر بالجواد “فوس” من نادي الشارقة للفروسية، وفئة الفرسان الناشئين (الجونيورز) وحاز الصدارة الفارس أسامة الزبيبي بالفرس “تولانا” من نادي مندرة للفروسية، وفئة الفرسان المبتدئين وتوّجت باللقب الفارسة كايلا حسن بالجواد “بنتاغون” من نادي الشارقة للفروسية وفئة الفرسان الأطفال (الأشبال) وتصدرهم الفارس ليث غريب بالفرس “كابيتولا” من نادي الشارقة للفروسية. شهد منافسات نهائي الدوري الشيخ عبد الله بن ماجد القاسمي، رئيس نادي الشارقة للفروسية والسباق، كما شهدها وقام بتتويج الفائزين الدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، وسلطان اليحيائي مدير عام نادي الشارقة للفروسية وباتريك عون المدير الإقليمي لشركة لونجين راعية الدوري.

وفي ختام مراسم التتويج قال الدكتور غانم الهاجري: نحن سعداء في ختام النسخة الثامنة للدوري ومتابعة تتويج فرساننا بعد وصولهم إلى هذه المراحل المتقدمة بين الفرسان ، شاكرين لكل الشركاء والرعاة الذين كان لهم دورا كبيرا في إعداد الفرسان ووصولهم لهذا المستوى وتحقيقهم أفضل النتائج، متمنين التوفيق لفرساننا في الدوليات التي يكملون استعدادهم للمشاركة فيها في الفترة القادمة.

وقال سلطان اليحيائي: أمضى فرسان القفز من جميع الفئات موسما ناجحا بكل المقاييس في منافسات الدوري أو في البطولات الدولية بتضافر جميع جهود الأندية والرعاة لونجين والشراع وصولا بفرسان القفز إلى كأس لونجين برشلونة وغيرهم من الفئات الأخرى إلى مشاركات عالمية، ونشهد اليوم ختام فعاليات القفز والتي كان من الممكن أن تتواصل طيلة العام إذا توفر المزيد من الصالات المغطاة في أكثر من موقع، مما يوفر على جميع الفرسان مشقة البحث عن مشاركات صيفية في أوروبا، وبمناسبة ختام الموسم الذي احتضنته الصالة المغطاة توجه اليحيائي بجزيل شكره إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على دعمه لعموم رياضة الفروسية، ومن دعم سموه لأبنائه الفرسان الصالة المغطاة التي تشهد منافسات بداية الموسم وختامه، وفي الموسم القادم سيكون هناك المزيد بإذن الله، وكشف سلطان اليحيائي عن أن نادي الشارقة للفروسية فرغ من تقديم ملف إيفائه بمتطلبات استضافة نهائي كأس العالم لقفز الحواجز في العام 2022.

ومن جهته عبر باتريك عون عن سعادته بختام النسخة الثامنة لدوري القفز وقال إننا لمسنا خلال فترة الدوري تطورا كبيرا في رياضة القفز والفرسان المشاركين، وهذا دليل نجاح الرعاية، وأن الجهود المبذولة أصبحت تأتي بنتائج ايجابية مما يشجع على مواصلة الرعاية، ومن المؤكد أن المزيد من التطور سنشهده في النسخة التاسعة للدوري، وتحقيق المزيد من الأهداف في سبيل تطور رياضة قفز الحواجز في الإمارات.

يذكر أن النسخة الأولى لدوري القفز كانت قد انطلقت في الموسم (2011/2012)، وما زال محافظاً على تفرده وتوهجه عربياً وشرق أوسطياً بما يقدمه من مكاسب مادية وميدانية لفرسان وخيول قفز الحواجز، وتضمنت النسخة الأخيرة للدوري 17 أسبوعاً،وأقيمت منافساتها على ميادين أندية ومراكز الفروسية في كل من الشارقة، دبي، أبوظبي، العين ومنتجع ونادي الحبتور للبولو والفروسية، خلال موسم القفز الممتد من الأسبوع الأول في شهر أكتوبر الماضي وحتى الأسبوع الأخير من شهر أبريل الحالي.

ساندي تتصدر المستوى الأول

توّجت الفارسة أنيتا ساندي بلقب فرسان المستوى الأول في نهائي النسخة الثامنة لدوري الإمارات لونجين لقفز الحواجز، وتنافس عليه الفرسان في شوطين، الأول من جولة واحدة على حواجز (135) سم، والشوط الثاني من جولتين على حواجز (140) سم، وتنافس فيه 23 فارساً وفارسة وأكملته الفارسة ساندي وجوادها “فور كاش 2” من اسطبلات إليت برصيد نقطة جزاء واحدة لتخطيها الزمن المسموح في الجولة الأولى وأنهت الجولة الثانية في زمن بلغ (42.23) ثانية، ومن بعدها تسيّد فرسان القفز من نادي الشارقة منصة التتويج من المركز الثاني وحتى الخامس بعد أن أنحصر التنافس على المراكز المتقدمة بينهم في ختام الجولة الثانية، ونال جائزة المركز الثاني الفارس شادي غريب بالجواد “تايوان دو لاندي” وأكمل الجولة الثانية في زمن سريع بلغ (42.02) ثانية وبرصيد 4 نقاط جزاء في الجولة الثانية، وذهبت جائزة المركز الثالث إلى الفارس عبد الله الشربتلي والجواد “شاب 47” وأنهى الجولة الثانية في زمن بلغ (42.12) ثانية وبرصيد 4 نقاط جزاء في الجولة الأولى.

محمد باقر يتوّج بلقب المستوى الثاني

قفز الفارس محمد يوسف باقر إلى الصدارة وتوّج بلقب فرسان المستوى الثاني بصحبة الجواد “فوس” (9 سنوات) من نادي الشارقة للفروسية، وحقق باقر اللقب بأداء نظيف خال من نقاط الجزاء في شوطي فئة المستوى الثاني، والذي شارك فيه 22 فارساً وفارسة ونجح منهم 3 فرسان في تسجيل أداء نظيف تحددت مراكزهم بأفضلية الزمن، وكان الشوط الأول من جولة واحدة على حواجز ارتفاعها (120) سم، والثاني من جولتين على حواجز (125) سم، وأفضل زمن في الجولة الثانية حققه الفارس باقر مع “فوس” وبلغ (42.93) ثانية، ونالت جائزة المركز الثاني الفارسة هولي آن كوارد بالجواد “كونور مكلوود” من اسطبلات الرويّة وأنهت الجولة الثانية في زمن بلغ (43.35) ثانية، وذهب المركز الثالث إلى فرسان المستوى الثاني بنادي الشارقة للفروسية وحققه  الفارس محمد إبراهيم الناخي بالجواد “استيبان سي” وأنهى الجولة الثانية في زمن بلغ (48.50) ثانية، وحصل الفارس يوسف ساواس على أعلى نقاط لونجين لفرسان المستوى الثاني، والفارس محمد المازمي على أعلى نقاط لونجين لفئة الفرسان الشباب.

أسامة الزبيبي ينتزع لقب (الجونيورز)

إنتزع الفارس أسامة الزبيبي بصحبة الفرس “تولانا” من نادي مندرة للفروسية لقب الفرسان من فئة (الجونيورز) من بين 15 فارساً قبلوا التحدي في شوطين الأول من جولة واحدة على حواجز (125) سم، والثاني من جولتين على حواجز بلغ ارتفاعها (130) سم، ونجح منهم 3 فرسان في إكمال الجولتين دون خطأ، وتقدمهم الزبيبي بفارق التوقيت منهيا الجولة الثانية في (42.92) ثانية، وتوّج الزبيبي بجائزة أعلى نقاط  الدوري لفئة (الجونيورز)،ومن بعده سيطر فرسان نادي الشارقة على المراكز من الثاني وحتى السادس، ونال المركز الثاني الفارس محمد سلطان اليحيائي بالجواد “دورين” وأكمل الجولة الثانية في زمن بلغ (43.90) ثانية، وأحرز المركز الثالث الفارس محمد فاروق الحصري وأنهى الجولة الثانية في زمن بلغ (45.45) ثانية بصحبة الجواد “فايكنغ”.

كايلا بطلة المبتدئين

توّجت الفارسة كايلا حسن بلقب المبتدئين وأحرزته بالجواد “بنتاغون”، مضيفة فوزاً جديداً لفرسان نادي الشارقة، وجاء فوزها تتويجاً لأدائها دون خطأ في شوطي نهائي المبتدئين، الشوط الأول من جولة واحدة على حواجز (110) سم، في حين جاء الشوط الثاني بمواصفات الجولة مع تمايز على حواجز ارتفاعها (115) سم، وشارك فيه 41 فارسا وفارسة، ونال وصافة لقب النهائي الفارس محمد أنس بالجواد “تروي” من نادي الشارقة، ولم يخرج المركز الثالث من قبضة فرسان الشارقة وأحرزته الفارسة نتالي كريستودولو بالجواد “بالوتشي”.

ليث يتقدم الأشبال..

واصل الفرسان الأشبال من نادي الشارقة للفروسية تألقهم وحصدوا ألقاب نهائي لونجين لفئة الفرسان الأطفال بعد خوضهم لشوطين، الأول من جولة واحدة على حواجز ارتفاعها (105) سم، والشوط الثاني بمواصفات الجولة مع تمايز على حواجز ارتفاعها (110) سم، وتنافس فيه 14 فارسا وفارسة، خمسة منهم واصلوا الأداء النظيف دون خطأ حتى جولة التمايز، وأكمل التمايز دون خطأ فارسان من نادي الشارقة للفروسية، الأول الفارس ليث غريب بالجواد “كابيتولا اس آر زد” وأنهى التمايز في زمن بلغ (37.31) ثانية وتوّج بلقب الدوري لفئة الفرسان الأطفال، والثاني الفارس سيف عبد الله الشامسي بالجواد “ديزابامليون ماس” وأكمل جولة التمايز في زمن بلغ (39.41) ثانية، وأحرز المركز الثالث الفارس عيسى عمران العويس بالجواد “أفيلون” من اسطبلات الصافنات بعد إكمال التمايز في زمن سريع بلغ (34.27) ثانية وبرصيد 4 نقاط جزاء.

الأكثر مشاهدة