من وحي الكالتشيو .. هل يمتلك يوفنتوس قيمة نيمار المالية ؟

علي خليفة 18:03 26/07/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
نيمار ضد يوفنتوس

موقع سبورت 360 – تفاجأ مشجعو كرة القدم وجمهور يوفنتوس بارتباط ناديهم بالتوقيع مع البرازيلي نيمار دا سيلفا خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية ، لتتواصل الصدمات التي تخرج من ملعب “أليانز ستاديوم” بعد التوقيع مع البرتغالي كريستيانو رونالدو وخطف الهولندي ماتياس دي ليخت من أندية أوروبا في الصيفين الماضي والحالي.

وهنالك تضارب بين الأراء حول انتقال نيمار دا سيلفا إلى يوفنتوس ، البعض من المتابعين عبروا عن سعادته بالصفقة ، بينما يرى أخرون أنه لا يلائم طريقة لعب يوفنتوس ، ولا يعتقد البعض أن النادي يستطيع اتمام الصفقة لأسباب اقتصادية.

وبدأت قصة نيمار مع يوفنتوس عندما كشفت تقارير صحفية عن قيام والد اللاعب والذي يعمل وكيلاً له بعرض إبنه على أندية أوروبية تفادياً لإمكانية عدم انضمامه لبرشلونة في الصيف الحالي ، بعد إظهار اللاعب نية لعدم البقاء في باريس سان جيرمان ، ومن تلك الأندية يوفنتوس وبايرن ميونخ ومانشستر يونايتد وريال مدريد.

وازداد الدخان بالكشف عن وجود مفاوضات بين إدارة يوفنتوس بقيادة فابيو باراتيتشي وممثلي اللاعب .. لكن كل تلك الأخبار لم تعد تظهر في الأيام الماضية ، وكأنها سحابة صيف لا أكثر.

هل يستطيع يوفنتوس التوقيع مع نيمار ؟

ومن الناحية الاقتصادية أكد النادي الباريسي عن طريق إدارييه مراراً وتكراراً بأنه يريد استعادة المبلغ الذي دفعه من أجل نيمار في حال وافق على بيعه ، حيث أنفق “الباريسييون” مبلغ 222 مليون يورو عندما دفع الشرط الجزائي في عقده مع برشلونة عام 2017.

ويحتاج يوفنتوس في الوقت الحالي لجمع هذا المبلغ من أجل ضم نيمار ، وفي نفس الوقت لن يستطيع إقحام عدد من لاعبيه لأن سان جيرمان يريد المال فقط ولا يرغب بالحصول على لاعبين ، ورفض عدة عروض من برشلونة على هذا النحو.

ورغم أن المبلغ المالي كبير على إدارة يوفنتوس إلا أنها قادرة على جمع جزء منه من خلال بيع باولو ديبالا ودوجلاس كوستا مثلاً مقابل 140-150 مليون يورو ، والتخلي عن بليز ماتويدي وسامي خضيرة أيضاً قد يوفر 25 مليون يورو تقريباً ، ومع إضافة القليل من المال يكون النادي قد اقترب من المبلغ المطلوب.

وفي حال أراد النادي تقسيط المبلغ فإنه سيواجه صعوبة في الأعوام القادمة مع وجود أقساط لنجوم أخرين مثل كريستيانو رونالدو وماتياس دي ليخت ، وقد يكون هذا الحل غير منطقي للسنوات المقبلة.

وأمام يوفنتوس الأموال لدفع المزيد من أجل الميركاتو الحالي ، وبالنظر للمصاريف والمداخيل التي شهدها النادي في الصيف الحالي فإنه جنى حتى الآن مبلغ 109 مليون يورو مقابل دفع 151 مليون يورو وفقاً لشبكة “ترانسفير ماركيت”.

الراتب ليس عائقاً

وبالنسبة لقضية الرواتب فإن يوفنتوس يدفع للاعبيه المتواجدين منذ الموسم الماضي 105.65 مليون يورو في العام الواحد ، أعلاهم كريستيانو رونالدو الذي يتقاضى لوحده 31 مليون يورو.

ومع إمكانية بيع اللاعبين المتوقع رحيلهم إذا أراد شراء نيمار فإنه سيوفر 7 ملايين يورو من راتب باولو ديبالا ، وستة ملايين يورو من راتب دوجلاس كوستا ، و5 ملايين يورو إذا تخلى عن ليوناردو بونوتشي مثلاً ، ومثلها من ماريو ماندزوكيتش ، وثمانية ملايين يورو من بليز ماتويدي وسامي خضيرة مجتمعين وجونزالو هيجواين على 7.5 مليون يورو ، ويكون المجموع 39 ملايين يورو تقريباً.

ويدفع يوفنتوس 7-10 ملايين يورو لماتياس دي ليخت ، و6 ملايين يورو لأدريان رابيو ، وأرون رامسي على 3 ملايين يورو ، وجيجي بوفون على 4 ملايين يورو ، مع وجود لاعبين جدد يحصلون على رواتب قليلة نسبياً ، ليكون المبلغ الإجمالي 22-25 مليون يورو.

GettyImages-1148638608 (1)

وفي حال اكتفى يوفنتوس ببيع هؤلاء النجوم لتوفير الراتب السنوي للنجم البرازيلي فإن قيمة الرواتب السنوية للاعبي الفريق سيصبح 125 مليون يورو تقريباً مع إضافة راتب نيمار البالغ 20-25 مليون يورو.

ولا يجب نسيان حاجة يوفنتوس لتعزيز باقي المراكز بعد بيع اللاعبين الزائدين عن الحاجة ، حيث يكون مجبراً للتوقيع مع لاعب وسط جديد لتعويض رحيل ماتويدي وخضيرة ، ومهاجم بدلاً من من دوجلاس كوستا وديبالا وماندزوكيتش وهيجواين رغم ضم نيمار.

ويرتبط النادي فعلاً بالتوقيع مع المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي لتعزيز خط الهجوم ، لكن الصفقة قد تكون بعيدة جداً في حال ضم نيمار الذي سيلعب في مركز المهاجم الأيسر ، وبذلك يضطر كريستيانو رونالدو للعب في مركز رأس الحربة ضمن خطة 4-3-3 ، وفي هذا الوقت يكون الفريق بحاجة لمهاجم يلعب في الجهة اليمنى.

وبالعودة إلى معدل الرواتب فإن 125-150 مليون يورو يعتبر كبيراً لأن مداخيل النادي بلغت في العام الحالي 390 مليون يورو فقط وفقاً لمؤسسة “ديليوت” المختصة بهذا الجانب.

وعادة يرى المحللون في كرة القدم أن الوضع الطبيعي والسليم للأندية من ناحية دفع الرواتب بأن لا يتعدى 60-70 بالمئة من الدخل السنوي للأندية ، وهنا يكون “البيانكونيري” في المنطقة الباردة بدفعه نسبة 32-38 بالمئة كرواتب من دخله السنوي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة