نظرية تؤكد عدم صحة هدف رونالدو الثاني .. الكرة لم تجتز الخط !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

نشرت صحيفة ماركا الإسبانية مقطع فيديو تم تداوله بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الماضية، يؤكد عدم صحة الهدف الثاني لكريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس في شباك أتلتيكو مدريد خلال المباراة التي جمعتهما يوم الثلاثاء الماضي، وانتهت بفوز السيدة العجوز بثلاثية نظيفة في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويظهر في مقطع الفيديو تحليل للقطة هدف رونالدو الثان الذي قام الحكم باحتسابه معتمداً على تقنية خط المرمى، حيث أظهرت التقنية أن الكرة اجتازت خط المرمى بكامل محيطها.

ومن القوانين الرئيسية في كرة القدم، أن الهدف لا يُحتسب إن لم تجتز الكرة خط المرمى بكامل محيطها، أي أنه يجب عدم وجود أي جزء من الكرة على الخط، وإلا سوف يتم إلغاء الهدف.

واستعرض المقطع نظرية تؤكد وجود خلل في تقنية خط المرمى التي تم تطبيقها خلال المباراة وأظهرت أن الكرة اجتازت الخط بشكل كامل، وذلك بناءً على ثلاثة محاور رئيسية.

المحور الأول يتلخص ببساطة أن خط المرمى الذي تم عرضه في تقنية خط المرمى كان أصغر من حيث العرض من الخط الحقيقي، أما المحور الثاني يوضح أن الكرة نفسها كانت أصغر من الحجم الحقيقي لها.

النقطة الثالثة والأخيرة تركز على أن تكنولوجيا خط المرمى اعتمدت يد جان أوبلاك كجزء من الكرة، الأمر الذي زاد من نسبة الخطأ أيضاً، مما يعني أن جزء بسيط من الكرة لم يجتز الخط في الحقيقة، وبالتالي فإن الهدف غير صحيح بحسب هذه النظرية، خصوصاً وأن الإعادة الطبيعية للهدف توضح أن أوبلاك وصل الكرة قبل أن تدخل بكامل محيطها.

شاهد الفيديو الذي يشرح نظرية عدم شرعية هدف رونالدو

الأكثر مشاهدة

اليويفا يحسم موقفه من احتفال رونالدو المثير للجدل

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – حدد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم موقفه من الاحتفال المثير للجدل الذي قام به كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي خلال مواجهة أتلتيكو مدريد في إياب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا.

وقام اللاعب البرتغالي بتقليد احتفال المدرب دييجو سيميوني في مباراة الذهاب عندما وضع يديه على عضوه التناسلي عقب تسجيل الهدف الأول ، وهو ما أدى في النهاية إلى فرض غرامة مالية عليه بسبب سوء السلوك.

وكان كريستيانو رونالدو اللاعب المنقذ في سهرة يوم الثلاثاء عندما سجل ثلاثة أهداف في مرمى النادي الإسباني ، ليعطي فريقه بطاقة العبور إلى الدور ربع النهائي بعد خسارة مباراة الذهاب بنتيجة هدفين دون مقابل.

وأشارت وسائل الإعلام الإسبانية خلال الساعات الماضية أن الاتحاد الأوروبي سيعلن عن فنح تحقيق مع كريستيانو رونالدو ومعاقبته بسبب احتفال المثير للجدل بالهدف الثالث ، تماماً مثلما فعل مع المدرب دييجو سيموني.

ومع ذلك ، فقد نشرت صحيفة “كالتشيو ميركاتو” الإيطالية تقريراً يؤكد أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لن يقوم بأي تحقيق مع كريستيانو رونالدو حول هذه الحادثة ، وبالتالي لن يتم إيقافه أو معاقبته في دور الثمانية.

الأكثر مشاهدة

مفارقة تاريخية ترشح يوفنتوس للظفر بلقب دوري الأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
جيتي إيميج

شهدت بطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم تراجع الأندية الإسبانية بخروج ريال مدريد وأتلتيكو من ثمن النهائي، بينما أقصي فالنسيا من دور المجموعات، ويعد برشلونة الناجي الوحيد حتى الآن.

وسيطرت الفرق الإسبانية على البطولة خلال السنوات الماضية، حيث حقق ريال مدريد وبرشلونة اللقب في آخر 5 سنوات، عدا عن ووصول فريقين إسبانيين إلى النهائي في مناسبتين.

آخر مرة تواجد فيها فريق إسباني واحد في ربع النهائي كانت في موسم 2009-2010، وبالطبع كان هذا الفريق هو برشلونة الذي ودع البطولة من نصف نصف النهائي على يد إنتر ميلان بقيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

وهناك مفارقة تاريخية مثيرة، تتلخص أنه في ذلك الموسم كان يقام النهائي في العاصمة مدريد على ملعب سانتياجو برنابيو، وتوج باللقب الفريق الإيطالي الوحيد الذي كان حاضراً في ربع النهائي وهو إنتر ميلان، وعلى يد شخص برتغالي.

نفس المعطيات تتكرر هذا الموسم، فالنهائي سيقام في مدريد أيضاً لكن على ملعب واندا ميتروبيليتانو معقل أتلتكو، وهناك فريق إسباني واحد فقط في ربع النهائي، كما يعد يوفنتوس الممثل الوحيد لإيطاليا أيضاً، فهل يظفر السيدة العجوز باللقب بفضل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي قاد الفريق لهذا الدور ؟

الأكثر مشاهدة