جيانلويجي دوناروما

سبورت 360 – قد تكون العلاقة بين جماهير ميلان ووكيل أعمال حارس المرمى الإيطالي الشاب جيانلويجي دوناروما سبباً لبرودة العلاقة بين كل “روسونيري” واللاعب الشاب، والسبب معروف ويعود إلى الأعوام الماضية، عندما كانت هنالك إعاقة واضحة لتجديد عقده.

ورغم المشاكل إلا أن جماهير ميلان تعترف بقوة دوناروما، فهو النجم الذي تبقى من أيام الزمن الجميل، عندما كان النادي يمتلك قوة مرعبة في تشكيلته، وأسماء مشابهة للحارس الشاب.

دوناروما ورقة ميلان التي لا تسقط

وفي المواسم الماضية يعاني ميلان كما هو الحال في الموسم الحالي، إلا أن دوناروما لا يسقط ولا يتأثر، في الكثير من اللحظات أنقذ فريقه من إخفاقات أخرى كادت أن تزيد الأمر سوءً.

وواصل جيجي التألق خلال الموسم الحالي رغم انخفاض مستوى ونتائج الفريق، لكن المشكلة تكمن في انخفاض القيمة الإعلامية المسلطة عليه، كما يحدث مع النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي أعاد الروح للفريق.

وفي وقت يحقق فيه ميلان الانتصارات منذ بداية عام 2020 كان لدوناروما فضل كبير فيها، لكن الجميع يتحدثون عن الفوز والتسجيل، ولا يتطرقون إلى التصديات ومنع المرمى من تلقي الأهداف.

وبالنظر إلى موسم دوناروما فإنه يعتبر ثاني أكثر حارس مرمى أبعد الكرات عن مرماه بين حراس الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى، بـ 31 مرة.

وفي مباراة ميلان يوم أمس أمام بريشيا حصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة، وما قدمه فيها لا يقل عن ما قدمه طيلة الموسم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة