إسماعيل بن ناصر

موقع سبورت 360 – أعلن إسماعيل بن ناصر أنه يريد ترك بصمة كبيرة مع ميلان وأنه يضع العديد من اللاعبين السابقين كمرجع له منهم أندريا بيرلو نجم الفريق السابق.

انضم بن ناصر لفريق ميلان في الصيف قادماً من إيمبولي ولم وسيُكمل عامه الـ22 في شهر ديسمبر لكن لاعب خط الوسط الجزائري يعتقد بالفعل أنه قادر على مساعدة ميلان للعودة إلى القمة.

وفاز نجم خط الوسط ببطولة كأس الأمم الأفريقية مع منتخب الجزائر في الصيف الماضي وحصل على جائزة أفضل لاعب في المسابقة.

بن ناصر تعلم من إنييستا وسيتعلم من بيرلو

بن ناصر في مباراة ميلان ولاتسيو

بن ناصر في مباراة ميلان ولاتسيو

قال بن ناصر في حديثه لصحيفة لاجازيتا ديلو سبورت : “أشعر بأنني بحالة جيدة وأنا آسف بشان الطريقة التي انتهت بها مباراتنا أمام لاتسيو وخسارتنا..لقد كنت سابقاً ألعب في مركز لاعب الوسط المهاجم لكني في العام الماضي لعبت أمام الدفاع مع إيمبولي”.

استطرد إسماعيل : “لقد تعلمت الكثير ولكن مازال أمامي طريق طويل حتى أقول بأنني جيد..أعلم أنني يجب أن أكون قائداً ويجب أن أتحدث أكثر وهذا ما يتطلبه دوري.. مازلت بحاجة لمساعدة زملائي للتحكم في اللحظات الصعبة في المباريات..أنا أتحدث كثيراً داخل الملعب ولكني خارجه هادىء للغاية”.

وعن رغبته في التطور التكتيكي قال الجزائري : “أحتاج لأن أتطور على الصعيد التكتيكي لكي أكون متاحاً أكثر لزملائي..الآن ألعب مع لاعبين أفضل مقارنة بإيمبولي ولهذا السبب أقول أنني لست متأثراً بالضغط..هناك أخطاء ولكني أعرف ما أحتاج إلى التحسن به”.

وكشف بن ناصر نصيحة بوبان له لمشاهدة مقاطع فيديو عن أندريا بيرلو : “لقد استلهمت الكثير من إنييستا وفيراتي وكنت أتابعهم عن كثب لكن لم تتاح لي فرصة مشاهدة بيرلو كثيراً..أعلم أنه أحد أفضل لاعبي خط الوسط ويذكرني بوبان دائماً بذلك..أنا الآن أدرسه عبر مقاطع الفيديو”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

باكيتا لاعب ميلان

موقع سبورت 360 – قال مدرب منتخب البرازيل السابق كارلوس دونجا بأن على ميلان أن لا يعتمد على باكيتا في حل مشاكله.

ويعاني الروسونيري منذ بداية الموسم على صعيد النتائج مما جعله يتوقف عند النقطة رقم 13 بعد مرور 11 جولة من منافسات الدوري الإيطالي.

وخسر ميلان مباراته الماضية في الدوري الإيطالي أمام لاتسيو بنتيجة هدفين لهدف على ملعب سان سيرو، وهي المباراة التي فشل فيها صانع الألعاب البرازيلي في التسجيل من فرصة مؤكدة كما ارتكب عدة أخطاء كبيرة على مستوى التمرير.

دونجا يؤكد أن باكيتا يحتاج للتطور حتى يظهر قيمته الحقيقية مع ميلان

لاعب الوسط البرازيلي نال انتقادات كبيرة بعد مستواه في مباراة لاتسيو

لاعب الوسط البرازيلي نال انتقادات كبيرة بعد مستواه في مباراة لاتسيو

انضم باكيتا إلى الفريق الأحمر والأسود في يناير الماضي ولعب منذ وقتها 22 مباراة ولم يسجل سوى هدف واحد بعد أن قام بتكلفة ميلان 35 مليون يورو لشراءه من فلامينجو.

قال دونجا في حديثه لشبكة سكاي سبورت : “لقد أظهر باكيتا قيمته الفنية في الدوري البرازيلي وهذا السبب الذي جعله يأتي إلى إيطاليا..الكل ينتظر منه أن يقوم بحل مشاكل ميلان”.

استطرد نجم الكرة البرازيلية الفائز بكأس العالم 1994 : “إذا وجد فريقاً جاهزاً في ميلان فكان بإمكانكم أن تشاهدوا لاعباً مختلفاً..هو ما زال بحاجة إلى أن ينمو وأن يعلم كيفية التعبير عن قدراته بأفضل شكل ممكن .. وأعتقد أنه قد يكون شبيهاً بنيكولا بيرتي لاعب وسط إنتر ميلان السابق”.

ولعب لوكاس باكيتا مع المنتخب البرازيلي الأول 8 مباريات وسجل هدفاً دولياً واحداً.. كما سبق له في الفترة ما بين عامي 2016 و2018 أن سجل مع فلامينجو 11 هدفاً.

الأكثر مشاهدة

كاسانو يشرح لماذا إبراهيموفيتش هو الخيار الأمثل لميلان

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- أكد النجم الإيطالي المعتزل أنطونيو كاسانو على أن زميله السابق في فريق أيه سي ميلان المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، اللاعب الحالي لفريق لوس أنجلوس جلاكسي الأمريكي، هو الأمل الوحيد لعودة الروسونيري لمساره في الدوري الإيطالي .

 وجاء حديث كاسانو تعليقاً منه على ما تردد عن عودة إبرا لسان سيرو في يناير، بعد انتهاء عقده مع فريقه الأمريكي.

كاسانو : إبرا سيشعل حماس لاعبي ميلان إذا عاد لسان سيرو

وقال كاسانو، في تصريحات لبرنامج تيكي تاكا عبر شبكة ميدياست:”إبراهيموفيتش هو أمل ميلان الوحيد لتصحيح المسار، إنه يجعل زملائه في الفريق أفضل”.

وتابع المهاجم الإيطالي المعتزل بالقول :”إبراهيموفيتش يستطيع أن يشعل الحماس في كامل فريق ميلان”.

وقال كاسانو في إجابته عن التساؤل بشأن رفض إبرا العودة لميلان بالقول :”إذا ما عرضت عليه عقد يستمر لعام و نصف العام، سيقبل”.

ويحتل أيه سي ميلان حالياً المركز الحادي عشر في الدوري الإيطالي برصيد هزيل لا يليق بسمعة الميلان في الكرة العالمية وصل لـ 13 نقطة، جمعهم من أربعة انتصارات فقط، وتعادل وحيد، وست هزائم، سجل لاعبوه 11هدف ، وسكن شباكهم 15 هدف.

 ويبتعد الروسونيري عن المتصدر يوفنتوس بفارق 16 نقطة كاملة ما يعني أن أحلام الفوز بالدوري أصبحت غير منطقية هذا الموسم على الرغم من مرور 11 جولة فقط من بداية الدوري.

الأكثر مشاهدة