من وحي الكالتشيو .. هل يستفيق ميلان قبل الضربة القاضية ؟

علي خليفة 18:51 25/10/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كريستوف بيونتك مهاجم ميلان

موقع سبورت 360 – رغم البداية السيئة لفريق آي سي ميلان في الجولة الثمان الأولى من الدوري الإيطالي إلا أن الفترة الأصعب سوف تبدأ الآن، بمواجهات قوية، والآمل منها يبدو ضعيفاً بالنسبة للجماهير.

وشهدت الجولات السبع الأولى سقوط ميلان بالخسارة أمام أودينيزي وإنتر ميلان وتورينو وفيورنتينا، وتعادل مع ليتشي، ليجمع عشر نقاط من مواجهات متوسطة تقريباً باستثناء “ديربي ميلانو” رغم أنه كان على ملعب “الروسونيري”.

وبسبب النتائج المخيبة في أول سبع جولات بجمع تسع نقاط فقط قررت إدارة ميلان إقالة المدرب ماركو جيامباولو من منصبه، وتم تعيين المخضرم ستيفانو بيولي، الذي تعادل في أول مباراة أمام ليتشي.

ميلان يدخل نفق مظلماً في الدوري الإيطالي

ويستعد ميلان الآن لخوض مواجهات من العيار الثقيل، وجمع 15 نقطة كاملة في الجولات الخمس القادمة يبدو ضرباً من الخيال في الوقت الحالي، نظراً لحال الفريق الذي يلعب في إقليم لومبارديا.

AC Milan v US Lecce - Serie A

والاختبار الصعب الأول يبدأ مساء الأحد عندما يحل ميلان ضيفاً على روما في ملعب “أولمبيكو”، قبل استضافة سبال في مواجهة سهلة في 31 من الشهر الجاري.

ويبدأ ميلان الشهر القادم بثلاث مواجهات قوية، الأولى ضد لاتسيو، ومن ثم يوفنتوس، وبعدهما نابولي، تحديداً في الثالث والعاشر والثالث والعشرين.

هل يستفيق ميلان من الضربة القاضية ؟

قد تكون الضربات القادمة موجعة للغاية وفي حال تعثر “الروسونيري” فيها ستكون قاضية بكل تأكيد، إلا أن الفريق أمامه فرصة كبيرة للاستفاقة قبلها، ومن ثم توجيه الضربة للمنافسين.

وبالعودة إلى السنوات القليلة الماضية التي كانت سيئة على ميلان فإن الفريق عادة ما يستفيق في مثل هذا الوقت رغم أن نهاية الموسم لا تكون سعيدة عادةً.

ونجح ميلان في موسم 2012-2013 في الحصول على مركز مؤهل إلى دوري أبطال أوروبا لأخر مرة، حيث احتل الفريق المركز الثالث خلف يوفنتوس ونابولي.

ورغم بداية الموسم السيئة للمدرب ماسيمليانو أليجري بجمع 13 نقطة فقط في أول تسع جولات، إلا أن الجولة العاشرة كانت الشرارة التي أشعلت موسم ميلان مع الثنائي ستيفان الشعراوي وماريو بالوتيلي.

ماريو بالوتيلي

وتعادل ميلان مع نابولي في مباراة قوية أقيمت على ملعب سان سيرو وانتهت المواجهة بهدفين لمثلهما، قبل أن تبدأ سلسلة الانتصرات.

وفي الموسم قبل الماضي كان ميلان يعيش فترة صعبة تحت قيادة المدرب فينتشينزو مونتيلا، لتقرر الإدارة إقالة المدرب وتعيين جينارو جاتوزو بدلاً منه، الأخير قاد الفريق في أول مبارياته للتعادل مع بولونيا ومن ثم الفوز على بولونيا.

وكانت بداية ميلان جاتوزو الحقيقة بالفوز على أتلانتا القوي، ومن ثم بدأت سلسلة الانتصارات التي أصبحت أسوأ في نهاية الموسم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة