من وحي الكالتشيو .. من هو جيامباولو مدرب ميلان القادم ؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – لم يتبقى الكثير حتى يعلن نادي آي سي ميلان عن إسم مدربه الجديد الذي سيحمل الراية بعد جينارو جاتوزو الذي رحل عن النادي قبل أسابيع ، والإسم الأقرب والشبه رسمي هو ماركو جيامباولو مدرب سامبدوريا.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وأقيل جينارو جاتوزو من تدريب الروسونيري بعد فشله في قيادة الفريق للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا بعد احتلاله المركز الخامس في جدول ترتيب الدوري الإيطالي.

وذكرت شبكة “سكاي سبورت إيطاليا” في الأيام الماضية أن جيامباولو عاد من إجازة في كرواتيا إلى ميلانو من أجل الانتهاء من عملية انتقاله إلى ميلان ، عقب قول رئيس النادي ماسيمو فيريرو بأنه لا يمانع ذلك الأمر ، وبعد ذلك ارتبطت أسماء بخلافته مثل جينارو جاتوزو وإزيبيو دي فرانشيسكو.

كيف يستفيد ميلان من جيامباولو ؟

ويعتبر ماركو جيامباولو من المواهب التدريبية الصاعدة في إيطاليا خلال السنوات الأخيرة ، وحصل على إشادة من أبرز المدربين حول العالم ، أبرزهم أريجو ساكي مهندس الحقبة التاريخية للنادي اللومباردي في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي.

وقال أريجو ساكي عن جيامباولو “ماركو المدرب المناسب لميلان ، إنه قريب من الجماهير ، هم من المدربين الذين يعملون ككتاب سيناريو ومخرجين”.

ونشر موقع “فورزا” إيطاليا منذ أيام تقريراً تطرق به إلى الفائدة التي سيحصل عليها ميلان من تعيين جيامباولو مدرباً له ، حيث يعتبر من المدربين الهجوميين في الدوري الإيطالي ، ويعتمد على خطة 4-3-1-2 التاريخية للنادي ، بجانب قدرته على التكيف مع خطتي 4-3-3 و4-2-3-1.

ويمتاز المدرب ذو الجنسية السويسرية بقدرته على تطوير مستوى اللاعبين الشباب ، وظهر مع سامبدوريا خلال فترته عدداً من المدربين يواكيم أندرسن ودينيس برايت وميلان سكرنيار ولوكاس توريرا وكارلو لينيتي وباتريك تشيك ، وتألق عدد من المخضرين رفقته مثل فابيو كوالياريلا الذي أنهى الموسم الماضي متصدراً لجدول هدافي الكالتشيو بـ 26 هدفاً.

AC Milan v Frosinone Calcio - Serie A

ولعب سامبدوريا 123 مباراة تحت قيادة جيامباولو ، وحقق الفوز في 49 مباراة مقابل 48 هزيمة ، و29 تعادلاً ، وسجل لاعبوه 183 هدفاً مقابل تلقيه 177 هدفاً.

وتكمن مشكلة ضعف النتائج لجيامباولو بقلة الإمكانيات ، إلا أن فريقه دائماً ما يكون صعباً أمام المنافسين خصوصاً الكبار منهم مثل يوفنتوس وميلان.

خطة ميلان القادمة

ويظهر كما تنشر التقارير الإيطالية وجود تغيير على سياسة ميلان في التعامل مع الميركاتو ، ولم يعد الهدف شراء لاعبين جاهزين من أجل المنافسة ، لأن ذلك فشل في المواسم الماضية رغم دفع أكثر من 300 مليون يورو للتعاقدات.

وخطة ميلان القادمة للتماشي مع قانون اللعب المالي النظيف شراء اللاعبين الشباب والمواهب الشابة بأسعار أقل ، ومن ثم تطويرهم وبيعهم بأسعار أكبر أو الحفاظ عليهم.

جيامباولو من المدربين القادرين على التعامل من المواهب الشابة.

وقام ميلان مؤخراً بتغيير على الطاقم الإداري وتم التخلي عن البرازيلي ليوناردو وتجديد الثقة بباولو مالديني ، ويرى المحللون أن هنالك اختلاف في سياسة الطرفين.

الأكثر مشاهدة

ميلان يقدم عرضاً مغرياً لخطف باريلا من الإنتر

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – دخل نادي آي سي ميلان المنافسة مع جاره وغريمه إنتر ميلان من أجل التوقيع مع لاعب الوسط الإيطالي نيكولو باريلا من كالياري.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وتألق نيكولو باريلا الذي يلعب في خط الوسط خلال الموسم الماضي ، ويعتبر واحداً من أفضل المواهب على الساحة الإيطالية ، بجانب تشكيله ثلاثي قوي مع جيورجينيو وماركو فيراتي في خط وسط منتخب إيطاليا.

ووفقاً لشبكة “سبورت ميدياسيت” فإن إنتر ميلان لا يريد دفع أكثر من 35 مليون يورو من أجل التوقيع مع اللاعب الشاب ، بينما يطلب كالياري مبلغ 50 مليون يورو لإطلاق سراحة.

وفي ذات السياق أضافت القناة الإيطالية أن ميلان يستخدم ورقة المهاجم الإيطالي باتريك كوتروني لإقناع كالياري بالتخلي عن باريلا ، من خلال منحهم المهاجم الإيطالي ومبلغ 20 مليون يورو ، حيث يقيم “الروسونيري” لاعبه بـ 30 مليون يورو.

وسيدفع ميلان المبلغ من حصوله على 40 مليون يورو مقابل بيع سوسو لأتلتيكو مدريد.

ومن المؤكد أن باريلا سيكون خارج صفوف كالياري خلال الموسم الحالي كما أكدت الميدياسيت.

الأكثر مشاهدة

انخفاض على خسائر ميلان والأزمة المالية تزداد .. الحل ببيع نجومه !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – طرق نادي آي سي ميلان بوابة أزمة مالية جديدة ، حيث يعاني كثيراً على صعيد الموازنة المالية التي تظهر خسارة مالية فادحة ، مع عدم وجود تطور ملموس مقارنة بالسنوات الماضية.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وشهدت السنوات الأخيرة انتقال ملكية ميلان من سيلفيو بيرلسكوني للصيني يونج هونج لي ،  قبل استحواذ صندوق إليوت مانجمنت عليها ، ويعيش تحت مراقبة قانون اللعب المالي النظيف ، بجانب فشله مرة أخرى في حجز مكان مؤهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا.

تحليل لأزمة ميلان

ونشرت صحيفة “كوريري ديلو سبورت” اليوم تحليلاً لوضع ميلان المالي ، مؤكدة بأنه سيصل إلى 30 يونيو الجاري بخسارة تقدر بـ 100 مليون يورو للموسم الحالي 2018-2019 ، مضيفة أن عليه بيع لاعبين بقيمة 30 مليون يورو للتقليل من الأضرار وعدم التعرض لعقوبات أشد من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بسبب “الفاير بلاي” بعد فشله في التأهل لدوري الأبطال.

ووفقاً لنفس المصدر فإن خسائر ميلان في الأعوام الخمس الأخيرة بلغت 413 مليون يورو ، وكانت الخسارة 91 مليون يورو في عام 2014 ، و126 مليون يورو في عام 2018.

المرشحين للرحيل

ووفقاً لمصادر أخرى فإن ميلان سيضطر لبيع أحد نجومه أو عدة نجوم قبل 30 يونيو الجاري من أجل التقليل من الخسائر ، والحديث بدأ عن جيانلويجي دوناروما وسوسو وفرانك كيسيه وأليسيو رومانيولي.

ويمتلك جيانلويجي دوناروما اهتماما من باريس سان جيرمان الفرنسي بعد رحيل جيانلويجي بوفون ، وتقدر قيمة الحارس بـ 60 مليون يورو ، بينما هنالك حديث عن رغبة أتلتيكو مدريد بدفع قيمة الشرط الجزائي في عقد سوسو والبالغة 40 مليون يورو.

وسيكون ميلان مستعداً لبيع فرانك كيسيه في حال وصل عرض بقيمة 30 مليون يورو على الأقل ، في حين تبدو فرضية بيع رومانيولي الأقل سهولة.

وفي نفس الوقت وضع ملاك ميلان مبلغ 40 مليون يورو لصرفها في الميركاتو ، بجانب قيمة بيع اللاعبين.

Getty Images

Getty Images

ميلان حصل على تعليق

وأعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الأربعاء الماضي عن تعليق عقوبة ميلان بسبب اختراقه لقانون اللعب المالي النظيف خلال المواسم الأخيرة ، وتحديداً أعوام 2016 و2017 و2018.

وقال اليويفا إن ميلان قد يحرم من المشاركة في المسابقات الأوروبية للموسم القادم ، والجميع بانتظار قرار محكمة التحكيم الرياضي “كاس”.

الأكثر مشاهدة