فاسوني: ميلان يدفع ضريبة أخطاء بيرلسكوني ولا مفر من العقوبات

علي خليفة 17:27 20/04/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اعترف المدير العام لنادي إي سي ميلان الإيطالي ، ماركو فاسوني بعدم وجود مفر من عقوبات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بسبب قانون اللعب المالي النظيف ، مؤكداً في نفس الوقت أن النادي يدفع ضريبة الأخطاء التي اقترفتها الإدارة في عهد الرئيس السابق سيلفيو بيرلسكوني.

والتقت إدارة ميلان صباح اليوم الجمعة للمرة الثالثة مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم من أجل مناقشة خطته المالية للعمل تحت ظل قانون اللعب المالي تحت قانون اللعب المالي النظيف للسنوات القادمة.

وقال ماركو فاسوني في تصريحات لشبكة “سكاي سبورت إيطاليا” التلفزيونية “هذه ثالث مرة نلتقي بها مع الاتحاد الأوروبي ، قدمنا لهم تحديثاً حول كيفية تحول هذا الموسم من وجهة نظر اقتصادية والتي كانت أفضل من توقعاتهم ، لقد عرضنا خطتنا للسنوات القادمة من جديد وشرحنا كيف يمكن لميلان أن يحترم القواعد المالية”.

وأضاف “ننتظر منهم منحنا الضوء الأخضر للخطة ، ميلان لديه قرض مستحق مع مهلة قصيرة للغاية لذلك رأينا أن المناسب تقديم خطاب إلى اليويفا وهو بيان مكتوب من البنك والذي يضمن دعم لأي تقصير متوقع ، لقد منحناهم راحة البال”.

وانتشر حديث حول إمكانية معاقبة ميلان بوضع حدود على صرفه في فترات الانتقالات القادمة ، أو الحرمان من المشاركة في البطولات الأوروبية في المواسم القادمة بسبب الصرف المالي الكبير الذي حصل في الصيف الماضي مع عدم تطابقه مع القوانين المالية.

فاسوني أكد بأن ميلان سيتعرض لعقوبات لا محالة “لم يحترم ملاك النادي السابقون المشاكل التي واجههوها، نحن قيد التحقيق بسبب مواسم 2014-2015 و2015-2016 و2016-2017 ، يوجد عقوبات ولا مفر من ذلك ، لكننا نأمل بأن لا تكون ثقيلة، أتمنى من اليويفا أن يراعي حقيقة أننا ملاك جدد ونبذل قصارى جهدنا”.

شاهد .. كل ما تريد معرفته من أرقام عن محمد صلاح

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة