رادجا ناينجولان

موقع سبورت 360- كشف رادجا ناينجولان السبب الذي جعل نادي إنتر ميلان يريد ماورو إيكاردي خارج الفريق وهو أن زوجته ووكيلة أعمال واندا نارا كانت تتسبب في صنع المشاكل داخل غرف الملابس.

ورحل ناينجولان عن إنتر بعد عام واحد فقط لينضم إلى كالياري على سبيل الإعارة بعد أن رأى أنتونيو كونتي أنه لا مكان له داخل كتيبة النيراتزوري.

ويواجه ناينجولان فريقه السابق في مباراة الغد على ملعب ساردينيا آرينا ضمن منافسات الجولة الثانية من بطولة الدوري الإيطالي.

وقال اللاعب البلجيكي في حواره لصحيفة الكوريري ديلو سبورت: “بالطبع أريد الانتقام..أريد أن أثبت أن إنتر كان مخطئاً بتركي ولكن فقط لن يكون هذا هدفي في مباراة واحدة بل طوال الموسم..حاولت إقناع كونتي بأن يغير رأيه وهو شرح لي بأن القرار ليس فنياً”.

استطرد: “ربما أتحمل جزءاً من المسؤولية فأنا لست لاعب كرة قدم اعتيادي والذي يذهب فوراً للمنزل بعد انتهاء المباريات ولكنني لن أغير أسلوب حياتي..هناك بعض الناس لا يحبون ذلك..أعرف ذلك”.

وعند سؤاله عن سبب إقصاء الإنتر لهدافه ونجمه ماورو إيكاردي قال: “إنه ليس شخصاً سيئاً ولكن أحد اللاعبين في غرف الملابس لم يغفر لإيكاردي أبداً ما قالته زوجته ووكيلة أعماله واندا عنه”.

اختتم حديثه بقوله: “على الرغم من ذلك فأنا ليس لديّ مشاكل معها حتى أنني لم أسمعها يوماً فأنا لا أشاهد البرامج الكروية”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة