Getty Images

موقع سبورت 360 – تحدث كارلوس كيروش مدرب منتخب كولومبيا لكرة القدم عن سر الانتصارات التي حققها فريقه والأداء عال المستوى في بطولة كوبا أمريكا 2019 المقامة حالياً في البرازيل.

وتمكن المنتخب الكولومبي من الوصول إلى مراحل خروج المغلوب من بطولة كوبا أمريكا ، وذلك بعد فوزه الصعب على منتخب قطر بهدف دون رد في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية.

وقال المدرب البرتغالي في مؤتمره الصحفي :”هناك حالة من النضوج داخل منتخب كولومبيا ورغبة كبيرة بتحقيق الانتصارات ، المباراة كانت بمثابة اختبار لنا واللاعبون قدموا أداء جيداً للغاية”.

وتابع بقوله :” نحن نعلم أننا سنواجه صعوبات في كل مباراة نخضوها وقد اتفقنا على الاستعداد والقتال طوال تسعين دقيقة ، المعاناة ضد منتخب قطر جاءت لأننا لم نسجل هدفاً في وقت مبكر”.

وشدد كيروش على أهمية الفوز في المباراة الثالثة من مرحلة المجموعات رغم التأهل إلى الدور الثاني واضاف : “علينا احترام منتخب باراجواي ولكننا سنحاول إراحة لاعبينا واستعادة كامل طاقتنا”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – لا يخفى على أحد أن منتخب الأرجنتين، بقيادة ليونيل ميسي، طافح وملآن بنقاط الضعف ومكامن الخلل التي تبدو واضحة للجميع، دون أن يتمكن المدرب ليونيل سكالوني من معالجتها.

وحسم التعادل بهدف لمثله نتيجة مباراة الأرجنتين وباراجواي، التي أقيمت في الساعات الأولى من صباح الخميس، على ملعب جوفيرنادور ماجاليس، ضمن منافسات الجولة الثانية من كوبا أمريكا.

وأثبت فرانكو أرماني، حارس مرمى منتخب الأرجنتين، معاناة راقصي التانجو من نقطة ضعف واضحة منذ نهائيات كأس العالم بروسيا، خلال الصيف المنصرم.

فمنذ بداية مسيرته الدولية مع التانجو، استقبل أرماني 8 أهداف من 10 تسديدات ولم يتصدَّ سوى لكرتين فقط بمباراة نيجيريا، أي أنّه استقبل 8 أهداف من آخر 8 تسديدات.

ووضعت هذه الإحصائية، منتخب الأرجنتين في ورطة حقيقية، إذ يحتاج رفاق ليونيل ميسي للفوز على قطر، من أجل العبرو إلى الدور ربع النهائ، وأي نتيجة أخرى غير ذلك، فتعني الخروج من الباب الضيق.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – أنعش ليونيل ميسي آمال منتخب بلاده الأرجنتين، في كوبا أميركا المقامة حالياً بالبرازيل، بعدما سجل هدف التعادل للتانجو في شباك الباراجواي، لحساب فعاليات الجولة الثانية من مرحلة المجموعات.

ففي الدقيقة 51 استقبل سيرجيو أجويرو كرة طولية داخل منطقة الجزاء ومررها إلى لوتارو مارتينيز الذي سدد في العارضة لترتد إلى ميسي ليسدد مجدداً لكن الحارس تصدى لها.

وعاد الحكم إلى تقنية الفيديو بعد تلك الكرة ومنح ركلة جزاء لصالح الأرجنتين بعدما لمست الكرة يد بيريس، قبل أن تصطدم بالعارضة إثر تسديدة مارتينيز، ليحرز منها ميسي هدف التعادل في الدقيقة 57.

وبذلك يكون منتخب الباراجواي هو الفريسة المفضلة لميسي في جميع المسابقات، حيث سجل عليه 5 أهداف، كلها من الكرات الثابتة، (هدف وحيد من ضربة حرة مباشرة، و4 من ركلات الجزاء).

وفي آخر ثلاث نسخ من بطولات الكوبا أميركا، سجل ميسي 4 من 5 من ركلات جزاء بما في ذلك ركلات الترجيح، أما الكرة التي أضاعها فكانت ركلة ترجيح ضد تشيلي في نهائي 2016.

ووصل ميسي إلى الهدف التاسع له في بطولة كوبا أميركا، كما رفع رصيده من الأهداف مع منتخب الأرجنتين إلى 68.

الأكثر مشاهدة