كيف يؤدي أياكس في الموسم الحالي بعد رحيل دي يونج ودي ليخت؟

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
دي يونج ودي ليخت في تدريبات أياكس

موقع سبورت 360 – فقد فريق نادي أياكس أمستردام الهولندي خدمات إثنين من أهم نجومه خلال الموسم الماضي، والذي شهد نتائج مبهرة لفريق المدرب إريك تن هاج سواء على الصعيد المحلي أو الأوروبي.

واستطاع أياكس تحقيق الثنائية المحلية من خلال الجمع بين بطولتي الدوري الهولندي “الإريديفيدزي” وكأس هولندا، بالإضافة إلى الوصول إلى الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا، قبل الخروج على يد توتنهام الإنجليزي بهدف اعتباري سجله النجم البرازيلي لوكاس مورا في آخر ردهات مباراة الإياب.

النادي الهولندي العريق كان مدركاً لحتمية خسارة بعض نجومه الصيف الماضي، بعد المستويات الرائعة التي قدموها، وأيضاً جذبهم لاهتمام عمالقة أوروبا، سواء يوفنتوس الإيطالي، باريس سان جيرمان الفرنسي أو برشلونة الإسباني، مع تقديم هذه الأندية عروضاً كبيرة لاقتناء جواهر أياكس في مختلف المراكز.

ولكن لحسن حظ أياكس، لم يخرج سوى قلب الدفاع الصلب، ماتياس دي ليخت ولاعب الوسط المميز، فرينكي دي يونج، الأول ليوفنتوس والأخير للبرسا، فكيف تأثر أياكس برحيل هذين النجمين؟ .. دعونا نرى ونتابع !.

ماتياس دي ليخت في مباراة الإنتر

أياكس يتصدر الدوري الهولندي مناصفة مع آيندهوفن

لعب أياكس 9 مباريات في الدوري الهولندي هذا الموسم، فاز في 7 وتعادل مرتين ولم يُهزم في أي مناسبة، سجل لاعبوه 29 هدفاً (أقوى هجوم في الدوري) واستقبلت شباكه 6 أهداف (ثاني أقوى دفاع في الدوري بعد ألكمار).

حقق أياكس 7 انتصارات كلها بفارق هدفين على أقل تقدير، منها فوزين بخماسية و3 انتصارات بنفس النتيجة 4-1، فيما تعادل زملاء فان دي بيك في مرتين، الأولى 2-2 ضد أرنهيم والآخرى 1-1 ضد الكبير آيندهوفن في معقله، مما يعد نتيجة إيجابية بكل تأكيد.

أياكس يتفوق بوضوح ويعتلي صدارة مجموعته في دوري الأبطال

أياكس خاض مباراتين حتى الآن في دوري أبطال أوروبا، حقق الفوز في كلتا المباراتين بنفس النتيجة، 3-0، الأولى على حساب ليل الفرنسي في هولندا، ثم تفوق على فالنسيا الإسباني في عقر داره، ليتصدر المجموعة الثامنة بالعلامة الكاملة، 6 نقاط في مباراتين، مسجلاً 6 أهداف (ثالث أقوى خط هجوم في البطولة) ولم يستقبل أي أهداف.

فرينكي دي يونج

الاستنتاج

الأرقام تؤكد بوضوح أن الفريق لم يتأثر -حتى الآن- برحيل دي يونج ودي ليخت على مستوى النتائج، فهو يسير بخطى ثابتة نحو لقب الدوري الهولندي، وقطع نصف الطريق نحو التأهل إلى الأدوار الإقصائية من دوري الأبطال، في مجموعة صعبة تضم فريقين بحجم تشيلسي الإنجليزي وفالنسيا.

ربما تعطي هذه الأرقام مؤشراً واضحاً أن أياكس لا يفتقد جوهرتيه هذا الموسم، ولكن لننتظر أدوار دوري الأبطال الإقصائية لنرى ما إذا كان أياكس سيكون بنفس القدرة التنافسية التي تسمح له بتخطي فرق كبيرة مثل ريال مدريد ويوفنتوس والوصول إلى مرحلة بعيدة مثل نصف النهائي أم ستنتهي رحلة الفريق سريعاً هذا الموسم في غياب نجمي البرسا واليوفي !.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة