سولشاير يحذر لاعبي مانشستر يونايتد من حيل برشلونة !

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – وجه السيد أولي جنار سولشاير المدير الفني النرويجي لفريق نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي تحذيراً إلى لاعبي فريقه بعدم الانسياق وراء حيل عناصر برشلونة الإسباني خلال موقعة أولد ترافورد للحصول على مخالفات بالقرب من مرمى دي خيا.

ومن المقرر أن يستضيف الشياطين الحمر، العملاق الكتلوني مساء غد –الأربعاء- لحساب ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويدرك جيداً مدى خطورة ليونيل ميسي نجم البرسا في تنفيذ الركلات الحرة القريبة من المرمى، حيث استطاع البرغوث الأرجنتيني إحراز الكثير من الأهداف من خلالها هذا الموسم.

المدرب الدائم لأحمر مانشستر تحدث قائلاً “لا يمكننا أن نمنح الركلات الحرة. لذا، بالتأكيد، يجب أن نكون حذرين ولا يمكن للحكام شراء أشياء صغيرة”.

وأضاف “اللاعبون تحدثوا عن ذلك، كيف تم جرنا إلى ارتكاب مخالفات ضد بي إس جي في الدور السابق وكيف هي كرة القدم الأوروبية”.

وتابع “يجب أن نكون أكثر صبراً في التدخلات. بعض هؤلاء اللاعبين سيلجأون إلى هذه الحيل، إنهم لاعبو شوارع. لقد تعلمنا ذلك من تلك المباراة”.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

موقعة توتنهام .. الاختبار الحقيقي لتطور شخصية السيتي الأوروبية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – يحل مانشستر سيتي الإنجليزي ضيفاً ثقيلاً على ملعب ويت هارت لين لمقابلة مواطنه توتنهام مساء الثلاثاء المقبل لحساب ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

واقترب السيتيزنس من لقبهم الثاني هذا الموسم إثر بلوغ المحطة النهائية لبطولة كأس الاتحاد الإنجليزي إثر التغلب على برايتون بهدف نظيف أحرزه المهاجم البرازيلي جابرييل جيسوس من صناعة النجم البلجيكي الموهوب كيفين دي بروين.

وكان السكاي بلوز قد ظفروا باللقب الأول هذا الموسم بعد التفوق على تشيلسي بركلات الترجيح في نهائي كأس الرابطة الإنجليزية.

كما ينافس فريق المدرب الإسباني الكفء بيب جوارديولا بقوة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز مع ليفربول، ويملكون الأفضلية في حالة الفوز بكل مبارياتهم المتبقية للحفاظ على لقب البريميرليج، الذي حققوه في العام الماضي مع أرقام قياسية بالجملة.

إلا أن أزرق مانشستر لا يزال يظهر بوجه مغاير عندما يتعلق الأمر بالتشامبيونزليج، فرغم الوقوع في مجموعة سهلة نسبياً في وجود ليون الفرنسي، شاختار دونيتسك الأوكراني وهوفنهايم الألماني، إلا أن السيتي لم يستطع الفوز بكل مبارياته، بل لم يحقق الانتصار على ليون سواء في مباراة ملعب الاتحاد أو تلك التي لعبت في فرنسا، بل وسقط زملاء سيرجيو أجويرو على ملعبهم أمام فريق الليج آن !.

Getty Images

Getty Images

وحتى مع قرعة جيدة للغاية في الدور ثمن النهائي ومواجهة شالكه الألماني، نجح الأخير في صنع المشاكل للسيتي في مباراة الذهاب وتقدموا بهدفين لهدف واحد، قبل أن يحقق السيتي العودة في النتيجة ويفوزوا في النهاية بثلاثة أهداف لهدفين.

ما يحدث لمانشستر سيتي وباريس سان جيرمان الفرنسي أيضاً هو أمر ليس بالمُستغرب، فدوري الأبطال مسابقة تعتمد بشكل كبير على الخبرة، ولا يمكنك أن تظفر بلقبها أو تصل بعيداً فيها بمجرد أن تمتلك تشكيلة تضم مجموعة من النجوم البارزين ومدرب عظيم، بل تحتاج إلى بناء شخصيتك عاماً بعد عام إلى أن تصل إلى النضج الكافي لتكون قادراً على مقارعة كبار القوم مثل ريال مدريد الإسباني وبرشلونة الإسباني.

اختبار توتنهام المقبل سيكون مهماً جداً لقياس مدى تطور شخصية مانشستر سيتي الأوروبية .. جوارديولا يقول أن من الصعب تحقيق الرباعية، وأنا أوافقه في ذلك، ولكن ينبغي أن يحرص أزرق مانشستر على الاستمرار في نسخة هذا الموسم من دوري الأبطال قدر الإمكان، لأن ذلك سيعطي الفريق الكثير من الثقة في قادم النسخ، وسيكسر الحاجز النفسي لدى الفريق وسيقنعه بأنه قادر على الوصول بعيداً في المسابقة الأوروبية العريقة.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

5 أشياء تؤرق برشلونة قبل موقعة مانشستر يونايتد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – تتوجه أنظار عشاق الكرة الأوروبية وبالتحديد الكرتين الإسبانية والإنجليزية إلى مدينة مانشستر مساء الأربعاء المقبل لمتابعة قمة دوري أبطال أوروبا بين اليونايتد وبرشلونة.

ومن المقرر أن يستضيف مانشستر يونايتد الإنجليزي نظيره برشلونة الإسباني على ملعب أولد ترافورد ليلة الأربعاء لحساب ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ومن المؤسف أن التشامبيونزليج سيخسر واحداً من هذين الفريقين الكبيرين في هذه المرحلة المبكرة من المنافسة، ولكن هذا هو حال المسابقات الكبرى.

البرسا يدخل لقاء بعد غد وهو في حالة معنوية جيدة للغاية، بعد التفوق على المنافس المباشر في بطولة الدوري الإسباني، أتلتيكو مدريد، في موقعة كامب نو الأخيرة، وحسم لقب الليجا إكلينيكياً بعد اتساع الفارق إلى 11 نقطة قبل 7 جولات من انتهاء منافسات الدوري.

أما الشياطين الحمر فيمرون بفترة فراغ نوعاً ما مع المدرب النرويجي أولي جنار سولشاير، الذي نجح في تغيير الأجواء في أولد ترافورد وأعاد البسمة إلى شفاه الجماهير العاشقة والمحبة لأحمر مانشستر، ولكنه خسر بعض المباريات في الآونة الأخيرة، آخرها ضد ولفرهامبتون في البريميرليج، وأصبح حصول اليونايتد على مركز مؤهل إلى دوري الأبطال على المحك.

من المؤكد أن مواجهة الفريق المانشستراوي لن تكون سهلة بالنسبة لزملاء ليونيل ميسي وهناك 5 أشياء تؤرق البلوجرانا قبل موقعة الأربعاء نسردها على النحو التالي:

1- الروح المعنوية العالية التي سيدخل بها أحمر مانشستر مباراته الأوروبية التالية لريمونتادا باريس التاريخية، حيث نجح لوكاكو ورفاقه في صنع المستحيل والتغلب على سان جيرمان رغم النقص العددي الرهيب في الصفوف.

2- يتمتع اليونايتد بلاعبين خطيرين جداً في الهجوم. لوكاكو، راشفورد، ماتا وغيرهم، جميعهم لاعبون يملكون مهارات وسرعات مميزة وقادرون على خلق مشاكل لدفاع البلوجرانا، الذي لا يعيش أفضل أوقاته هذا الموسم.

بوجبا يقوم بتحية ماركينيوس أثناء المباراة صورة: Getty Images

3- رغبة سولشاير في إثبات الذات والتأكيد على جدارته بقيادة سفينة مانشستر يونايتد بعد حصوله على العقد الدائم أخيراً عن جدارة واستحقاق.

4- سعي بول بوجبا نحو التألق ومغازلة ريال مدريد الإسباني، حيث يحلم اللاعب الفرنسي بالانتقال إلى صفوف الملكي، إضافة إلى مهارات وخبرات بطل العالم 2018 والتي ستصعب مهمة مأمورية وسط ميدان الكتلان في التفوق في أم المعارك.

5- صحيح أن برشلونة يعيش حالة فنية جيدة، ولكن هناك عيب خطير يتمثل في قلة عدد مسجلي الأهداف في البرسا، حيث أن السيطرة على لويس سواريز وليونيل ميسي ستحد من 80 أو 90% من خطورة البلوجرانا وستصعب المباراة جداً على فريق المدرب إرنستو فالفيردي.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة