مدرب روما السابق يتوقع انتصار لاتسيو في الديربي

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
إيموبيلي هداف لاتسيو

سبورت 360 – قال زدينيك زيمان مدرب روما السابق بأن لاتسيو يعيش فترة متميزة للغاية وأنه قادر على إلحاق الهزيمة بغريمه التقليدي روما في القمة المنتظرة يوم الأحد القادم.

ويعتقد المدرب التشيكي الذي سبق له أن قام بتدريب لاتسيو في فترة التسعينيات أن الفريق السماوي يمتلك سلاح خاص جداً وهو تشيرو إيموبيلي الذي يعيش أفضل فترات مسيرته.

كما أوضح زيمان بأن إنتر ميلان ولاتسيو لديهما القدرة على تقليل الفجوة بينهما وبين يوفنتوس صاحب صدارة جدول ترتيب الدوري الإيطالي، ولكن يبقى فريق السيدة العجوز هو المرشح الأول للاحتفاظ بلقبه.

زيمان يرشح يوفنتوس للاحتفاظ بلقب الدوري الإيطالي

زدينيك زيمان

زدينيك زيمان

وقال زيمان في بداية حواره مع شبكة توتو ميركاتو الإيطالية عن لقاء ديربي العاصمة : “لاتسيو هو الأقوى في هذه الفترة، لكننا نعرف أن ديربي العاصمة مباراة خاصة ويفوز بها كثيراً الفريق الأقل حظاً..ولكنني أرى أن فونسيكا مدرب روما مازال لم يفهم كرة القدم الإيطالية كما أن لديه العديد من الإصابات المؤثرة على رأسها زانيولو”.

وقال التشيكي الذي سبق له تدريب إيموبيلي هداف لاتسيو عندما كان معه في بيسكارا : “إيموبيلي يعيش على تسجيل الأهداف..لاعب لا يستسلم أبداً ويستمر بالضغط على المنافس، أعتقد أنه يعيش أفضل لحظاته ولن يتوقف، إنه ليس أفضل لاعب على الصعيد الفني ولكنه قادر على أن يفعل ما لا يفعله الآخرين”.

كما علق على فريق يوفنتوس قائلاً : “ساري لم يستطع أن ينقل أفكاره بالشكل الذي يريده لفريق اليوفي حتى هذه اللحظة..إنه فريق يجد صعوبات كبيرة في تطوير طريقته ومستواه..وأعتقد أن فرصهم في الفوز بدوري الأبطال أقل من ليفربول ومانشستر سيتي، كما أن هناك باريس سان جيرمان والثنائي الإسباني ريال مدريد وبرشلونة وهم معتادون على الحسم في المراحل النهائية”.

واختتم حديثه عن إنتر ميلان وعمل المدرب أنتونيو كونتي فقال : “كونتي يحصل دائماً على أفضل ما يمكن من أي فريق يدربه..وعدد النقاط التي حققها إنتر معه تدل على قيمة عمله، أعتقد أن فرصتهم أقل من يوفنتوس في اللقب لكنهم يستطيعون البقاء قريباً من اليوفي وإزعاجه حتى نهاية البطولة”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة