داني ألفيش يشعر بصعوبة التكيف مع الدوري البرازيلي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
داني ألفيش

موقع سبورت 360- اشتكى داني ألفيش من صعوبة التكيف مع كرة القدم البرازيلية وذلك بعد وقت بسيط من بداية مغامرته الجديدة مع نادي ساوباولو.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

حيث أبدى نجم برشلونة ويوفنتوس السابق ضيقه من حالة العشب على أرضية الميدان، وهو نفس الأمر الذي أشار له ليونيل ميسي في بطولة كوبا اميركا الاخيرة.

قال النجم البرازيلي لقناة جلوبو تي في : “من الصعب للغاية التكيف هنا بسبب حالة العشب في الملاعب”.

أضاف ألفيش سبباً آخر بقوله: “أنا لاعب صاحب أدوار متعددة ويمكنني مساعدة زملائي إذا شاركت كثيراً في بناء الهجمات وإذا كان بإمكاني السيطرة لى الكرة وإعطاء ديناميكية مختلفة للفريق لأنني معتاد على ذلك..ولكني في مركزي الحالي كظهير أيمن لا تصل لي الكرة كثيراً”.

داني ألفيش عند انضمامه لساو باولو البرازيلي هذا الصيف

داني ألفيش عند انضمامه لساو باولو البرازيلي هذا الصيف

واصل نجم السيليساو: “هناك جودة كبيرة في اللاعب البرازيلي لكننا مازلنا نلعب هنا بشكلٍ فردي..يجب أن يكون لي تأثير في المباراة وأن تصل لي الكرة ولذا فأنا أحبذ اللعب في خط الوسط الآن، حتى أتمكن من خلف الفرص لبقية زملائي في الفريق”.

كان ألفيش يحُبذ البقاء في أوروبا والانتقال إما ليوفنتوس أو لبرشلونة ولكنه لم يصل لاتفاق معهما ليقرر الانتقال إلى البرازيل، حيث أنه يستهدف المشاركة مع منتخب البرازيل في نهائيات كأس العالم 2022.

الأكثر مشاهدة

إبراهيموفيتش يعلنها: أنا أفضل لاعب في تاريخ الدوري الأمريكي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم لوس أنجلوس جالاكسي

موقع سبورت 360 – أعلن زلاتان إبراهيموفيتش نفسه كأفضل لاعب في تاريخ الدوري الأمريكي لمحترفي كرة القدم بعد تسجيله 3 أهداف (هاتريك) في مباراة فريقه لوس أنجلوس جالاكسي ضد سبورتينج كانساس سيتي والتي انتهت بفوز الأول بنتيجة 7-3.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

النجم السويدي إبن 37 عامًا افتتح باب التسجيل في الدقيقة 37 من علامة الجزاء، ثم أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 52، قبل أن يسجل هدفه الثالث في الدقيقة 85، ليصبح بالتالي أفضل هداف مع لوس أنجلوس جالاكسي خلال موسمٍ واحد متخطيًا إنجاز كارلوس رويز عام 2002.

المهاجم السويدي الذي سبق له اللعب في برشلونة وميلان وباريس سان جيرمان، انتقل إلى الدوري الأمريكي صيف 2018 قادمًا من مانشستر يونايتد الإنجليزي في صفقة انتقال حر، وسجل منذ ذلك الحين 48 هدفاً في 51 مباراة.

وقال زلاتان بعد اللقاء “أعتقد أنني أفضل من لعب في تاريخ الدوري الأمريكي لمحترفي كرة القدم، وأقول ذلك بدون مزاح”.


وسأله المحاور حينها: لماذا؟









زلاتان: “هل شاهدت مسبقاً عامين مثل العامين اللذين قدمتهما أنا؟ أو هل سمعت مسبقاً بأن الدوري الأمريكي ينقل في السويد؟”.


ثم وجهت أسئلة أخرى للنجم السويدي: زلاتان، هل تعتقد أنك بحاجة للفوز بلقب الدوري قبل أن تدعي بأنك أفضل من لعب في المسابقة على مر تاريخها؟


“لا”


إذاً لست بحاجة للقب الدوري؟


“لا، أنا بحاجة له لأنني ألعب من أجل اللقب، لكن لا ألعب حتى أظهر من أنا”.


حسناً


“من أين أنت؟ ”


من أي بلد تقصد؟ من المكسيك


هل تعتقد أنك ما زلت قادراً على تقديم نفس أدائك الحالي في أكبر بطولات أوروبا؟


“أنا أستطيع تقديم نفس المستوى أينما ذهبت. المسألة سهلة”.



الأكثر مشاهدة

روح مارادونا تتألم بشدة!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
دييجو مارادونا مدرب جيمناسيا

موقع سبورت 360 – عبر دييجو مارادونا مدرب جيمناسيا لابلاتا عن إحباطه وحزنه الشديدين على خسارة فريقه من راسينج كلوب ضمن منافسات الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الأرجنتيني.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

راسينج تفوق على جيمناسيا بهدفين مقابل هدف واحد وبطريقة مثيرة، فبعد أن عادل رجال مارادونا النتيجة في الدقيقة 52، استطاع المنافس سريعاً أن يسجل هدفًا إضافيًا بعدها بدقيقتين ليخطف النقاط الثلاث.

وقال مارادونا بعد المباراة “لم نكن انتهينا بعد من الاحتفال بهدف التعادل حتى وجدنا هدف الخسارة يسكن شباكنا لتصبح النتيجة 2-1. حسنًا، هذه الأشياء تحدث في كرة القدم وعليك تجاوزها بأسرع ما يمكن، حتى وإن كانت روحي تتألم حاليًا”.

“فقط لقد سألوني: هل تؤلمك رأسك؟ .. ورددت: لا، روحي هي التي تتألم لأني لا أظن أن أبطال الأرجنتين كانوا أفضل مننا بالمباراة”.


“فريق راسينج أحرزوا أهدافًا غير أخلاقية. ولكن بالنهاية  لقد فازوا ولسنا بحاجة للبكاء، علينا تجاوز الأمر والاستمرار في العمل”.










الأكثر مشاهدة